• ×

قائمة

جــورج سـعـيـد .. شعلة العطاء و النشاط السورية في أوربا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جزيرة كوم سـعـيـد أحـمـر دقـنـو جورج سعيد *من السويد ، الرجال السوري المليء طاقة و حيوية و نشاط .. غادر ‘‘الوطن ‘‘ في شبابه و بقي ساكن في قلبه .. هو مجموعة من الأفكار الإنسانية الممزوجة بسيمات *‘‘العطاء ‘‘ تتراقص *مابين أنين الغربة و حنين الوطن! أبى أن يقف خلف ‘‘ الشعارات ‘‘ منتظراً صدفة عابرة تلبي له طموحه الجياش لترسم منها ذكرى على جدران الأيام ، فكان هو من يصنع هيكلية الحدث الذي أصبح اليوم أرشيف لأجيال تعتز بهذا النشاط في بلاد الإغتراب



عن بداياته وبطاقته الشخصية يحدثنا قائلاً

image


الأسم جورج سعيد مواليد 1961 *لاعب في نادي الجزيرة السوري بمدينة الحسكة تدرجت بالفئات العمرية للنادي *اشبال وناشئين ورجال مباشرة *وفي الخدمة الإلزامية ( طرطوس ) لعبت لعمال طرطوس من عام 1980 ولغاية أواخر عام 1983 *وخلال هذه الفترة كنت اللاعب *الوحيد من خارج المحافظة امثل منتخبها *ولثلاث سنوات متتالية وخلال لعبي لعمال طرطوس اخترت * أنا وثلاثة لاعبين لمنتخب عمال سوريا *ومن عدة محافظات ودخلنا معسكر لفترة شهر بمدينة حلب ولعبنا عدة مباريات تجريبية ولكن للأسف لم استمر

image


بعد إنتهاء فترة *{خدمة العلم } إلتحقت بصفوف نادي الجزيرة وكانت مجموعتنا ( اللاعبين ) *من افضل مجموعة لغاية عام1988 حيث غادرنا سورية بعدها متجهين إلى المانيا *و لعبنا هناك لمدة عام و نصف مع فريق السريان *واحرزنا له خمس بطولات ( كأس السريان ) *لنتجه إلى السويد في عام 1989

عن رحلة منتخب المغتربيين إلى أرض الوطن يخبرنا *

عام 1998 طرحت الفكرة على { الإتحاد العام للمغتربين في السويد } ممثلة برئيسها السيد ( فايز شارستان ) عن تشكيل فريق لكرة القدم *والذهاب لسورية وبحكم معرفتي لكثير من اللاعبين السوريين ( ولادة السويد أو مغتربون ) *وعند الاجتماع تم الموافقة والدعم الكامل وبدأت بالإتصالات *مع الاعبين و تمكنا من *تجميع *27 لاعب من عدة *أندية و محافظات مختلفة حيث أجرينا التمارين *على ملعب { بسوندباري } *تحت إشراف الكابتن ( جان عبدو ) ولعبنا *خلال فترة التحضير *مباريات تجريبية *مع أكثر من فريق قبل اسبوع من سفرنا ‘ و خلال فترة التحضير راسلت *إتحاد الكرة في سورية بكتاب رسمي *لاستقبالنا *وجائنا الرد " بالموافقة " عن طريق صديقي الصحفي رئيس جريدة الاتحاد الرياضية ( حسام ضويحي ) وعلاقته *الجيدة بالأندية *تم الموافقة على استقبالنا من طرف نادي الوحدة *الدمشقي 2/2 ونادي الاتحاد الحلبي1/1 ونادي الفتوة الديري4/2 لصالح الفتوة *وناديي *الجزيرة *فزنا 2/1 *والجهاد *يمكن فزنا 1/0

image

image

image

image

أبرز الأسماء التي كانت بالوفد الرياضي ( سيمون زارو ، *جوني قس كوو، سامر ورياض وداني شماس ، غاندي اسكندر ، وليد بيطار ، فنر حاجو *، *شكري قومي ، لؤي شنكو ، *أرام خوري ، سنحريب اسمر ، رورو يعقوب ، جورج أبو هالة ، جورج صليبي ، كرم شمعون *وقد لفت الفريق أنظار *المتابعين منذ وصوله المطار ولغاية سفره باللباس الموحد *و التنظيم الإدراي مما شد الصحافة لللكتابة و تسليط الضوء على الوفد *( *خلال فترة ستة أشهر *التحضير كانت بالنسبة لي *تعب وتفكير وجهد *ولكن الحمد لله تكللت بالنجاح على جميع الأصعدة

النشاط الفني له جزء كبير في حياة ضيفنا جورج سعيد حيث يقول فرقة { سوريانا للمسرح } أسستها في عام 2009 وبدايتها *كانت في *ستوكهولم وبدعم من الاتحاد العام للمغتربين في السويد *.. و أول عرض مسرحي كان بعنوان *( الجامعة العربية ) وكان عدد الممثلين والممثلات فيها * ٩ *وتتالت المسرحيات ولغاية اليوم حيث أصبح العدد *١٦ مابين ستوكهولم سودرتاليا

و يضيف جورج في هذا المضمار للعراضة الشامية قسم و شأن اسستها في عام 2014 وعددها مابين 8 الى 12 شخص ، كانت محصورة بنشاطات { الإتحاد العام للمغتربين في السويد } الثقافية ومن ثم أصبحنا نعمل بشكل خاص بالأعراس وفي السنة الماضية كان لنا الفخر بأن نفتتح { الجناح السوري *}في متحف البحر الأبيض المتوسط في ستوكهولم بعراضة شامية نستقبل بها زوار الجناح بالاهازيج السورية

image


بالرغم من قساوة *سنين الغربة إلا أنها زادته حباً و شغفاً في ربط أواصر الإنتماء للوطن الغالي سورية فأسس لأول بطولة كرة قدم بالسويد تحت عنوان { السلام لسورية } و التي أصبحت فيما بعد كرنفال كروي يحتفل به السوررين *سنوياً و خصوصاً في أوربا بإقامتها و عزف النشيد الوطني السوري و رفع العلم إيماناً منهم بالوفاء للوطن و مؤخراً أقام حفل تكريم لقدامى الكرة السورية في مقر الإتحاد العام بمدينة ستوكهولم حضره نخبة كبيرة من نجوم الكرة السورية .. كل المحبة و الصحة نتمناها للكابتن و الفنان جورج سعيد على كل ما يقدمه للسوريين من ثقافة و رياضة


image
بواسطة : أبو جان
 1  0  447
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    03-11-2018 22:38 حلا اسماعيل :
    يا سوري يا أصيل
    الله يديمك ويسعد قلبك ويعزك أكتر وأكتر