• ×

قائمة

مبروك الفوز للفيلم السرياني المرتبة الثانية لافضل فيلم درامي قصير في مهرجان سيدة اللويزة الدولي للافلام

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
Issa Georges Khalaf 

كما نشرنا الاسبوع الماضي معلومات عن الفيلم السرياني القصير اثيو للمخرج الشاب جان بيار عبدايم المشارك في مهرجان NDU International Film Festival
ومقابلته Mariam TV Lebanon تستطيعون مشاهدتها باسفل المقال.
نبارك اليوم الجميع و نخص المخرج الشاب السرياني جان بيار عبدايم وفريق عمله, بفوز الفيلم بجائزة المرتبة الثانية لافضل فيلم درامي قصير في مهرجان سيدة اللويزة الدولي للافلام. كما سيشارك الفيلم بعددة مهرجانات قادمة محلية ودولية نتمى لهم كل التوفيق والنجاح.
كما نتمنى من مؤسسات شعبنا والكنائس المنتشرة في العالم وكل الجهات المعنية, ان يتم دعوة الفيلم لعرضه على ابناء شعبنا في مختلف دول العالم.
في الختام لايسعني الا ان اشكر المخرج جان بيار عبدايم السرياني ابن طورعابدين وماردين وابن ضيعتي بنابيل ليس على فكرة الفيلم فقط بل على الفكر الذي يحمله تجاه شعبه والكلمات المدونة باسفل المقال التي عبر فيها عن نفسه ونقلتها لكم كما هي من صفحته على الفيسبوك, لهي خير دليل على الفكر النير الذي يحمله ونفتخر به جميعنا والذي نحن بأمس الحاجة له . نتمنى له التوفيق والنجاح في مسيرته التي بدأت بقصة عن الاجداد, قصة من ارض البدايات, من طور عابدين.




كلمات جان بيار عبدايم

-كي يحفظ الجميع اسمها-
ان تغمض الشعوب اعينها ، ان تحجب الدول سمعها، ان يموت اهتمام الرأي العام و ينكر الجزار إثمه مبتسماً ... ليس ما نقبله و نسكت عنه .*
كي لا يبق اسمي مندرجاً انا و أهلي تحت خانة الغريب ، كي لا يبق شعبي " من الاقليات" ، كي يكون لي صوت صارخ واضح و مسموع ! كي آخذ حقي بالكامل .
لاجلك أيا أماً بكيت ابنها الشهيد ، لأجل فلاحٍ فقد ارضه ، لاجل مسن سُلب منه منزله و كرامة دمعة كل طفل ذرفت فراراً و موتاً على ارض بلادي ...
أثيو !
ليحفظ الجميع اسمها ، ليدرك العالم وجودها ، و لتكون نقطة بداية ، اكبر و يكبر معي حلم ان تعود طور عابدين كما هي دائماً،طائر فينيق ، من النور ولد من جديد ، تاريخ مشرف ، حضارة و ادب و فن !*
ما زلت صغيراً جدي ، اكتب بأحرفي الصغيرة اسمها ، اعدك ان اكبر و يكبر معي ما تركته لي ، اعدك ان ابق على ما تواعدنا عليه ...
حفيدك السرياني المارديني ، البينيبيلي ، الطور عابديني ، .... اللبناني !!! احبك !
image





مشاهد من الفيلم








لمشاهدة المقابلة كاملة مع المخرج جان بيار عبدايم



بواسطة : ADONAI
 0  0  588
التعليقات ( 0 )