هل طفلك عصبي

المشرفون: مشرفي المنتدى, إداريين

هل طفلك عصبي

مشاركةبواسطة bobrecording » 29 أغسطس 2008 02:00

العصبيه عند الاطفال


هل طفلك عصبي



هي مشكلة تواجة العديد من الامهات , وحالات عصبية الطفل لا تعود الي اسباب نفسية فقط.. بل ايضا الي عوامل جسمية تؤثر في عدم استقرار الطفل, مهمة الوالدين هي محاولة فهم الاسباب الكامنة خلف هذة الاعراض ومساعدة الطفل علي التخلص منها بطريقة غير قهرية.

الاسباب النفسية لعصبية الطفل والقلق النفسي
ــ الشعور بالعجز.
ــ الشعور بالعداوة.
ــ الشعور بالعزلة.

ويرجع السبب الي العوامل التالية:

أ ــ حرمان الطفل من الدفء العاطفي وعدم اشباع حاجاتة الي الشعور بالحب والحنان والانتماء والقبول.

ب ــ سطوة الآباء وسيطرتهم علي ابنائهم بطريقة متجبرة والتفريق المنحاز بين الابناء.

ج ــ تناقض البيئة بما ينطوي علي الغش والخداع فالآباء يعدون اطفالهم ثم لايوفون بوعودهم.


العوامل الجسمية


* اضطرابات الغدد.
* سوء الهضم.
* الاصابة باللوز والديدان.
* مرض الصرع.


اعراض العصبية

(( 1 )) مص االابهام او الاصابع وخاصة اذا استمر الي سن متقدمة كالعاشرة مثلا.

العلاج:

شغل وقت فراغ الطفل بنشاط يدوي وذهني يحول بينة وبين وضع يده في فمه.


(( 2 )) قضم الاظافر وقرض الاقلام ظاهرة تدل علي انفصال الغضب او الشعور بالحرة وهو من ظواهر اعراض التوتر النفسي والعصبي, وتزداد هذه الحالة عند التلاميذ اثناء الامتحانات او تعرضهم لمواقف محرجة امام اقرانهم, اذن هي وسيلة سلبية لاستنفاد التوتر النفسي والعصبي ووسيلة للهروب من مواجهة الواقع.

العلاج:

هو تصحيح وتوثيق علاقة الطفل بالولدين والمعلمين, وكل من في البيئة لاشباع حاجاتة النفسية ومساعدتة علي اثبات ذاته بأسلوب توافقي, مع الاهتمام بالأنشطة الترويحية مثل :

ــ زيارة المتاحف والاماكن الاثرية.
ــ الرحلات العلمية والترفيهية.
ــ مشاهدة برامج التلفزيون الهادفة.
ــ التنزه في الحدائق.

(( 3 )) اعراض اخري:

*هز الساق بطريقة شبة مستمرة.

* رمش العين في تلاحق مستمر.

* تحريك الانف ذات اليمين وذات الشمال.

* تحريك الرقبة يمينا ويسارا او الي الخلف.

*** هذة الحركات هي وسيلة للتخلص من التوترات العصبية الناتجة عن اضطرابات نفسية حادة.

ويذكر هنا ان محاولات التنبية والزجر والتوبيخ والعقاب لا تفيد في الشفاء من هذة الحركات, بل تزيدها وتثبتها وذلك لزيادة عصبية الاطفال وتوترهم.
ولكن اهمال هذة الحركات وعدم التنبية اليها سواء من الوالدين او غيرهم يؤدي الي تحسن الحالة مع ضرورة الاهتمام باختلاط الطفل بالاقران لممارسة وسائل اللهو واللعب الجماعي, مع اقلال الوالدين من القلق علي الطفل, او التدليل المفرط واشباع حاجاتة من حب وامن وتقدير وتأكيد ذات وانتماء, مع ضرورة تعاون المدرسة في العلاج كأن تشجعة علي ممارسة الانشطة الرياضية والثقافية والترويحية


اعجبني فنقلته للفائدة
صورة العضو الشخصية
bobrecording
رائد بارز
رائد بارز
 
مشاركات: 911
اشترك في: 01 يناير 2007 16:59
مكان: القامشلي مدينتي الجميلة

العودة إلى الأسرة

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر