• ×

قائمة

الخباز جاك فيليبس إلى المحاكم من جديد بسبب مطالبات له بصنع قالب حلوى خاص بالتحوّل الجنسي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لينغا لم ينجح صاحب متجر الحلويات جاك فيليبس في المحكمة العليا الأميركية في إقناع ولاية كولورادو بالسماح له بالعمل بموجب ضميره. رغم أنه في أوائل هذا الصيف، أصدرت أعلى محكمة في الولايات المتحدة قرارا نص على أن المسؤولين في كولورادو مارسوا التمييز بحق معتقداته الدينية في محاولة إجباره على صنع قالب حلوى لـ “زفاف” مثليَّين. لكن امرأة تدعى أوتن سكاردينا قدمت شكوى ضد فيليبس في 26 يونيو لرفضه صنع قالب حلوى داخله زهري وخارجه أزرق للاحتفال بـ “تحولها” من ذكر إلى أنثى. وبعد يومين، كتبت أوبري إلينيس، مديرة شعبة الحقوق المدنية في كولورادو، رسالةً قالت فيها أن هناك مبررا يدعو إلى الإستنتاج بأن فيليبس رفض بصورة غير قانونية استمتاع سكاردينا كغيرها بمكان عام. وأمرت بأن يدخل الاثنان في وساطة قسرية للتوصل إلى قرار يرضي الطرفين. ردا على ذلك، قدّمت منظمة الحرية الدينية التي مثّلت فيليبس في قضيته دعوى قضائية فدرالية ضد الحاكم الديمقراطي جون هيكنلوبر ولجنة الحقوق المدنية في ولاية كولورادو متهمة إياهم بتجاهل حكم المحكمة العليا والإستمرار في ممارسة التمييز ضد إيمان فيليبس. كما وتتهم الدعوى الولاية بشنّ حملة منذ ست سنوات لقمع جاك فيليبس لأن المسؤولين عنها يزدرون بما يؤمن به وبطريقته في ممارسة إيمانه. ولفتت إلى أن الولاية اعترفت سابقا أن الخبازين يتمتعون بحرية رفض صنع قوالب حلوى يُراد من تصاميمها توجيه رسائل لا يوافقون عليها. هذا وكانت قد خرجت مظاهرتان في الخامس من أيلول/سبتمبر عام 2017. الأولى تدعم الخباز جاك وتطالب المحكمة بنصرته، وهذا ما تشير اليافطات التي يحملها المناصرون له. أما المظاهرة الثانية المؤيدة للرجلين الزوجين، فإنها ترى القضية أبعد من أن تكون قضية قالب حلوى فقط.

يسعى فيليبس والمنظمة التي تمثله إلى الحصول على إنذار قضائي يمنع لجنة الحقوق المدنية من القيام بمحاولات إضافية لمحاكمته، وعلى إعلان بأن اللجنة انتهكت حقوقه الدستورية، وعلى بدل أضرار من إلينيس تعويضا عن وقت العمل الضائع والحزن والأذى لسمعته. وقال مستشار بارز في منظمة الحرية الدينية أن الأساس العشوائي الذي تبني عليه الولاية قانونها يوضح أن مسؤوليها يستهدفون جاك لأنهم يكرهون معتقداته وممارساته الدينية. القضاة الذي يبلغ عددهم تسعة، صوت سبعة منهم لصالح الخباز. وجاء في حكمهم الصادر أن فيليبس رفض صنع قالب الحلوى لاسباب دينية، ملقية باللوم على لجنة الحقوق المدنية في ولاية كولورادو ومتهمة إياها بإظهار العداء للدين.
بواسطة : ADONAI
 0  0  166
التعليقات ( 0 )