• ×

قائمة

لاول مرة .. الكشف عن خلفيات القتلى والجرحى في حادث إطلاق النار في مالمو جنوب السويد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السويد يورو تايمز / وجدان الاسدي في سابقة الاولى من نوعها قام التلفزيون السويدي بنشر معلومات عن الاشخاص الذين قتل ثلاثة منهم وجرح ثلاثة آخرون مساء يوم الاثنين الماضي في وسط مدينة مالمو جنوب السويد.
وكشف التلفزيون السويدي أن الاشخاص القتلى والجرحى جميعهم لديهم تاريخ طويل في الجرائم ، ودخلوا في مشاكل عديدة مع عصابات اجرامية أخرى في المدينة، وهم معروفين لدى الشرطة.
ونشر التلفزيون تقريراً يشرح خلفيات كل منهم كالتالي:
*
الموتى :*
أولا: رجل يبلغ من العمر (29) عاماً* وهو اخ المتوفي البالغ من العمر (27 ي) عاماً ، ولديه ملف اجرامي لدى الشرطة، وسبق ان تم الحكم عليه بالحبس لمدة شهرين بجريمة تجارة المخدرات، كما حكم عليه لاحقا في جريمة نهب وتسليب .
*
ثانياً: رجل يبلغ من العمر (27) عاماً ، قتل مع شقيقه في نفس اليوم، وهو أيضاً مسجل لدى الشرطة، ويوجد في سجله حكم لمدة ثمانية أشهر، حيث سجن بسبب جريمة مخدرات، بالاضافة الى جريمة سلاح، ولديه احكام اخرى..* أعلن عن وفاته صباح الثلاثاء متأثراً بجراحه بعد تعرضه لاطلاق نار مساء الاثنين.
*
ثالثاً: رجل يبلغ من العمر (19) عاماً ، معروف لدى الشرطة سابقا، لكن لم يسجل في ملفه جرائم جنائية..* لديهم أعلن عن قتله يوم الاثنين*
رابعاً: رجل يبلغ من العمر (21) عاماً، مصاب اصابة طفيفة، تمت ادانته مؤخرا بتهمه العنف ضد رجال الدولة، وتم سجنه لعدة قضايا، من ضمنها قتل واعتداء والاساءة لرجال الدولة في قضايا المحكمة، ومع ذلك تم الإفراج عنه بسبب ان التهم كانت مشكوك بها ثم حكم عليه لاحقا بجريمة مخدرات.
*
خامساً: رجل يبلغ من العمر (29) عاماً ، أصيب ايضا في الحادث، وادين سابقا في عدة جرائم مخدرات.
*
سادساً: رجل يبلغ من العمر (32) عاماً، مصاب بجروح في الحادث، ومعروف لدى الشرطة، بالاضافة الى ان لديه محاكمة.
وكانت مدينة مالمو شهدت مشاهد فوضوية في تمام الساعة الثامنة مساء يوم الاثنين، وقع على إثرها(6) رجال ضحايا بين قتيل وجريح ، بعد ان تعرضوا لاطلاق نار من قبل سيارة خارج مقهى للانترنت يقع على بعد أمتار عن مركز للشرطة وسط المدينة.
وتصنف الشرطة جميع الضحايا في الجريمة المذكورة بإنهم من جماعات العصابات والمجرمين ، الذين كانت تعمل لمواجهتم وملاحقتهم لسنوات، كونهم ينتمون لشبكة اجرامية "فضفاضة"، وارتكبوا عدة جرائم ، وهم لا ينتمون الى جماعات الجريمة المنظمة اذ توجد في مالمو تقريبا 200 عصابة اجرامية (20) منها فقط لديهم قدرة عالية على العنف، لكن هؤلاء ينتمون الى شبكة مجمعة بشكل عشوائي .
ووفقا لمصادر حصل عليها التلفزيون السويدي فإن الهدف من العملية كان الشخص البالغ من العمر (21) عاماً، والذي أصيب إصابات خفيفة، ومعروف بان لديه سجل إجرامي خطير، وتم التحقيق معه في عدة جرائم قتل حدثت في مالمو العالم الماضي.
وتخشى الشرطة حالياً ان يقوم المذكور بإعمال انتقامية من اجل رفاقه الثلاثة الذين قتلوا معه في ذات الحادث، وتتوقع ان تكون ردة فعله عنيفة حيال الحادث لذلك لا تزال الشرطة تتواجد في مكان الحادث حتى ساعة إعداد التقرير.
*
يورو تايمز / الحقوق محفوظة
بواسطة : ADONAI
 0  0  103
التعليقات ( 0 )