• ×

قائمة

ملبورن، رحلة ترفيهية ناجحة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جوزيف إبراهيم من أفضل الأعمال الخيرية على هذه الأرض و بفضل الرب هو، أن تتمكن من زرع إبتسامة على وجوه الأطفال ، و أن تجمع الشبيبة مع بعضهم البعض بالمحبة والفرح لضمان مستقبلهم ومستقبل أحفادهم نحو الأفضل، أيضاً أن تجتهد من أجل تذليل وإبعاد الكآبة والضغوطات النفسية عن الأولياء، نتيجة كثرة متطلبات الحياة في عصر العولمة والتكنولوجيا المتسارعة.
ففي إطار الفعاليات الربيعية وتنشيط الجسم السرياني في مدينة ملبورن، أقامت الكنيسة السريانية الأرثوذكسية رحلة ترفيهية ثقافية دينية، فبالرغم من إلغاء أكثر من خمسة وعشرون بالمئة اشتراكهم بسبب رداءة الطقس وسوء الأحوال الجوية، إلا أن اللجنة المنظمة برعاية الأب الراهب يعقوب إبراهيم أصرت على تنفيذ المهمة التي أخذوها على عاتقهم بزمنها وتاريخها المحددين.
ففي الصباح الباكر من يوم السبت المصادف في /24/11/2018/ إنطلقت ثلاثة باصات حديثة من ساحة كنيسة مار يعقوب البرادعي، و في داخلها حوالي مئة وخمسة وستون شخصاً من مختلف الأعمار إلى إحدى الأديرة اليونانية، ومن ثم إلى حديقة خلابة تطل مباشرة على البحر بمدينة جيلونج السياحية الجميلة.
إثني عشر ساعة كانت المدة التي استغرقت لقضاء الرحلة الناجحة بكل المقاييس لم يفارق الفرح والضحك شفاه الجميع لحظة واحدة منذ الانطلاقة الأولى ولغاية العودة، تخلل الرحلة أسئلة ثقافية روحية ومسابقات للصغار والكبار، واستمتع الجميع بالرقص والدبكات الشعبية على أنغام أغاني لغتنا السريانية الحبيبة وفلكلورنا الغني والمميز.
وكان الختام مسكاً للجميع في الساعات الأخيرة، حيث تغير الطقس نحو المشمس جزئياً و تم استغلاله بالتنزه على ضفاف الشاطئ ومشاهدة معرض للسيارات القديمة جداً التي أقامته البلدية، معظم المشاركين رفضوا العودة بالزمن المحدد نتيجة سعادتهم ببرنامج الرحلة و بجمال المكان ، إلا أن التزام الباصات بالوصول إلى مرآب شركتهم حتم علينا العودة.
بقي أن نذكر أن ريع هذا النشاط ذهب لإخوتنا في الوطن من خلال الجهات المعنية.
جوزيف إبراهيم في /27/11/2018/
image
image
image
image
بواسطة : ADONAI
 0  0  64
التعليقات ( 0 )