مقابلة الأستاذ اسحق قومي

هنا سوف تنشر اللقاءات والمقابلات مع شخصيات فنية, أدبية, اجتماعية, إلخ..

مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة Abo George » 24 نوفمبر 2006 01:44

مقابلة الأستاذ اسحق قومي

صورة
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
# وهكذا أشرقت شمس الجزيرة من جديد , وكما عودتكم دائماً إنّها تستضيف في ليلتنا هذه
ضيف حمل على كتفيه أعباء تاريخ وحضارة ووطن , وبكل رحابة صدر وافتخار لحديقتنا
الخضراء نبدأ حوارنا المفتوح مع الأستاذ الأديب والشّاعر اسحق قومي .

- (نبذة مختصرة عن ضيفنا )

الشّاعر اسحق قومي من مواليد قرية جميلو التّابعة لناحية الدرباسيّة في محافظة الحسكة
حصل على شهادة الليسانس من قسم الفلسفة و الدراسات الاجتماعيّة في كليّة الآداب بدمشق
علّم ودرّس في محافظة الحسكة في المراحل الابتدائيّة والإعداديّة والثّانويّة , وبعد تأديته لخدمة
العلم تمّ تعيينه مدرساً لمادّة علم النفس والتربيّة العامّة والتطبيقيّة في معهد إعداد المعلّمين بالحسكة
وبعدها مدرّساً لعلم النّفس ورئيساً للدروس المسلكيّة بنفس المعهد , قضى أربعة عشر عاماً في
التّعليم وبعدها هاجر إلى الولايات المتّحدة الأمريكيّة , ومن بعدها إلى ألمانيا , كتب في الشعر
والقصة القصيرة والرواية والتاريخ , شارك في العديد من الأنشطة الثقافيّة والأدبيّة والأمسيات
الشعريّة والمهرجانات على مستوى المحافظة والقطر , له بصمته في أغلب المجلات والجرائد
السوريّة , في أمريكا حرّر ونشر في جريدة الاعتدال بنيوجيرسي وفي جريدة الهدى اللبنانيّة
بنيويورك , وفي ألمانيا راسل العديد من المجلات والصحف المتعلّقة بشعبنا وتراثه .
# شكراً لك على تلبيتك لدعوتنا هذه , و أهلاّ وسهلاً بك بين أهلك وخلانك الذين انتظروك بفارغ الصبر لإجراء هذا الحوار
الشيّق معك للتعرّف على مسيرة حياتك الفكريّة والأدبية , سيدير الحوار كل من الأخ يعقوب
ودافيد والنورس .

- ( كلمة الأستاذ اسحق قومي )

أيّها الأخوة والأخوات أهلا وسهلاً بكم أينما كنتم الذين تعرفون اسحق قومي والذين لا تعرفوه
وستتعرفون إليه الآن من خلال هذا الحوار في حديقة الجزيرة كوم , وبهذه المناسبة أحبّ أن
أشكر الذين وفروا لي هذا اللقاء معكم من الفريق العامل في حديقة الجزيرة كوم سواء في هولندا
أو ألمانيا أو السويد أو امريكا , إخوتي وأخواتي الأعزاء أتمنى أن تكون أسئلتكم منظمة ومكثفة وتتمحور
حول شخصيتي وأعمالي الشعريّة والأدبيّة والتاريخيّة وبدوري سأجيب على الأسئلة السياسيّة
والاقتصاديّة والدينيّة بشكل منظّم وضمن إطار واقعي وموضوعي لأنني لا أفهم حريّة غير
مؤطّرة ومضبوطة بإيقاع الواقعيّة والموضوعيّة والعلميّة والقراءة السليمة للمشهد الوطني
والإقليمي والعالمي , لأنّ الوطن أحد الآلهة التي تستحق العبادة وأنّ أوطان العالم لن تكون بديلاً
عن الوطن الأم سوريا أقل ما يمكن بالنسبة لنا نحن الذين ولدنا وتربينا هناك وعلينا تقع مسؤولية
الإخلاص والوفاء والمحبّة للوطن مهما ومن كان الحاكم أو المسؤول , وأن نكون سفراء في بلدان
المهاجر . أرجو منكم جميعاً ألا تقاطعوني في أثناء الحديث وسأستمع إليكم إلى نهاية الحوار ,
وأتمنى أن نقضي معاً وقتاً مفيداً وطيّباً يترك أثراً في النفوس والعقول , وخير ما أستهلّ به هذا اللقاء
هو القصيدة التي كتبتها لهذه المناسبة عن الجزيرة الأم , تقول القصيدة


لاتغربي يا شمس قد طال النوى
واستوثق في عهدك العشاق

أضغط هنا لسماع القصيدة# أما القصيدة الثانية فهي باللهجة المحكيّة وتقول :
سلام للأهل كلهم
والربع الحفظوا شمايلنا
سلام للخابور عشق ووفا
وتراب الحد صاروا حبايبنا
سلام عاشق ترى ولهان
ذكرى تمر انتو محاجبنا
والآه شلون ديرة هلي
خبرني يا الطير بعدا عوايدنا
الله ماحلى الذكر تنعود رجعت قصايدنا
الله ما عظمك يا السر
بقلوب تكوي مرابعنا
حزنك يا شوق القلب
نيران تشعل مواجعنا .

- ( كلمة الأخ يعقوب )
صوتك ينساب في أذني حقيقة نغم أصيل وأنا بشوق للاستماع إليك , إخوتي وأخواتي
الدمع يجف في العيون , حقيقة لا أعرف ماذا أقول , هو إنسان بكل معنى الكلمة نما وترعرع
في بيئة عظيمة و بنفس الوقت متواضعة لأنها كانت تعمل وتأكل وتلبس ما تنسج
وعظيمة لأنها ولدت وقدمت لهذا المجتمع هذا المفكر والمبدع والباحث الأستاذ اسحق حنا قومي
ولد كما ذكرت في أسرة محبة متسامحة ومخلصة , شقّ طريقه في الحياة كما يشقّ الماء طريقه
في الصخر , عرفته أنا هادئ في خضم الجبل متواضع في مجلس الكبرياء متوازن في كل الأوقات
أعطى الكثير وأخذ القليل في الوطن وبين أهله وأصدقاؤه ولم يندم , كان محط أنظار كثيرين ممن
يحيطون به ولكن الظروف أحاكت به حتى يتخذ هذا القرار الحاسم بالهجرة للأسف له الكثير من
الأعمال الأدبية والفكرية بعضها قدّم وبعضها لم يرَ الضوء , درّس في كثير من مدراس محافظة
الحسكة من أقصى الشمال إلى الجنوب وآخرها كان معهد إعداد المدرسين في الحسكة .
رعى أجيال كثيرة لأنّه كان بمثابة الأب والأخ لكل طلابه دون استثناء ولم يبخل يوماً بتقديم أي
نصيحة أو معرفة أو أي شيء يحتاج إليه أحد من طلابه أو أصدقائه , أنا سنبلة من حقل زرعه
ورعاه أستاذي العزيز اسحق قومي . أنت في ذاكرتي صورة جميلة وناصعة كلّما حييت .

* من هو الأستاذ اسحق قومي ؟
هو ابن الجزيرة والخابور ولدت كما قدّم الأخ النورس في قرية تل جميلو في نهاية عام 1949م
وبقيت سنة واحدة مع أهلي في القرية ثمّ انتقلنا إلى الخابور للعمل في زراعة القطن وأمضينا
سنوات فيها أنا ابن مدرسة السريان الأرثوذكس بالحسكة ومن ثمّ انتقلت إلى مدرسة البحتري
التابعة أيضاً للسريان الأرثوذكس وأنهيت دراستي الإعداديّة فيها ثمّ في أبي ذر الفقاري ثمّ في
الجامعة التي درست فيها حرّاً , هذا هو اسحق قومي الذي يحاول لحد الآن أن يكون ولكنّني
أعتقد بأنّني رسمت المدى أو الطريق لي مجال الشعر والقصة والبحث التاريخي أقل ما يمكن
ولي كتابات أيضاً .

* رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة
انت اليوم قطعت شوطا طويلا في ميادين الادب والشعر والكتابة بشكل عام.
كيف كانت بداياتك الأدبيّة حيث أنّك كتبت الشعر والقصة .
. الخ , ولمن قرأت وبمن تأثرت ؟


البدايات كانت من تل جميلو في الصف الأول الابتدائي , كانت هناك قصيدة كُتبت بتصرف
تقول القصيدة :

أيّها النهر لا تسِر
و انتظرني لأتبعك
إنّي أحضرت مركبي
وإنّه يا نهر من ورق
جرى النهر مسرعاً ثمّ لم يعد
... .... الخ

هذه القصيدة كنت أردّدها في الربيع وكنت أحب يوم الاستظهار في دائرة المعارف
ثمّ انتقلت إلى الحسكة لمدرسة السريان الأرثوذكس وفي الصف الرابع كان هناك أستاذ
أتمنّى له العمر المديد وهو الآن موجود في السويد هو الأستاذ يعقوب عبدي كان من
المالكيّة ولم أكن ألقي الاستظهار كباقي الطلاب وإنما كنت ألقيه بانفعال وأحرّك يدي
فكان الأستاذ يأخذني من صف لآخر لألقيه عليهم , وأخبرني مرة أنّني سأكون شاعراً
ولكنّني لم أكن أدرك معنى هذه الكلمة واهتمّ بي هذا الأستاذ كثيراً , ثمّ جاء الأستاذ
حنا عزيز أتمنّى له كل الخير وبدأ يهتمّ بي فقدّم لي جامعة الدروس العربيّة لمصطفى
الغلاييني ثمّ حديث الأربعاء لطه حسين وكتب مجدولين للمنفلوطي وغيرها من الكتب ...
ثمّ انتقلت إلى المرحلة الإعدادية واهتم بي الأستاذ حنا عزيز أيضاً , وقد تراوحت مطالعاتي
فلا أستطيع أن أعد الكتب التي قرأتها , ولكنني قرأت المعلقات في العصر الجاهلي والشعر
في صدر الإسلام والعصر الأموي والعباسي وعصر الانحطاط , إن المسافة بعيدة منذ أربعين
عاماً ولكنني قرأت كتباً مختلفة في الشعر والرواية والقصة وغيرها من الكتب , وفي نهاية
المرحلة الإعدادية كتبت أول أبيات شعر لي كنت وقتها مراهقاً فكان هناك فتاة جميلة تنظر إلي
كلّما ذهبت إلى المدرسة , فكتبت بيت شعري وكان يتيماً :

باسم الوجه الذي صبّحنا ...... وجه الفتاة مصباح منير
تصوّروا هذا الكلام البسيط الذي بدأت به ثمّ بدأت أستيقظ على مفهوم الثورة والاتحاد القومي
لطلبة سورية , فكتبت قصائد كانت يتيمة كذلك في هذا المجال وأيضاً كنت في المرحلة الإعداديّة
وما أن أنهيت المرحلة الإعداديّة حتّى وجدت نفسي أكتب الشعر ولم أُطلع أحداً عليه سوى ابن الجيران
الأستاذ حسين عسّاف وهو صديق وأخي بالرضاعة , وأخبرني بأنه لي تجارب في الشعر لا بأس بها
ثمّ في المرحلة الثانويّة استطعت أن أعبّر عن نفسي من خلال أمسية أدبية كانت عن الشعر المهجري
ولكنها لم تكن من شعري لكي أدخل على الجمهور ويتعرّفوا على هذا الكاتب أو هذا الذي يهتم بهذا
المجال ثمّ بدأنا بالمرحلة الإعداديّة حتى الآن أُعاقر الكتابة , شاركت كما قدّم بالعديد من الأماسي
وأول أمسية كانت في رأس العين عام 1973م في الصيف شاركت الأستاذ أحمد القادري وبشير
البكر في أمسية لدورة تثقيفيّة ومعسكر للشبيبة في ثانويّة ابن خلدون برأس العين ثمّ تتالت الأماسي
حتّى عام 1988م , أما تجربتي مع ما طبع لي فقد طبعت ( الجراح التي صارت مرايا ) عام 1983م
وفي العام التالي ( أغنيات لبراعم النصر) وكانت هاتين التجربتين لا بأس بهما بالنسبة لي وشاركت
أيضاً في العديد من المهرجانات خاصّة للطلائع , وبقيت أكتب وأشارك إلى أن هاجرت إلى الولايات
المتحدة الأمريكية , وكي أتحدّث عن الشعر هناك في البداية ذهبت محمّلاً برسالة من الصديقة هند زينو
إلى عبد الله الطحّان صاحب جريدة الاعتدال ’ فطلب منّي متمنياً أن أحضّر من أجل أمسية لعيد الجلاء
قصيدة , فأخبرته باليوم التالي أنّ القصيدة جاهزة وألقيتها وكانت محط إعجاب الجالية السورية والعربيّة
هناك وحتّى المسؤول في باترسون , وأتذكر ممن حضروا الأمسية رفاق عديدين وحدثت وقتها مشادة
كلاميّة بيني وبين السفير السوري في واشنطن فقال لي كيف تلقي شعراً مع هذا الذي هو كذا وكذا ..
فأخبرته أنا شاعر و هذه مناسبة وطنية ولا علاقة لي بالخلافات فيما بينكم وكان الرفيق فائق كنعو
حاضراً وألقيت القصيدة وكان لها إيقاع خاص , ثمّ تتالى إلقاء الشعر هناك , وأتوقف هناك للحديث عن
عملي في محطة الكروان بنيوجيرسي لمدّة ثلاث سنوات كنت أعمل كمذيع ومعد للبرامج الإذاعية
بعد أن كنت قدمت المطربة دلال الشمالي في حفلtvs كان هناك لتلفزيون الشرق الأوسط
هي وزوجها إبراهيم , فتمنت نبال الشعراوي على أن أكون أحد أفراد أسرة برنامج الكروان أو القافلة .

* في أو ل مقابلة تلفزيونية لك
سألتك المذيعة باسمة زنبقة بماذا تعرّف دمشق فكان جوابك :
دمشق محطة لكل المسافرين عبر دروب الوطن , أحبّ أن أسألك بماذا تعرّف قرية جميلو خاصة
والحسكة عامة ؟

جميلو قال عنها نايف الظاهر عندما أصدرت ( الجراح صارت مرايا ) في ظهر الديوان هناك ذكر
لقرية جميلو حيث أنني ولدت هناك , قال : واللهِ و اللهِ إن تل جميلو ستبقى في التاريخ
صدقوني لا تستغربوا من طفل صغير أن يكون مؤثراً في الحياة , جميلو ستبقى أما تعريف جميلو
أتمنى أن أعود لجميلو وهناك قصائد عديدة لها لكن هيهات قد مضى العمر يا صديقي , ولكن هناك
جيل يعود لجميلو لزرع القطن والفستق الحلبي , وجميلو هي الأم ومسقط رأسي عندما ولدت لم يكن
يتجاوز عدد بيوت القرية الثلاثين فجميلو هي الزيتونة الباقية وستبقى معنا , أما الحسكة فهي الهواء
والصبا والروعة مهما كان الخابور وصدقوني أنا بحنين وأتمنى أن أتمالك نفسي كي لا أفقد رجولتي
لأنني بشوق للحسكة وترابها وكل واحد فيها وأنا بشوق لموطني سوريا ,فقد سبق وقلت ثلاثة أشياء
تستحق العبادة ألا وهي : الله والوطن والأم الصالحة , وكي أكون معكم مخلصاً أقول يجب أن يعبد الوطن
عندما يتساوى فيه الشعب دون النظر إلى الدين أو الجنس , وأتمنى أن تكون هذه الكلمات رسالة لأبناء وطني .

* ما هو السر في قرية تل جميلو التي نشأ منها جيل مثقف هل هو ماؤها أو تربتها أو هبة من الله أو ..؟
قرية جميلو متواضعة ولكن خرج منها الأستاذ والطبيب والشاعر وقائد الجيش منهم سعود خزريب
ويعدو ذلك بحسب اعتقادي إلى عاملين هما الوراثة وطبيعة الأرض ومشاهد الطبيعة الحيّة كصوت
الماشية وصوت الخيول وطيور الوروار والتل العالي والحرمل الذي كان يزيّنه و المدافئ القديمة
في الشتاء التي كانت تعمل على الجلَة كل هذه العوامل ساعدت على تخريج هذه النخبة ومنهم اسحق قومي
وأعتقد أن كل قرية تملك هذا النبع والفيض
.
* ان تضحية الآباء لأولادهم لا تقدر بثمن الكل يعلم ان ابائنا التجأوا الى سوريا وهم لا يملكون شيئا سوى لباسهم على ظهورهم اشتغلوا بجد و بعذاب من اجل تامين لقمة العيش لاولادهم ولكن في بعض الاحيان كان يلجئ الاب الى ان يمد يده عميقا في جيبه ويقدم لابنه وانا اذكر ان والدي باع شيئا غاليا عليه من اجل غربتي من اجل ان اتم تحصيلي الدراسي انا اعلم ان والدك المرحوم قام بعمل مشابه لذلك بعد نجاحك في الصف التاسع هل لك أن تروي تلك القصة والتي ادت الى زيارتك الاولى الى حلب ؟
بالفعل والدي كان فدائيا وفعلا كان يمقت ان يضيع الوقت بدون ان يحرز ولديه اسحق والياس شيئا من العلم واخذنا من جميلو الى الحسكة وكان يدرسنا بمدرسة السريان لان اعمارنا كانت صغيرة لم نقبل يومها بالمعارف فكنا ندرس بخمسمائة ليرة سورية سنوياً لكل واحد منا مئتان وخمسون في يومها كنت تستطيع شراء غرام الذهب بثلاثة ليرات .فكان فدائيا وكل ابائنا ضحوا فهل نستطيع ان نضحي كذلك في سبيل اسرنا نحن اتمنى ان نكون على قدر المسؤولية وهذه رسالة . وانا اعني ما اعني هناك الغربة تاخذنا الى فضائات مختلفة اتمنى على من ذهب لهدف ما ان يستمر ولست بناصح هنا. فعلا اباؤنا ضحوا وعندما ارسلني الى حلب في الصف التاسع انا واخي ارسل معنا مئتا ليرة سورية بوقتها ركبنا الباص واتذكر اول رحلة لنا مع عمر حمدي كان سيقيم معرض بدمشق , وحسن حمدان وذهبنا الى حلب وبقينا اسبوع هناك واشترينا راديو صغير ومن اين وفر المال ابي نعم لقد وفرها حتى من حليب البقر الذي كان يبيعه وكنا نعمل بالقطن كما قلت سابقا انا ابن الفلاح ابن الارض ابن الخابور ابن الجقجق انا ابن ارض الجزيرة ابن سوريا..........................

نبقى في جميلو استاذ اسحق ولدت ونشأت وترعرت في قرية تل جميلو لابد ان يكون هناك محطات كبداية للشاعر وخاصةً قضيت سبعة عشر عاما في قرية جميلو هل كانت هي حياة هدوء وسكينة ام كانت تنطلق من حياة التمرد في بواطن الشاعر...الشاعر الذي سينطلق الى العالمية ؟
الحقيقة قضيت سنة ونصف في جميلو في طفولتي بعدها عدنا في عام 1957 ودخلت المدرسة في الصف الاول في قرية جميلو واتذكر الاستاذ خليل جراح من قرية تل كلخ اشكره الف شكرله
كان هناك داخل اسحق قومي دائما طفل اخر كان عنيدا شرساً كان يحاول ان يكوّن بيني وبين الواقع نوع من الطلاق ولكني كنت اقدر له ذلك الطموح وذلك التمرد ولكنه كان تمرد ايجابي
كان يعلم ذلك الطفل في اسحق قومي الطريقة التي يجب ان يتعامل بها مع الواقع ...الفلاحة والارض تعطينا شيئا مميزا لا تعطيه لتاجر ولا اسمح لتاجر ان يقول ان املك ما يملكه ابن الفلاح , لا التاجر يتعامل مع حالة اقتصادية وارقام اما ابن الفلاح مع السماحة.
هذا المتمرد كان مثقفا كنت اقدر له تمرده, هذا الامر جعل من اسحق قومي الذي سيظهر فيما بعد في مجال الشعر عنيدا واستمر في عناده حتى استقر في وضع ما
.......................................
• عندما قرر الاستاذ اسحق قومي مغادرة الوطن والانطلاق الى العالمية وكانت اول رحلة الى اميركا قبل مغادرته لسوريا اصر ان يزور وزارة التربية ولقاء الاستاذ الشاعر الكبير شاعر الوطن شاعر الاطفال سليمان العيسى وكان هناك حديث بينهما وحضر هذا اللقاء شخصان لابد ان تذكرهما. نتمنى من اسحق قومي ان يحدثنا ما جرى في هذا الحديث حديث الشعراء كما يقولون ؟
• الاستاذ سليمان العيسى تعرفت اليه منذ عام 1988 وعزا علي إلا ان اودع هذا الانسان الذي اكن له الاحترام هو والاستاذ فالح فلوح والاستاذة ندوى النوري اتمنى لهم كل الخير.
همست باذن الاستاذ سليمان العيسى ما حال قصيدتي وطني قال لقد وضعتها حقا امانة كي تطبع كنشيد للموسيقا في معهد اعداد المعلمين.. وقال لي اراك وكأنما مسافر لمكان بعيد قلت له ساذهب الى اميركا وهناك اقترب الاستاذ فالح الذي كان يبعد عنا متر ونصف و قال للاستاذة ندوة النوري ان صديقنا الشاعر سيذهب الى بلاد العم سام ويكون له فتوحات جديدة في الشعر وحقا ما قال .
.....................
* كانت لديك القدرة على الاستشعار عن بعد في الكثير من الاحيان وهذه من سمات اهل الفن واهل الكلمة والمبدعين وكان لك رؤية محللة للمستقبل كان سفرك مفاجئا للجميع الاستاذ اسحق كان متعلقا بالارض والسؤال الذي خطر بذهني هل اصبت بقرارك بالهجرة عن الوطن هل فكرت طويلا ام كان قدرا عليك عندما تقف مع نفسك كي تحاكمها بصراحة ؟
اتمنى ان اعود للوطن ولكن دعنا ان نسترسل قليلا كنت طالبا جامعيا اعيش بغرفة مع اخي بقرب كنيسة مارحنانيا باب توما, اخذت طريقي الى الجامعة لاتقدم للامتحان في مادة دراسات ادبية فكان هناك امرأة تقول للاخرى الذي يذهب لا يعود . شغلتني هذه الكلمة كثيراً عند سماعها : الذي يذهب لا يعود. لماذا حب العودة الى الوطن .احد احب الاماني على قلبي لكن الاسرة والاوضاع لهم دور ايضا اتمنى ان ارجع يوما الى الوطن .

بين الانسان والمكان هناك تواصل يحدث منذ الطفولة الالفة الحب الاعتياد كونك هاجرت وانت في عمرالشباب هل هناك روابط انساينة بينك وبين المكان الجديد في المانية حاليا عندما تطل من النافذة وتتفرج على الشوارع وكل شيئ جديد بالنسبة لك هل هناك مصدر الهام جديد لك في المكان الذي تقيم فيه الان ؟
المكان يختلف والزمان يختلف وتقدم العمر له تأثير, شمس سوريا , شمس الجزيرة, الارض, الطبيعة الناس ,اللغة كل هذا كان له سحر خاص في نفسي واتذكر في التسعينات عندما قدمت الى المانية كتبت كتابة نثرية اقول فيها( لا احب نهاراً لا تستطع فيه شمس بلادي) فلا اتصور ان يكون نهار المانية كنهار سوريا ابدا بالنسبة لي.
ولكن التأقلم ضروري مع الواقع وهناك عناصر جديدة للابداع من وجه اخر وتأخذ طابع اخر والانسان الذي لديه اسس الابداع يستطيع ان يفعل هذه الادوات في مختلف المواضيع والانسان هو الانسان ان عاش في سوريا او المانية او اميركا التي عشت فيها فوجدت ان هناك قلبا يحب في اي مكان كنت فيه ولكن كل شكل من اشكال هذا الحب ياخذ طابع اخر اسلوب اخر.
يطغى في اميركا واوربا الطابع الاقتصادي طابع غير الذي عهدناه في بلادنا عليك ان تتأقلم لان التاقلم مع الواقع هو قدرة على تجاوز هذا الواقع لخلق ابداعات جديدة

ذكرت قبل قليل لست انت من يختار كتابة الشعر و القصة والرواية بل الطفل القروي والشخص الاخر الذي تحمله معك منذ البدء ذلك الشخص الذي كان يتمرد عليك وكان يخلق فراق بينك وبين الواقع الذي كنت تعيشه هل استطعت ان تجمع بين رغبات الطفل القوي وبين هذا الواقع ؟
فعلا هناك الطفل المتمرد الشاعر المتمرد وهذه ميزة اسحق قومي او ميزة كل شاعر وكل مبدع في الشعرو الموسيقى و الادب و في البحث التاريخي يجب ان يكون هناك تمرد . فعلا هناك مؤثرات اقتصادية واجتماعية ونفسية ايضا على الابداع
هناك ادوات و قواعد للابداع يجب ان توظف تلك الادوات توظيفأ جيدا قد ينجح الشاعر او الكاتب الى مدى معين المهم ان يكتب باستمرار . المهم ان ذلك الانسان المتمرد استطاع ان يكتب الى الآن وانتم ثقتي بذاتي وجميع الذين يعرفون اسحق قومي هم ثقة عندي انتم الذين تعطوني المحرض للكتابة في اميركا كان هناك محرض ايضا وكنت في الاذاعة وكنت احرر
و اشارك في اماسي عديدة واعراس وافراح ,, في المانية راسلت مجلة شوشوطو( التقدم) وكان يشرف عليها الاستاذ داوود حجي اشكره لانه كان قد اعطاني زاوية (بعد ان نلتقي) في كل شهر كان يجب ان اقدم موضوعا وأؤكد للجميع انني مستمر ولا يمكن ان يوقفني شيء عن الابداع ما دام هناك انسان يعمل في ذاتي.


الانسان يشعر احيانا بشئ ما عندما يقرأ شيئا ما او يسمع اغنية اريد ان اسمع من الاستاذ اسحق شعوره عندما يسمع
سيري على مهل وعاتبي الزمان

هذه القصيدة كان لها مناسبة عزيزة بالنسبة لي كنا في زيزون مهرجان الطلائع في خيمة الديريين كنا نحتسي القهوة وكنت جالس على طرف في الخيمة لوحدي وكنا بحالة فرح وكان الاستاذ يعقوب فرجو ,, استطيع ان اقول الان الاب يعقوب فرجو كان يغني بالمردلي فجائتني واحدة شقراء تقول لي لما انت هنا لوحدك... وبعد التعارف قالت اتمنى ان اكون قصيدة في شعرك فقلت لها هذا وعد ولكنك تعلمين ان القصيدة ليست صناعة باب او شباك ويمرعام وتاتي وفي الحسكة في مهرجان 1986 وفي ملتقى رابعة العدوية في القامشلي راينا بعضنا وقالت لي اين الامانة فقلت لها تفضلي
ذكرت سابقاً أنه من الخطأ أن تقفز من على اسوار بابل المعلقة وتقطف باقة من زهوها لحبيبتك
هل تلاحظ هذه الأيام بعض الأشخاص تقفز على الأسوار من دون أن تعرف اساس وقوانين الشعر والقصة ؟

على كل حال لكل شخص الحرية فيما يكتب, والقفز من فوق الأسوار ومن على قواعد اللعبة, فالتاريخ هو الذي سيحكم ولكن أفضل وأتمنى على من يريد أن يسير في مجالات الابداع أن يدرك أساسيات وقواعد الإبداع فكيف اكتب شعراً اذا لا أستطيع أن افهم إن كان هذا خبراً أم مبتدءً أو هل كانت هذه همزة وصل أم قطع. ثم هناك في مجال الشعر خاصة غير النثر وغير البحث العلمي والتاريخي, هناك موضوع البحور والموسيقى, فلا تستطيع أن تكوّن سينفونية أو مقطوعة موسيقية إذا لم تكن تعرف على الأقل السلم الموسيقي الذي تعلمناه في مدرسة السريان من الصف الرابع, وكان يعلمنا إياه رحمه الله السرجان (حنا حيمو) فكيف أكتب شعراً إذا لم أعرف من أي بحر هذا...ليكن هناك بعض التجارب..أما إن كنا نريد النوغل في القصيدة التفعيلة والقصيدة النثرية فليكن.
الماغوط كانت قصائده نثرية رحمه الله . كثير من النثر جميل جداً يكاد يكون أجمل من الشعر. أحيانا أقول أو بالاحرى اسحق قومي يقول: الألياذة والأوديسا لم تكن أول أشعار هوميروس يعني لابد للجنين أن ينمو قليلاً قليلاً فاسحق قومي كان في بيت متواضع جداً. الانسان من الجانب الابداعي يتكون كالجنين . مر أكثر من أربعين عاماً وأنا عاقرت الكتابة فلذلك لا استطيع أن أقول ابن عامين أوابن ثلاثة أعوام سيكون وربما يكون فليس هناك مستحيل عندما يكون هناك امتياز في هذا الجانب من الانسان من الابداع.
....................................
من هي المرأة في نظر الاستاذ أسحق قومي؟
الحقيقة أحببت أمرأتين بحياتي الواحدة جعلتني اكتب شعراً والأخرى أهدتني ثمانية قصائد. الأولى كان الحب معها عذريا ومن طرف واحد . والاخرى أحببتها فتزوجتها وأنجبنا اولاد غدوا كباراً الآن . أما أن المرأة تلهم الشاعر لايمكن ولا أتصور شاعراً او أديباً أو موسيقاراً او فناناً تشكيلياً يستطيع أن يبدع كما يقول فرويد بدون أن يكون هناك محرض والمحرض الأول والاخير وأولهم المرأة ومن ثم القضايا الثانية المحرضة في جانب أن كان الانسان ملتزماً والألتزام يولد في الذات وليس من الخارج يأتي هو في داخل الشاعر والأديب والكاتب والرسام والفنان.........................................
هل لك أن تحدثنا عن أسم ورد في بعض من أشعارك وخواطرك يذكرك بأحرف الهاء و الزين؟
ثانياً: كنت من رواد فندق العباسيين بدمشق وكان هناك وجه يوحي لك ببعض الأشعار هل لك أن تحدثنا عن هذا الشخص

لقد أعطاني هذا الفندق الكثير سكنت هذا الفندق لانه كان رخيص أولاً, ثانياً كان هناك شخص أسمه ياسين يعمل هناك ( مع أحترامي لكل عامل لانه انا نفسي أيضاً عامل ) كان شكله الخارجي وتصرفاته يوحيان لي كثيراً من الافكار.
أما هاء وزين فهذه قصة طويلة.....لايمضي علي يوماً واحداً دون أن أعشق. العشق دائماً متجدد في ذاتي ولكن بأشكال وصور مختلفة,
المرأة بالنسبة لي هي ليست حبيبة , هي ليست أم ليست صديقة هي النبع.
وتأثرت كثيراً بكتاب الألهة من خلال دراسة الأناجيل السومرية وخاصة لفراس السواح , المرأة بالنسبة لي هي الأم و الأرض وهي كل شئ بحياتي, لولاها لما كتبتُ شعراً صدقوني, أنا أحببت أمرائتين وذكرت ذلك سابقاً ولكن كم أمرأة أعجبت بهن فهذا عدد لا أحصيه , وخاصة القروي يحب الجمال لا ادعي الجميع ولكن القروي ينبهر بالجمال والروعة والحضاريات لهن وقع خاص وخاصة بدمشق, ودمشق أحببتها كثير وفيها تعرفت الى العديد

........................................................................
السؤال التالي هو قول لك في مجلة الجسر: أنا لم أعد أرغب أن أرقص إلا بعرس والدتي التي أغتصبها القتلة وحولوا جناتها الى صحارى لذا قررت أن ادرس التاريخ لأعرف من انا. أنا هو العالم والعالم هو أنا... هل لك أن توضح لنا هذه الفكرة ؟
أنا لم أعد أرغب أن أرقص إلا بعرس أمي لماذا نخاف ونحن أبناء سوريا. الارض تتكلم سوريا لماذا نخاف أن نتحدث الصراحة, وهنا لن أذكر أسم مسؤل كبير في سوريا, قال لي يوماً: يا اسحق أنتم تقولون (من يتزوج أمنا نصيحه عمنا) أي كمن يقول لي أنتم بدون مذهب وأعتقاد. من هنا اقول أن رسالة الشاعر أو الاديب وبدون أنفعال هي رسالة يحملها وتحمله, لماذا نخاف أن نقول لنا قوميتنا المعينة, لماذا نخاف أن نقول نحن الشعب الفلاني لماذا يقول الأرمني أنا أرمني والكردي يقول أنا كردي, وهو في سوريا الحبيبة.سوريا حافظ الأسد سوريا بشار الأسد. هذا الكلام أقوله بكل ثقة حتى للحكام الأخرين. لماذا نخاف أن نقول نحن آشوريون آراميون سريان كلدان . نحن لنا حضارة قديمة جداً نحن أم الحضارات وأساس اللغة هي السريانية. وهنا أستطيع أن اقول ( على كل حال أرائي هذه كتبتها في كثير من الكتب ومنها القصور والقصوارنة وقبائل الجزيرة السورية) وكتبت ذلك دون خوف لان الشاعر او المؤرخ عليه أن يسمي الأشياء بذاتها أنا لست دبلوماسياً أنا لا اجيد الفعل السياسي, أنا أفهم السياسة ولكن لو كنت سياسياً لبقيت في سوريا .
ولكن أرجع وأقول لماذا نرجع أن نسمي الأسماء بذاتها بابل أشور أرام كلدو لماذا لايكون هناك المزيد من الكتب في المكتبة العربية لتوضح هوية هذا الشعب الذي أصبح له أكثر من الفي عام في ضياع الهوية القومية. وبهذه المناسبة أقول سيمر بعد سنوات على المجازر الوحشية التي وقعت لشعبنا السرياني الاشوري الكلداني والتسمية واحدة والقوم واحد واللغة واحدة, والشعب الارمني , ولم يبقى الا سنوات وسيمر مئة عام مذابح سفر برلك...
البارحة سمعت للدكتور هيثم المناع في أذاعة ما يطالب أن يحاكم وزير الدفاع الامريكي زونالد رامسفيلد على أنه عذب وسجن ثلاثمئة او أربعمئة شخص في غوانتينامو لماذا لا نسأل على ملايين الذين ذبحوا لماذاتخاف الشعوب المقصلة لماذا ؟ . ولكن علينا تحت أسم الوطن الوطن هو أحد الآلهة تستحق العبادة يجب أن نوضح للمسؤلين بطريقة علمية أننا شعب متميز أننا دعاة سلام لسنا كباقي الشعوب التي تحاول أن علينا أن نقرأ التاريخ لان التاريخ أمراة جميلة بالنسبة لي ويعاد قرائته من جديد.
................................................
الرجل السياسي يرى أن كل الناس أدوات لتحقيق طموحه ووسيلة لتحقيق ما يتمنى. السؤال هل وصلت الى قتاعة معينة لترك العمل السياسي رغم أنه كنت تتقنها بشكل جيد؟ وأين انت من السياسة ؟
كنت سأتطوع بالحرس القومي لانني أبن الارض والبعث في ثورته الجديدة....
أنا والأخ مازن صباغ والأخ فؤاد جرجس وأستاذنا ديفيد بشارة طارق عليوي الله يرحمه منيفة درويش وأولاد المحافظ عزالدين نعيسة وكان معنا هيثم ضويحي هؤلاء كنا 1968 كنا لجنة تحضيرية لأنطلاق ما يسمى شبيبة الثورة أنتسبت للبعث منذ ما قبل السبعينات ثم اعدت أنتسابي بعد الحركة التصحيحية التي قادها الرفيق حافظ الأسد. كنت أمين لفرقة التربية الرابعة لثماني سنوات. كنت صادقاً ولا زلت صادقاً عندما كنت في البعث كنت صادقا ولا زلت صادقا ولكن أحياناً وجدت أن العمل في هذا المجال وخاصة بعد مشادة كلامية بيني وبين احد الرفاق في نيويورك الدكتور أحمد داوود ووجود الرفيق فائق كنعو توصلت الى قتاعة بأن هناك شئ ما أنا لا استطيع لعبه لاني في مجال الابداع أن أكون مع هذا أو ذاك أنا لايهمني. المهم هناك وطن أسمه سوريا بالنسبة هو أحد الالهة .
السياسة تتغير عناصر السياسة تتغير أنا أعرف أن هناك تعريف للسياسة ولكن ليس بالامكان تعريفه الان. أقتنعت أن أتخلى عن الامر ,, و الأستاذ وليد المعلم وبحضور فائق كنعو في واشنطن قلت له سأودع أميركا ألى المانية لألتحق بزوجتي وعليك أن تخبر الرفيقة بشرى أنني تخليت عن كل شئ من ذلك اليوم تخليت عن كل ما يمت بالسياسة ولكنني بأتصال دائم مع الوطن وأحلام الوطن أن نكون سفراء شرفاء هذا يعني أنني مستمر حتى في كتابتي أستطيع أن أخدم وطني.
...........................................
معروف الاستاذ أسحق قومي كتب الشعر وخاصة شعر التفعيلة, السؤال بما أنك تيجبد اللغة الانكليزية والالمانية هل لك تجارب كتابة الشعر بهاتين اللغتين؟ والسؤال المكمل هل لك تجارب في كتابة كلمات الاغاني وإذا كتبت هل لك أن تسمعنا بعض منها؟
البدايات مع اللغة الانكليزية كانت في الصف الحادي عشر لست أدري كيف أستطعت أن أحب هذه اللغة أنا كسلان بها على كل حال..لقد كتبت بها ما يشبه قصيدتين الأولى يا حبي والثانية النجوم تشع. وقدمت هاتين القصيدتين في بيت أستاذي جميل رزقو فقال لي أنت تكتب شعرا يا اسحق وغداً في حصة الانكليزي ستقرأ هاتين القصيدتين . ولكنني تخليت عن هذا الجانب منذ الجامعة وما بعد حتى أيام التدريس, ولكن عندما رحلت الى أميركا كتبت هناك قصيدة أولى ثانية وثالثة , وهناك أخبرتني أحد الشاعرات أن هناك مسابقة في كتاب ,, وهذه الكتاب هو لكل شعراء أميريكا للذين يشتركون بالمسابقة,وكل من يذهب للملحق الثقافي في أي سفارة أميركية سيجد القصيدة ولمحة عن حياتي في هذا الكتاب (1992 ). وعندما رجعت الى المانية ,, ابنة احد الأطباء وتجيد اللغة الانكليزية والدتها كانت معلمتي للغة الالمانية أرادت أن تترجم كل ما كتبته الى اللغة الالمانية, وأخدنا موفقة الاتحاد بالمانية للقيام بذلك..... ولكنني أنا دائما متأخر في طباعة كتاباتي كان يجب أن أطبع منذ زمن بعيد
............................................................
سنتجول بشوارع دمشق الجميلة وهذا يذكرنا بشخصية لها ذكريات مع الاستاذ أسحق قومي هو الذي أصدر مجلة الثقافة وله قصر الثقافة بدمشق السيد مدحت عكاشة هل تحدثنا عن هذ الامور؟
بالفعل دمشق محطة لكل المسافرين الأستاذ مدحت عكاشة أدام الله بعمره تعرفت اليه وهو الذي قام بطباعة ديواني أغنيات براعم النصر وشكرا للفنان الياس حموي الذي أهداني غلاف الديوان.
فكتبت فيه قصيدة للاستاذ مدحت عكاش في مجلة الثقافة وأنا من طبعي ماذممت رجلا حمدته من قبل, كنا قد أتفقنا على أن يعطيني كل( البلاكيتات) للديوان لكنه يومها لم يكن عندي خمسون ليرة فحتفظ بتلك الأمور التي كان يجب أن يعطيني أياها لذاته. وهنا للحديث شجون سأقولها هو في لجنة الشعر في أتحاد كتاب العرب. والذي ذكاني لعضوية أتحاد الكتاب العرب هو الأستاذ سليمان العيسى والأستاذ منذر لطفي صديق القائد حافظ الاسد في الطيران قبل أن يستقيل بسبب وضع بعينيه. الأستاذ سليمان العيسى والأستاذ منذر لطفي يرشحان أسحق قومي لعضوية أتحاد كتاب العرب ورغم أن الموضوع في أتحاد كتاب العرب مستوفي الشروط لأنني قد أخدت موافقة وطباعة الجراح التي صارت مرايا وأغنيات لبراعم النصر ولكنهم رفضوني .. لماذا..... اسأل لماذا ترفض عضويتي من اتحاد كتاب العرب ويبعث لي الأستاذ عقلة عرسان يكتب نتمنى لك الأستمرار بدون أن يكون لك عضوية اتسائل هنا بأشارة أستفهام كبيرة والاستاذ مدحت عكاشة في لجنة الشعر لماذا أرفض من عضوية لجنة أتحاد الكتاب العرب رغم أن أتحاد الكتاب العرب في دمشق أعطاني الموافقة على الطباعة والتداول في هذين الديوانين لماذا السؤال؟؟؟

............................................................
قديما كان يمارس الشعب القراءة ولكن في يومنا هذا وكما نرى وحسب الأحصائيات لا يمارس القراءة بل نلاحظ أن مستوى التعليم قد تدنى مقارنة بالأيام الماضية وأيامك, ما هو السبب في تدني مستوى الثقافي والتعليمي
أن التقدم التقني الحاصل اليوم من خلال شاشة التلفاز والأنترنت والحياة بتسارع خطواتها أستطيع أن أقول قد غلبت جانبها عن الجانب الأخر. صدقوني لا اتعامل مع الانترنت ليس لأنني لا أملك المقدرة, حتى أن قراءاتي للشعراء الشباب قليلة وهذا أعتراف خطير جداً أقول لا اريد أن أقرأ تجارب غير ناضجة أنا أحترم هذه التجارب ولتكن ولتستمر وانا قلت أن الالياذة و الأوديسا ليست أول أشعار هوميروس قد يبدو الكلام متناقضاً وأنما أعتبر الكتاب هو الذي يجعل من الراغب بالقراءة أن يبدع. الحقيقة في زماننا لم تكن هذه الادوات موجودة . وهذه الادوات تشغل كثير من الوقت أن تتصفح المواقع وتنتقل بين الأقنية الكثيرة فبالتالي يكون هناك ألهاء عن قراءة الكتاب. والكتاب يبقى الاول والاخير باعتقادي انا ...............................................
الجزيرة السورية الوادعة الجميلة, وأنت نشأت في أحضانها ورضعت من حليب وفاءها وفيها ملعب طفولتك مرتع صباك وشبابك.
هل لك أن تكلمنا عن بعض ذكرياتك من ذكريات الجزيرة ؟

على كل حال الجزيرة وأيام الجزيرة بدءاً من تل جميلو إلى المالكية وراس العين والدرباسية وقبور البيض والحنة الغربية وتل هرمز وتل ورديات تل تمر تل نصري عندما تتقاطر اليه الناس للاحتفال بعيد السيدة العذراء القامشلي حبيبتي القامشلي لي فيها كثير من الذكريات أتذكر القامشلي وأتذكر الاستاذ المرحوم الشاعر جورج سعدو الذي كان فعلا عملاقاً في اللغة والأدب والشعر, هناك ذكريات جميلة رائعة جداً, هناك ذكريات أليمة أن كان الفعل يقع علي أم على الفقراء, وكما اتذكر سئلتني أحد الجرايد ماهي الكتب التي قرأت ؟ قلت لها ثلاثة كتب. قالت: ماهي ؟ قلت الله وأمي والفقراء. أنا دائماً منحاز لثورة الفقراء, مهما كان لونه أو قوميته اوديانته, لا فرق عندي الأنسان أقدسه. وهنا أتحفنا الأستاذ أسحق قومي بقصيدة من الشعر......اناشيد لزمن سيأتي...............................................
لكل أنسان محطات في حياته غير تقليدية, يتوقف الأنسان عندها ما هي هذه المحطات في حياة الشاعر والأديب أسحق قومي أسحق قومي
أستطيع أن أقسم المحطات إلى ثلاثة أقسام الطفولة والمراهقة, سوريا أميركا, المانية , ثلاثة محطات في حياتي لكل محطة هناك مواسمها هناك صداءاتها هناك ما يجعلني أستمر وأؤكد على أنني سأستمر.
....................................................................
أستاذ أسحق كل أنسان له وقفة أليمة بالحياة. أن أخاك المرحوم كان صديقا ًلي وأخا وزميلا في مرحلة الثانوية, عرفت فيه الأخلاص والشهامة النضال والأجتهاد لقد وافته المنية في عز شبابه لأنه كان يرفض الأنتهازية, هذه الأنتهازية التي رفضت أن تدون أسمه في الكتب وهناك بعض الجهات وبعض الأشخاص يتعمدون ويتقصدون على عدم ذكر أسم أسحق قومي ويوسف قومي والمرحوم عبد الاحد قومي من هم هؤلاء الأشخاص من هي هذه الجهات ولماذا يتقصدون ذلك.

عبدالأحد قومي سيبقى رغم أنف هؤلاء , هؤلاء عبارة عن فقاعات صابون في حمام قديم جداً. وأوكد لهم وللأخرين أن عبد الأحد قومي سيبقى من خلال الشرفاء ومن خلال أفعاله . وفي هذه المناسبة الأليمة أستذكر في حفل,,, ما قاله الشاعر خالد نشمي قد أوجد وأكد في هذه القصيدة على أن عبد الاحد قومي عاش قبل موته الأليم حياةً قاسية جداً من الذين لم يقبلوا مثل هؤلاء النماذج الصادقة والمخلصة أما عن الكتابات التي كتبت عن الجزيرة السورية, خاصة وعدم أحتواء تلك الكتب أسم أسحق قومي ويوسف صومي قومي ( أبن العم) والمرحوم عبد الأحد قومي والكثير الكثير. وبذكر على سبيل المثال وأوجه له التحية الأخ فواد كمو لماذا ينسى أسحق قومي والياس قومي والمرحوم عبد الأحد قومي و لماذا ولكن عتبي كثيراً على الذين أقول مازالوا أخوة لماذا لم يتصدوا لهذا المشروع . لماذا يهمش من كان يلقي الشعر, ومن كان معلم ومدرس لهؤلاء, ورفيق أمين فرقة لهؤلاء . هؤلاء فقاعات صابون يا عزيزي . لن أتعامل مع هذا الأمرلكن أؤكد لك أن عبدالأحد قومي سيبقى من خلال ما جمعنا من كتابات أشعاره ,أعماله الادبية في مجلد واحد بعنوان الأعمال الشعرية والأدبية الكاملة للشاعر عبد الأحد قومي. وأول تلك الدواويين هو بيان لوهج الروح مجموعة قصائد ,وهناك ديوان أخر ومجموعة قصصية , عبد الأحد قومي لا يمكن أن يزيل. عبد الأحد قومي الذي لم يذكر في كتاب الجزيرة... كان هو من يقيم الأماكن الأدبية والشعرية, والمهرجانات كان ممثل الجزيرة بأمتياز. عبد الاحد قومي في ذاكرة دمشق في ذاكرة التاريخ. لا يمكن لاقزام التاريخ أن يزيحونا سواء كتبوا او لم يكتبوا . أسحق قومي رد عليهم من واشنطن بي سي عندما سجل أسمه في كتاب التاريخ باللغة الأنكليزية...لست منفعلاً وأقول عن عبد الاحد قومي ....... حرام أن تسكت البلابل في عز الربيع وحرام أن يجف النهر في عز الفياضان, وحرام على الجزيرة أن تحتوي على مثل هؤلاء الاقزام. الذين يريدون أن يغيبوا عبد الاحد قومي مدير المسرح المدرسي مدة خمسة عشرة عاماً حرام عليهم وحرام على أرض الجزيرة أن تحتوي على هؤلاء الأنتهازيين أنا رحلت عن سوريا من هؤلاء الأنتهازيين..................................
لابد أن تشرق الشمس ولايمكن للغربال أن يحجب ضوء الشمس عن الأرض والبشر
_ هل لشاعرنا تجارب مع القصيدة الغنائية أو النشيد أو الأغنية الشعبية, ماذا يقول أسحق قومي عن الشعر الشعبي ؟
ما رأيك بالشاعر صبري يوسف شاعر من المالكية...؟

أحب المالكية حباً شديداً لان فيها أنسان رائع توما بيطار, وذكرت أيضا أستاذي يعقوب ملكي من المالكية كان. الأخ الشاعر صبري يوسف كشاعر ..صدقني منذ ثمانية عشر عاماً تركت الوطن ولا اتذكر هذا الاسم أتمنى له التوفيق, وأتمن عبر موقعكم هذا أن يراسلني أو يكتب الي فأنا على أستعداد وأتشرف بيه, وأوحييه لانه صاحب كلمة.

سألتني عن الجانب الغنائي وأن كنت أكتب بهذا الجانب نعم لدي تجارب في كتابة الأغاني للطفل العربي, وكان لدي ثلاثة أغاني موجودة في مكتبة الطلائع بدمشق. الأولى كانت وطني, هي نشيد قدم من فرع الحسكة لطلائع البعث . أقول فيها
:
[align=center] وطني وطني وطني
فيك عشقنا خط القلمي
منك نسجنا لون العلمي
وطني أنت الحب الواعد
وطني أنت الزرع أنت المعمل
الى نهاية القصيدة.

أما عيد الأم هذا النشيد كان قد حاز على
الجائزة الأولى في القطر , أما في مجال ألأغنية كتبت في مجال الاغنية السياسية, وشاركت في أكثر من مهرجان للأغنية السياسية كان لي مشاركة في الثمانيات عن لبنان. وأكتب في الشعر الشعبي ولكن متأخراًوكتبت حتى بالأغنية المردلية, لي تجارب أعتز بواحدة منهن أستطيع أن أقول أنها متكاملة وطويلة والذي سيتناولها بالغناء سيحكم عليها.
وأقول فيها ( ساير دي ساير ورك أهل الزمن كلن) هذه الكلمات جاءت بعد تجربة قاسية جدا


ً ساير دي ساير ورك أهل الزمن كلن
عقلك وقلبك ضلال لا تحجرن ...حلن


أضغط هنا لسماع القصيدة

أستاذ أسق قومي لو لم تكن أسق قومي فمن تتمنى أن تكون
سر لا يعرفه الا العديد والأقرباء خاصة أنا ليس أسمي أسحق قومي أنا أسمي الياس قومي حتى الصف السادس كان أسمي الياس قومي لكن والدي رحمه الله قد سجل في القرية أسمي واسم أخي مع بعضهم وحط الياس أصغر من أسحق. فأسحاق كان يجب أن يذهب للعسكرية وأسحق أصغر من الياس. أذاً أسحق قومي سيبقى يفتخر بكلمة قومي هذه الكلمة بالسريانية تعني الثورة, أنا أسحاق قومي..............................................
لقد قلت أستاذأسحق الوطن يستحق العبادة . والوطن ليس مجرد ذكريات أنما الوطن كيان وفي وجدان كل واحد منا والوطن كان بالنسبة لك مسيرة حياة.
هل تفكر يوماً بالعودة للوطن بحلم لبناء صرح أدبي ولملمة شمل الأصدقاء, والمخلصين والأدباء لبناء ذرع لمواجهة هؤلاء الأقزام أم ندع تلك الأمور للذين يتحكمون بصائرنا. بماذا تنصح الشباب المغترب بشكل عام وما هو واجبههم تجاه وطنهم كسفراء لبلدهم كما قلت.
الصقور في السهول قد لا تفلح لكن الصقور في الاعالي تنجح أن أخدم وطني بصرح , أعود لسوريا هذه أمنيتي ولكن صدقني يا صديقي أغلب الأصدقاء منهم قد رحل ومنهم قد هاجر. أن عدنا لن تعود تلك البهجة, دع الصورة جميلة أقصد صورة الوطن الجزيرة في ذواتنا لكن أستطيع أن أعوض حالة تعويضية عن هذا من خلال كتاباتي , هؤلاء الذين ذكرتهم سيخرجون عاجلاً أم آجلاً لان الكتابة وخاصة الكتب للتاريخ أن يكتب الانسان باسلوب منهج تاريخي وصفي تحليلي,
كثير من الشعراء غيبوا في السابق وكثير من الأدباء نسميهم المأمورين. فلذلك هؤلاء يكتبون بعيدأ عن الواقعية, مسايرة لفترة تاريخة ما قد تكون غلط او صح لست انا من يحكم عليها الزمن سيحكم عليها اذا لم تذكر أسمائنا بهذه الكتب فأنا أرد عليهم وأقول لهم :
أنا المشتاق لعيونكم أبد
ولا تهشمو صورتكن والله لاحد
سنين مرت والقلب بالنار كتوا
يالسامعين الصوت ربعي سند
من مية الخابو شربنا سوا
والأرض بصدورنا عمر ورغد


أضغط هنا لسماع القصيدة

ما هي المواضيع الصور و التي تهتم بنقلها من خلال كتاباتك الشعرية ؟
أين هي المرأة من كتاباتك وماذا كتبت لها؟ هل انت شاعر ملتزم وماذا تلتزم بشعرك ومن من الشعراء أثر في نفس الشاعر أسحق قومي؟

أما عن المرأة في شعر أسحق قومي, وعن أسحق قومي الملتزم, أنا ملتزم مع الأنسان ملتزم مع الأرض ملتزم....الأرض ليس قطعة جغرافية على كلن الوطن هو حنا وداوود وأسحق ويعقوب وكابي وحسن وأحمد ومحمود...الوطن هو هذه ذكريات و هذا الفيض من العطائات .....أنا ملتزم دائماً لكن أن كان هناك في ألتزامي جانب من النقد قلت هذا هو المجال الذي أستطيع أن اعبر فيه وأتمنا ألا أكون قد خرجت عن أطار ما قلته بالسابق.
أما المرأة في شعري لها جانب كبير وهنا في هذه المناسبة قصيدة بعنوان العشق ديني والهوى


سلطاني مهدى الى أول حب
مرتني في طيف الغمام العابري
تستذكر الأيام في الأوطاني
أضغط هنا لسماع القصيدة كاملة
..................................................
[size=18][color=red]سمعنا أنك صاحب فكرة أنشاء المعهد الاستراتيجي للبحوث و الدرسات السريانية والأشورية والكلدانية بألمانية. هل لك أن تحدثنا عن فكرة أنشاء هذا المعهد والى أين وصلتم ؟

العمل في هذا المشروع أعتقد هو مغامرة ولكن أتمنى أن نشعل ولو شمعة في الظلام, وبما أن كل الشعوب لها أهتمامات في أن توثق كل الحوادث التي تمر على شعبها من هنا كانت الفكرة على أنشاء أنشاء المعهد الاستراتيجي للبحوث و الدرسات السريانية الأشورية الكلدانية بألمانية . وقد أخترت لهذه الفكرة وأسف على استخدام هذه العبارة أخترت _ أساتذة ملافنة لهم باع طويل في هذا المجال منهم من يجيد السريانية الأشورية الكلدانية ومنهم من يتكلم العربية فقط مثلي, هو معهد مؤسسة تاريخية ثقافية أجتماعية مدنية وحقوقية له اهدافه. وسيأخذ حق الترخيص هنا في المانية نتمنى ذلك وسيقوم هذا المعهد بتوثيق مدة الفي عام وهو رديف لمشروعي الذي أعمل عليه وأنا لم يوجه الي سؤال عن ماهي الكتب التي أعمل عليها في الجانب التاريخي هناك كتاب أسمه أعلام الامة السريانة كون اللغة سريانية هكذا أكدوا علماء اللغة سواء كان في الجانب الكلداني أو الجانب الأشوري او السرياني الطوراني ولكن الأمة واحدة هناك أعلام الامة السريانية الأرامية الاشوية الكلدانية, منذ خمسة الأف عام قبل الميلاد ألى عام 2005 مشروع كبير جداً هذا المعهد الأستراتيجي سيردف عملي في أعلام الامة السريانية الذي هو مشروع كبير جداً وقد وجهت رسالة الى أستاذي اسحق ساكا, بهذا الخصوص منذ عامين نتمنى أن يكون عدم الأجابة خيراً فهو عبارة عن توثيق وهو دعوة الان أطلقها من على هذا المنبر أن يكون لكل علم في القادة العسكريين والسياسين والدولة أعلام الفكر والفلسفة أعلام الادب شعر قصة نثر مسرحية أعلام اللغة الصرف والنحو والخط أعلام الفلك والتنجيم أعلام الهندسة والبناء أعلام الاماكن الأثرية والدينية أعلام التاريخ والجغرافية أعلام الألهة والموسيقة والتلحين أعلام الدين والاهوت أعلام المترجمين أعلام الاطباء الصيدلة وصناعة الدواء أعلام التصوير والزخرفة أعلام المكتبات الصحافة والكتب المعاجم . فعلى كل من يود المساهمة بهذا المشروع أن يكتب في هذه الجوانب سأعمم هذا في عالم الانترنت على ما يبدو أنكم أقنعتموني أنه يجب ان يكون لي هناك صفحة خاصة . من هنا كانت الفكرة البحث عن معهد يضم مجموعة لان فرد واحد لا يستيطيع أن يقوم بهذا . فأخترت الأستاذ شليمون يونان, والمهندس عمانؤيل أسكندر وكان قسيساً في شمال العراق, الأستاذ عزيز سعيد في برلين, المترجم الاستاذ كنعو عبد الكريم كنعو, المعلمة أبتسام مراد, الدكتور المهندس جبرا شيعا, الأستاذ سنحريب عبدي, الراهب حنا عابدين من تركيا, والملفان صبري عازار من بروكسل هؤلاء هم أعضاء هذا المعهد ستصلهم الرسائل في المستقبل القريب أنشالله
....................................................
كيف تقرأ المشهد في الجزيرة السورية بعد أحداث العراق, أعني الوجود المسيحي في الجزيرة, وما هي المقتراحات التي تود أن تقولها في هذا الصدد؟
سؤال هام وهو صعب جداً, لكن سأجيب بقدر الامكان . ملح الارض هم المسيحيون في بلاد الشرق وأتوقع وخاصتا بعد أحداث العراق ذلك الشعب الذي صوت لصدام بالدم أن تكون النهايات هكذا . أنا هنا لست مع فلان أو غيره لكن أتحدث من خلال الوقائع التي تمت في العراق. والدم الذي يبذر في العراق. وجاليات كبيرة لا بل شعبا كاملا من الشمال الى الجنوب يهجر أو يهاجر مرغماً من العراق. بعد الانفلات الأمني الذي حدث بعد صقوط النظام العراقي السابق اقول سوريا ستبقى قلعة ولكنني كذلك انا واقعي ما حدث في احداث الجزيرة قبل عامين يوئكد وهنا كنت قد أشرت اليه ... وكمان كتبت في قصيدتي الأولى:

[align=center] صليت كي يحفظ الله موطني
من غدر غدار لهم أبواقُ

نتمنى أن يكون المشهد فيه الامل ولكن هذا الامل يجب أن يكون هناك عمل, فأمل لوحده غير قادر أن يفعل شيئاً نتمنا أن يكون هناك دراسة موضوعية للقوميات المتواجدة في سوريا وقد كتبت هذا في كتبي ستصدر رأي لن اتخلى عنه. لماذا أن تكون هناك قومية واحدة تسيطر أقل ما يكون على الورق, موجود قوميات ثانية موجودة في الوطن الكل سوريون الوطن سوريا الأرض وحدة.
نتمنى ان يكون هناك دراسة من قبل المسؤولين في هذا الامر
الوجود المسيحي سيبقى هذا الصوت الى حين لذلك كتبت كتباً عن المسيحيون في الجزيرة السورية واعمل على هذا الكتاب ومئة عام على مرور بناء مدينة الحسكة. لأنني أقرأ أن هناك لصوص في التاريخ سيأتي يوم والنظام العالمي الجديد يرغب لهؤلاء أن يتعملقوا سيقولون أن ليس هناك من عمر حواضر الجزيرة السورية هم المسيحيون( ؟؟؟) لست أدري أن كنت مصيباً ولكنني على يقين بأن ما أقوله سيبقى المسيحيون إن لم يكن هناك دراسة مو ضوعية من قبل المسؤولين ومن قبل المسيحيون أنفسهم سيبقى مسيحيو الشرق كاالأقلية اليهودية في سوريا. أما الأباء الروحيين الذين أكنهم وأجلهم تماماً لماذا سموني أسحق قومي وأنا قومي() لدي النقد في كل حاضر وفي كل كلمة اقولها وبكل أحترام لهؤلاء أن يدعوا الأحزاب القومية

لأمتنا أن تظهر وأن تقوم بأعبائها وأن تقوم بمسؤليتها مسؤولية اللحظة التاريخية, لأننا أن لم نسجل لهذا الحاضر لهذا اليوم ونبقا نتغنى بماضي مجيد فأننا نسقط حساباتنا أقل ما يمكن أن نسجل اللحظات التي توئثر في التاريخ القادم للأجيال القادمة التي توزعت بين كندا شيكاغو أستراليا أوربا الاتحاد السوفيتي هؤلاء الأجيال أن لم يكن هناك وحدة زمنية مترابطة تصنعها الأدباء والكتاب والمفكرين و الأحزاب .علينا أن نعمل هناك مسؤولية كبيرة و المشهد بالنسبة لي أنا متشائم جداً قلت يومها أسود هو النهار القادم والمحطات لا تمشي على إلا جثث القتلى الأبرياء وصدقوني كتبت لصديقي استاذي حسين عساف قصيدة رداً على رسالة له عام 1994 كانت رسالته من أثني عشر صفحة بخط يده فحاولت أن ارد عليه وأقول له ستحترق الجزيرة ومن عاش أحداث القامشلي والحسكة وراس العين والمالكية يعرف ماذا اقول لذلك اقول للآباء الروحيين عليهم أن يكونو أكثر شجاعتاً في أحقاق الحق لشعبنا وشكراً
................................
لم يعد بعيداً على ذكرى مذابح شعبنا السرياني الأشوريي الكلداني والشعب الأرمني على أيدي العثمانيين وغيرهم حيث ذهب ضحية هذه المجازر الوحشية أكثر من مليونين شهيد من الشعبين. ومن بقي على قيد الحياة هجر قسراً أو طوعاً الى سوريا لبنان العراق والاردن ماذا تعني لك هذه الذكرى الأليمة وسيما الأتراك لا يعترفون بتلك المجازر. وقد كانت لهم ردة فعل قوية على قرار البرلمان الفرنسي ماذا ترى بالمستقبل القريب والبعيد لهذه القضية ؟


شكرا لك على هذا السؤال سأجيبك عن السؤل لكني سأستبق ذلك بشئ
لقد سمعت عن حزبا لشعبنا في السويد قد طالب وتواصل مع البرلمان الأوربي في أتفاق مع الحكومة التركية أن يعود حتى الحاملين للجنسية الأوربية الى تركيا, أتسائل على أي أساس سيعودو. هناك شروط للعودة يجب أن تكون شروط للعودة اولاً القرى مهدمة لايوجد فيها بنية تحتيا وقد أعتصبها الأخرين. أغتصبها أهالي المنطقة المجاورة لهم يجب أن يكون هناك أتفاق ما بين هذا الحزب بالتواصل مع البرلمان الاوربي بالتواصل مع الحكومة التركية . أن يكون هناك أقل ما يمكن بناء يعودون اليه ثم أن يحضر هذا البناء من كل اللوازم مستوصفات مدارس معامل بناء للسكن وأن يكون هناك ميثاق يكتب مع الأتحاد الأوربي, لقد سمعت أكثر من عائلة ذهبت الى هناك لم تسكن في دارها لانه محتل من الاخريين ولم تجد عمل فعادت الى المانية.
أما بالنسبة للمجزرة لقد مرا على شعبنا والشعب الارمني أكثر من مجزرة قبل سفر برلك, بالنسبة للمجزرة بالحقيقة أن كان أعترف الاتراك وقاموا بثورة على البرلمان الفرنسي بكونه جرم او اقر بأن يقول ليس هناك مذبحة عامة لا بل هناك بعض الالاف قد ذبحوا فذكرت بانه من اجل خمسة وثلاثون ضربوا في سرايغو يقوم الناتو بضرب الصرب وكان دفع الفاتورة من قبل ايران مع امريكا التي كانت يومها علاقات غير صحيحة يتوقف الامر على الشعبين الارمني والاشوري السرياني الكلداني هم شعب واحد سموهم ما تشائون اللغة واحدة والشعب واحد يتوقف هذا الأمر على الاجيال لا بل على الاحزاب الساسية لهذين الشعبين. وفي الختام أن لم نصنع شيئاً لأرواح الشهداء الذين ذهبوا وحسبناهم بالحاسوب فتأكدنا أن المليوني شهيد كانوا سيكونون الان أكثر من خمسة عشر مليون انسان بالأضافة الى اربعة ملاين الذين هجروا كانوا سيكونون أكثر من خمسة وعشيرن مليون نسمة لا بل ثلاث ايضا وكلنا نعلم كم كانت المساحة من الاراضي التركية للارمن ولشعبنا المسيحي على الشعبين ان يفعلا شيئاً ولا بد أن يستجيب القدر وختاماً أقول :
السيد المسيح قدم الدم ضحية في سبيلنا فلا وطنناً ولا بيت نهرين بدون دم يسفك ويجرى.
آخر تعديل بواسطة Abo George في 06 مايو 2007 20:35، عدل 1 مرة
أن وجودنا بمفردنا لا يعني بالضرورة أن نشعر بالوحدة...ووجودنا مع الآخرين ليس ضماناً لعدم شعورك بالوحدة.
صورة العضو الشخصية
Abo George
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3363
اشترك في: 28 يوليو 2006 01:54

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة بسيم لحدو » 25 نوفمبر 2006 14:04

[align=center]شكراً أخي أدوناي لتنسيق وكتابة المقابلة
وشكراً وردة الجزيرة
واشكر الأستاذ أسحق قومي على المقابلة الرائعة والمفيدة فعلاً كانت سهرة ممتعة تمنياتي لك التوفيق
وكما اشكر الأخ أبو نوار والأخ دافيد والأخ يعقوب
واشكر كل الإداريين والمشرفين
وكل من حضر وشارك
محبتي لكم
[/align]
**يا من ذرفت الدموع وذقت العذاب والآهــــات**
صورة العضو الشخصية
بسيم لحدو
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3108
اشترك في: 19 يوليو 2006 20:40
مكان: جبال الألب

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة الياسمين » 25 نوفمبر 2006 22:17

صورة
لا تحبوا العالم ولا الأشياء التي في العالم لأن العالم يزول وشهوته معه وأمَّا من يعمل بمشيئة اللـه فإنه يبقى إلى الأبد
صورة العضو الشخصية
الياسمين
Team Member
Team Member
 
مشاركات: 1586
اشترك في: 25 يوليو 2006 04:47

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة karam_nl » 26 نوفمبر 2006 03:46

في البداية اشكر ادوناي على هال التعب في الكتابة كمان وردة الجزيرة
واشكر الاستاذ اسحق قومي على المقابلة الرائعة وعلى الشعر الجميل الذي القاه

تحياتي وحبي

كرم
karam_nl
Team Member
Team Member
 
مشاركات: 1693
اشترك في: 10 أغسطس 2006 02:23

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة wardt_algazire » 26 نوفمبر 2006 12:54

شكراً لكل من ساهم في إنجاح المقابلة
محبتي وردة الجزيرة نانسي
صورة
wardt_algazire
 

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة jacoub » 27 نوفمبر 2006 16:29

:D اشكرك اخي ادوناي على تعبك في الكتاية و اشكر الاستاذ اسحاق قومي على المقابلة الرائعة والممتعة و اتمنى لكم التوفيق و المحبة و الاستمرارية دائما وشكرا :D
jacoub
رائد نشيط
رائد نشيط
 
مشاركات: 144
اشترك في: 03 سبتمبر 2006 00:32

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة الياس موساكي » 28 نوفمبر 2006 22:50

المشتاق لعيونكم أبد
ولا تهشمو صورتكن والله لاحد
سنين مرت والقلب بالنار كتوا
يالسامعين الصوت ربعي سند
من مية الخابو شربنا سوا
والأرض بصدورنا عمر ورغد

و سنبقى دوماً مشتاقين لسماع صوتك الرنان ايها المعلم الاصيل والشاعر المبدع دوماً

بكل الحب والفخر استمعنا لحديثك الشيق ولاشعارك الجميله ايها الكاتب العظيم يا رمزاً

من رموز جزيرتنا الخضراء و بلدنا الحبيب سوريا .

وكل الشكر لمن ساهم باغنائنا بهذا اللقاء القيم في موقع جزيرة كوم


الياس موساكي...
صورة العضو الشخصية
الياس موساكي
رائد جديد
رائد جديد
 
مشاركات: 2
اشترك في: 02 أكتوبر 2006 21:10

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة أميرة نصري » 05 ديسمبر 2006 04:17

بداية اشكر الاخ ادوناي
على تعبه لكتابه المقابلة خطيا
بنوع من التكتيك و التنظيم الواضح
اشكر الاديب الكبير اسحق قومي لتلبيته دعوتنا مشكورا و اجاباته على الاسئلة جميعها بروح ومحبة صادقة
كما اشكر كل من ساهم في ادارة المقابلة و كل من تواجد

سلام للأهل كلهم
والربع الحفظوا شمايلنا
سلام للخابور عشق ووفا
وتراب الحد صاروا حبايبنا
سلام عاشق ترى ولهان
ذكرى تمر انتو محاجبنا
والآه شلون ديرة هلي
خبرني يا الطير بعدا عوايدنا
الله ماحلى الذكر تنعود رجعت قصايدنا
الله ما عظمك يا السر
بقلوب تكوي مرابعنا
حزنك يا شوق القلب
نيران تشعل مواجعنا

قصيدة محكية رائعة
محبتي
اعز
صورة
صورة العضو الشخصية
أميرة نصري
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 9817
اشترك في: 21 يوليو 2006 02:02

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة HUBO » 09 ديسمبر 2006 01:35

"الوطن أحد الآلهة التي تستحق العبادة وأنّ أوطان العالم لن تكون بديلاً
عن الوطن الأم سوريا أقل ما يمكن بالنسبة لنا نحن الذين ولدنا وتربينا هناك وعلينا تقع مسؤولية
الإخلاص والوفاء والمحبّة للوطن مهما ومن كان الحاكم أو المسؤول , وأن نكون سفراء في بلدان
المهاجر"


"وكما اتذكر سئلتني أحد الجرايد ماهي الكتب التي قرأت ؟ قلت لها ثلاثة كتب. قالت: ماهي ؟ قلت الله وأمي والفقراء"


شكراً يا موقع الجزيرة لأنكم عرفتمونا أكثر عن هذا الإنسان المبدع الأستاذ اسحق قومي , الذي قدم بلا مقابل ولا زال يقدم .
الله يقويك ويزيد من عطائك
شكراً جزيلاً النورس , دافيد , يعقوب على إدارة المقابلة
شكراً أدوناي ووردة الجزيرة على تعبكما وسهر الليالي لكتابة نص المقابلة

تحياتي
Nulla vita sine libertas
Faber est suae quisque fortunae
صورة العضو الشخصية
HUBO
رائد بارز
رائد بارز
 
مشاركات: 797
اشترك في: 19 يوليو 2006 23:12

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة سمير صاموئيل عيسى » 16 نوفمبر 2007 13:05

[align=center]في الحادي عشر, من تشرين الثاني, يكون قد مضى عام من اللقاء معالشاعر اسحق قومي ,

تحية للشاعر والكاتب اسحق , مع تمنياتنا بلقاءات اخرى قادمة ,
[/align]
*( إن تفقد مالك ***** فقدت قليلأ )*
*( إن تفقد الشجاعة ***** فقدت كثيرأ )*
*( إن تفقد الكرامة ***** فقدت كل شيء )*
صورة العضو الشخصية
سمير صاموئيل عيسى
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 1092
اشترك في: 01 أغسطس 2006 03:06

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة اسحق قومي » 06 مايو 2011 09:35

سمير صاموئيل عيسى كتب:في الحادي عشر, من تشرين الثاني, يكون قد مضى عام من اللقاء معالشاعر اسحق قومي ,

تحية للشاعر والكاتب اسحق , مع تمنياتنا بلقاءات اخرى قادمة ,

تحية لك ولإهتمامك وهذه نسخة مصوبة من الأخطاء حاولت تصويب أغلبها لأن كتابة الحبيب أدوناي الرائع كانت مكلفة له ولأعصابه وأنا أقدر أنه نقل كل الكلام من حالته الفيزيائية (الصوت) إلى كلمات مكتوبة فمرحى وألف مرحى وتحية وتقدير له.

مقابلة الأستاذ اسحق قومي
اضغط على هذا الشريط لمشاهدة الصورة الصغيرة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
# وهكذا أشرقت شمس الجزيرة من جديد, وكما عودتكم دائماً إنّها تستضيف في ليلتنا هذه
ضيف حمل على كتفيه أعباء تاريخ وحضارة ووطن , وبكل رحابة صدر وافتخار لحديقتنا
الخضراء نبدأ حوارنا المفتوح مع الأستاذ الأديب والشّاعر اسحق قومي .
- (نبذة مختصرة عن ضيفنا )

الشّاعر اسحق قومي من مواليد قرية جميلو التّابعة لناحية الدرباسيّة في محافظة الحسكة
حصل على شهادة الليسانس من قسم الفلسفة و الدراسات الاجتماعيّة في كليّة الآداب بدمشق
علّم ودرّس في محافظة الحسكة في المراحل الابتدائيّة والإعداديّة والثّانويّة , وبعد تأديته لخدمة
العلم تمّ تعيينه مدرساً لمادّة علم النفس والتربيّة العامّة والتطبيقيّة في معهد إعداد المعلّمين بالحسكة
وبعدها مدرّساً لعلم النّفس ورئيساً للدروس المسلكيّة بنفس المعهد , قضى أربعة عشر عاماً في
التّعليم وبعدها هاجر إلى الولايات المتّحدة الأمريكيّة , ومن بعدها إلى ألمانيا , كتب في الشعر
والقصة القصيرة والرواية والتاريخ , شارك في العديد من الأنشطة الثقافيّة والأدبيّة والأمسيات
الشعريّة والمهرجانات على مستوى المحافظة والقطر , له بصمته في أغلب المجلات والجرائد
السوريّة , في أمريكا حرّر ونشر في جريدة الاعتدال بنيوجرسي وفي جريدة الهدى اللبنانيّة
بنيويورك , وفي ألمانيا راسل العديد من المجلات والصحف المتعلّقة بشعبنا وتراثه .
# شكراً لك على تلبيتك لدعوتنا هذه , و أهلاّ وسهلاً بك بين أهلك وخلانك الذين انتظروك بفارغ الصبر لإجراء هذا الحوار
الشيّق معك للتعرّف على مسيرة حياتك الفكريّة والأدبية , سيدير الحوار كل من الأخ يعقوب
ودافيد والنورس .
- ( كلمة الأستاذ اسحق قومي )

أيّها الأخوة والأخوات أهلا وسهلاً بكم أينما كنتم الذين تعرفون اسحق قومي والذين لا تعرفوه
وستتعرفون إليه الآن من خلال هذا الحوار في حديقة الجزيرة كوم , وبهذه المناسبة أحبّ أن
أشكر الذين وفروا لي هذا اللقاء معكم من الفريق العامل في حديقة الجزيرة كوم سواء في هولندا
أو ألمانيا أو السويد أو أمريكا , إخوتي وأخواتي الأعزاء أتمنى أن تكون أسئلتكم منظمة ومكثفة وتتمحور
حول شخصيتي وأعمالي الشعريّة والأدبيّة والتاريخيّة وبدوري سأجيب على الأسئلة السياسيّة
والاقتصاديّة والدينيّة بشكل منظّم وضمن إطار واقعي وموضوعي لأنني لا أفهم حريّة غير
مؤطّرة ومضبوطة بإيقاع الواقعيّة والموضوعيّة والعلميّة والقراءة السليمة للمشهد الوطني
والإقليمي والعالمي , لأنّ الوطن أحد الآلهة التي تستحق العبادة وأنّ أوطان العالم لن تكون بديلاً
عن الوطن الأم سوريا أقل ما يمكن بالنسبة لنا نحن الذين ولدنا وتربينا هناك وعلينا تقع مسؤولية
الإخلاص والوفاء والمحبّة للوطن مهما ومن كان الحاكم أو المسئول , وأن نكون سفراء في بلدان
المهاجر . أرجو منكم جميعاً ألا تقاطعوني في أثناء الحديث وسأستمع إليكم إلى نهاية الحوار ,
وأتمنى أن نقضي معاً وقتاً مفيداً وطيّباً يترك أثراً في النفوس والعقول , وخير ما أستهلّ به هذا اللقاء
هو القصيدة التي كتبتها لهذه المناسبة عن الجزيرة الأم , تقول القصيدة

لا تغربي يا شمس قد طال النوى
واستوثق في عهدك العشاق

أضغط هنا لسماع القصيدة# أما القصيدة الثانية فهي باللهجة المحكيّة وتقول :
سلام للأهل كلهم
والربع الحفظوا شمايلنا
سلام للخابور عشق ووفا
وتراب الحد صاروا حبايبنا
سلام عاشق ترى ولهان
ذكرى تمر انتو محاجبنا
والآه شلون ديرة هلي
خبرني يا الطير بعدا عوايدنا
الله ماحلى الذكر تنعود رجعت قصايدنا
الله ما عظمك يا السر
بقلوب تكوي مرابعنا
حزنك يا شوق القلب
نيران تشعل مواجعنا .
- ( كلمة الأخ يعقوب )
صوتك ينساب في أذني حقيقة نغم أصيل وأنا بشوق للاستماع إليك , إخوتي وأخواتي
الدمع يجف في العيون , حقيقة لا أعرف ماذا أقول , هو إنسان بكل معنى الكلمة نما وترعرع
في بيئة عظيمة و بنفس الوقت متواضعة لأنها كانت تعمل وتأكل وتلبس ما تنسج
وعظيمة لأنها ولدت وقدمت لهذا المجتمع هذا المفكر والمبدع والباحث الأستاذ اسحق حنا قومي
ولد كما ذكرت في أسرة محبة متسامحة ومخلصة , شقّ طريقه في الحياة كما يشقّ الماء طريقه
في الصخر , عرفته أنا هادئ في خضم الجبل متواضع في مجلس الكبرياء متوازن في كل الأوقات
أعطى الكثير وأخذ القليل في الوطن وبين أهله وأصدقاؤه ولم يندم , كان محط أنظار كثيرين ممن
يحيطون به ولكن الظروف أحاكت به حتى يتخذ هذا القرار الحاسم بالهجرة للأسف له الكثير من
الأعمال الأدبية والفكرية بعضها قدّم وبعضها لم يرَ الضوء , درّس في كثير من مدراس محافظة
الحسكة من أقصى الشمال إلى الجنوب وأخرها كان معهد إعداد المدرسين في الحسكة .
رعى أجيال كثيرة لأنّه كان بمثابة الأب والأخ لكل طلابه دون استثناء ولم يبخل يوماً بتقديم أي
نصيحة أو معرفة أو أي شيء يحتاج إليه أحد من طلابه أو أصدقائه , أنا سنبلة من حقل زرعه
ورعاه أستاذي العزيز اسحق قومي . أنت في ذاكرتي صورة جميلة وناصعة كلّما حييت .
* من هو الأستاذ اسحق قومي ؟
هو ابن الجزيرة والخابور ولدت كما قدّم الأخ النورس في قرية تل جميلو في نهاية عام 1949م
وبقيت سنة واحدة مع أهلي في القرية ثمّ انتقلنا إلى الخابور للعمل في زراعة القطن وأمضينا
سنوات فيها أنا ابن مدرسة السريان الأرثوذكس بالحسكة ومن ثمّ انتقلت إلى مدرسة البحتري
التابعة أيضاً للسريان الأرثوذكس وأنهيت دراستي الإعداديّة فيها ثمّ في أبي ذر الفقاري ثمّ في
الجامعة التي درست فيها حرّاً , هذا هو اسحق قومي الذي يحاول لحد الآن أن يكون ولكنّني
أعتقد بأنّني رسمت المدى أو الطريق لي مجال الشعر والقصة والبحث التاريخي أقل ما يمكن
ولي كتابات أيضاً .
* رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة
أنت اليوم قطعت شوطا طويلا في ميادين الأدب والشعر والكتابة بشكل عام.
كيف كانت بداياتك الأدبيّة حيث أنّك كتبت الشعر والقصة .
. الخ , ولمن قرأت وبمن تأثرت ؟

البدايات كانت من تل جميلو في الصف الأول الابتدائي , كانت هناك قصيدة كُتبت بتصرف
تقول القصيدة :
أيّها النهر لا تسِر
و انتظرني لأتبعك
إنّي أحضرت مركبي
وإنّه يا نهر من ورق
جرى النهر مسرعاً ثمّ لم يعد
... .... الخ
هذه القصيدة كنت أردّدها في الربيع وكنت أحب يوم الاستظهار في دائرة المعارف
ثمّ انتقلت إلى الحسكة لمدرسة السريان الأرثوذكس وفي الصف الرابع كان هناك أستاذ
أتمنّى له العمر المديد وهو الآن موجود في السويد هو الأستاذ يعقوب عبدي كان من
المالكيّة ولم أكن ألقي الاستظهار كباقي الطلاب وإنما كنت ألقيه بانفعال وأحرّك يدي
فكان الأستاذ يأخذني من صف لآخر لألقيه عليهم , وأخبرني مرة أنّني سأكون شاعراً
ولكنّني لم أكن أدرك معنى هذه الكلمة واهتمّ بي هذا الأستاذ كثيراً , ثمّ جاء الأستاذ
حنا عزيز أتمنّى له كل الخير وبدأ يهتمّ بي فقدّم لي جامعة الدروس العربيّة لمصطفى
الغلاييني ثمّ حديث الأربعاء لطه حسين وكتب مجدولين للمنفلوطي وغيرها من الكتب ...
ثمّ انتقلت إلى المرحلة الإعدادية واهتم بي الأستاذ حنا عزيز أيضاً , وقد تراوحت مطالعاتي
فلا أستطيع أن أعد الكتب التي قرأتها , ولكنني قرأت المعلقات في العصر الجاهلي والشعر
في صدر الإسلام والعصر الأموي والعباسي وعصر الانحطاط , إن المسافة بعيدة منذ أربعين
عاماً ولكنني قرأت كتباً مختلفة في الشعر والرواية والقصة وغيرها من الكتب , وفي نهاية
المرحلة الإعدادية كتبت أول أبيات شعر لي كنت وقتها مراهقاً فكان هناك فتاة جميلة تنظر إلي
كلّما ذهبت إلى المدرسة , فكتبت بيت شعري وكان يتيماً :
باسم الوجه الذي صبّحنا ...... وجه الفتاة مصباح منير
تصوّروا هذا الكلام البسيط الذي بدأت به ثمّ بدأت أستيقظ على مفهوم الثورة والاتحاد القومي
لطلبة سورية , فكتبت قصائد كانت يتيمة كذلك في هذا المجال وأيضاً كنت في المرحلة الإعداديّة
وما أن أنهيت المرحلة الإعداديّة حتّى وجدت نفسي أكتب الشعر ولم أُطلع أحداً عليه سوى ابن الجيران
الأستاذ حسين عسّاف وهو صديق وأخي بالرضاعة , وأخبرني بأنه لي تجارب في الشعر لا بأس بها
ثمّ في المرحلة الثانويّة استطعت أن أعبّر عن نفسي من خلال أمسية أدبية كانت عن الشعر المهجري
ولكنها لم تكن من شعري لكي أدخل على الجمهور ويتعرّفوا على هذا الكاتب أو هذا الذي يهتم بهذا
المجال ثمّ بدأنا بالمرحلة الإعداديّة حتى الآن أُعاقر الكتابة , شاركت كما قدّم بالعديد من الأماسي
وأول أمسية كانت في رأس العين عام 1973م في الصيف شاركت الأستاذ أحمد القادري وبشير
البكر في أمسية لدورة تثقيفيّة ومعسكر للشبيبة في ثانويّة ابن خلدون برأس العين ثمّ تتالت الأماسي
حتّى عام 1988م , أما تجربتي مع ما طبع لي فقد طبعت ( الجراح التي صارت مرايا ) عام 1983م
وفي العام التالي ( أغنيات لبراعم النصر) وكانت هاتين التجربتين لا بأس بهما بالنسبة لي وشاركت
أيضاً في العديد من المهرجانات خاصّة للطلائع , وبقيت أكتب وأشارك إلى أن هاجرت إلى الولايات
المتحدة الأمريكية , وكي أتحدّث عن الشعر هناك في البداية ذهبت محمّلاً برسالة من الصديقة هند زينو
إلى عبد الله الطحّان صاحب جريدة الاعتدال ’ فطلب منّي متمنياً أن أحضّر من أجل أمسية لعيد الجلاء
قصيدة , فأخبرته باليوم التالي أنّ القصيدة جاهزة وألقيتها وكانت محط إعجاب الجالية السورية والعربيّة
هناك وحتّى المسئول في باترسون , وأتذكر ممن حضروا الأمسية رفاق عديدين وحدثت وقتها مشادة
كلاميّة بيني وبين السفير السوري في واشنطن فقال لي كيف تلقي شعراً مع هذا الذي هو كذا وكذا ..
فأخبرته أنا شاعر و هذه مناسبة وطنية ولا علاقة لي بالخلافات فيما بينكم وكان الرفيق فائق كنعو
حاضراً وألقيت القصيدة وكان لها إيقاع خاص , ثمّ تتالى إلقاء الشعر هناك , وأتوقف هناك للحديث عن
عملي في محطة الكروان بنيوجيرسي لمدّة ثلاث سنوات كنت أعمل كمذيع ومعد للبرامج الإذاعية
بعد أن كنت قدمت المطربة دلال الشمالي في حفلtvs كان هناك لتلفزيون الشرق الأوسط
هي وزوجها إبراهيم , فتمنت نبال الشعراوي على أن أكون أحد أفراد أسرة برنامج الكروان أو القافلة .
* في أو ل مقابلة تلفزيونية لك
سألتك المذيعة باسمة زنبقة بماذا تعرّف دمشق فكان جوابك :
دمشق محطة لكل المسافرين عبر دروب الوطن , أحبّ أن أسألك بماذا تعرّف قرية جميلو خاصة
والحسكة عامة ؟
جميلو قال عنها نايف الظاهر عندما أصدرت ( الجراح صارت مرايا ) في ظهر الديوان هناك ذكر
لقرية جميلو حيث أنني ولدت هناك , قال : واللهِ و اللهِ إن تل جميلو ستبقى في التاريخ
صدقوني لا تستغربوا من طفل صغير أن يكون مؤثراً في الحياة , جميلو ستبقى أما تعريف جميلو
أتمنى أن أعود لجميلو وهناك قصائد عديدة لها لكن هيهات قد مضى العمر يا صديقي , ولكن هناك
جيل يعود لجميلو لزرع القطن والفستق الحلبي , وجميلو هي الأم ومسقط رأسي عندما ولدت لم يكن
يتجاوز عدد بيوت القرية الثلاثين فجميلو هي الزيتونة الباقية وستبقى معنا , أما الحسكة فهي الهواء
والصبا والروعة مهما كان الخابور وصدقوني أنا بحنين وأتمنى أن أتمالك نفسي كي لا أفقد رجولتي
لأنني بشوق للحسكة وترابها وكل واحد فيها وأنا بشوق لموطني سوريا ,فقد سبق وقلت ثلاثة أشياء
تستحق العبادة ألا وهي : الله والوطن والأم الصالحة , وكي أكون معكم مخلصاً أقول يجب أن يعبد الوطن
عندما يتساوى فيه الشعب دون النظر إلى الدين أو الجنس , وأتمنى أن تكون هذه الكلمات رسالة لأبناء وطني .
* ما هو السر في قرية تل جميلو التي نشأ منها جيل مثقف هل هو ماؤها أو تربتها أو هبة من الله أو ..؟
قرية جميلو متواضعة ولكن خرج منها الأستاذ والطبيب والشاعر وقائد الجيش منهم سعود خزريك
ويعدو ذلك بحسب اعتقادي إلى عاملين هما الوراثة وطبيعة الأرض ومشاهد الطبيعة الحيّة كصوت
الماشية وصوت الخيول وطيور الوروار والتل العالي والحرمل الذي كان يزيّنه و المدافئ القديمة
في الشتاء التي كانت تعمل على الجلَة كل هذه العوامل ساعدت على تخريج هذه النخبة ومنهم اسحق قومي
وأعتقد أن كل قرية تملك هذا النبع والفيض .
* إن تضحية الآباء لأولادهم لا تقدر بثمن الكل يعلم أن آبائنا التجأوا إلى سوريا وهم لا يملكون شيئا سوى لباسهم على ظهورهم اشتغلوا بجد و بعذاب من اجل تامين لقمة العيش لأولادهم ولكن في بعض الأحيان كان يلجئ الأب إلى أن يمد يده عميقا في جيبه ويقدم لابنه وأنا اذكر أن والدي باع شيئا غاليا عليه من أجل غربتي من أجل أن أنهي تحصيلي الدراسي أنا اعلم إن والدك المرحوم قام بعمل مشابه لذلك بعد نجاحك في الصف التاسع هل لك أن تروي تلك القصة والتي أدت إلى زيارتك الأولى إلى حلب ؟
بالفعل والدي كان فدائيا وفعلا كان يمقت أن يضيع الوقت بدون أن يحرز ولديه اسحق والياس شيئا من العلم وأخذنا من جميلو إلى الحسكة وكان يدرسنا بمدرسة السريان لان أعمارنا كانت صغيرة لم نقبل يومها بالمعارف فكنا ندرس بخمسمائة ليرة سورية سنوياً لكل واحد منا مئتان وخمسون في يومها كنت تستطيع شراء غرام الذهب بثلاثة ليرات .فكان فدائيا وكل آبائنا ضحوا فهل نستطيع أن نضحي كذلك في سبيل أسرنا نحن أتمنى أن نكون على قدر المسؤولية وهذه رسالة . وأنا اعني ما اعني هناك الغربة تأخذنا إلى فضاءات مختلفة أتمنى على من ذهب لهدف ما أن يستمر ولست بناصح هنا. فعلا آباؤنا ضحوا وعندما أرسلني إلى حلب في الصف التاسع أنا وأخي أرسل معنا مائتا ليرة سورية بوقتها ركبنا الباص وأتذكر أول رحلة لنا مع عمر حمدي كان سيقيم معرض بدمشق , وحسن حمدان وذهبنا إلى حلب وبقينا أسبوع هناك واشترينا راديو صغير ومن أين وفر المال أبي نعم لقد وفرها حتى من حليب البقر الذي كان يبيعه وكنا نعمل بالقطن كما قلت سابقا أنا ابن الفلاح ابن الأرض ابن الخابور ابن الجقجق أنا ابن ارض الجزيرة ابن سوريا..........................

نبقى في جميلو أستاذ اسحق ولدت ونشأت وترعرت في قرية تل جميلو لابد أن يكون هناك محطات كبداية للشاعر وخاصةً قضيت سبعة عشر عاما في قرية جميلو هل كانت هي حياة هدوء وسكينة أم كانت تنطلق من حياة التمرد في بواطن الشاعر...الشاعر الذي سينطلق إلى العالمية ؟
الحقيقة قضيت سنة ونصف في جميلو في طفولتي بعدها عدنا في عام 1957 ودخلت المدرسة في الصف الأول في قرية جميلو وأتذكر الأستاذ خليل جراح من قرية تل كلخ اشكره ألف شكر له
كان هناك داخل اسحق قومي دائما طفل أخر كان عنيدا شرساً كان يحاول أن يكوّن بيني وبين الواقع نوع من الطلاق ولكني كنت اقدر له ذلك الطموح وذلك التمرد ولكنه كان تمرد ايجابي
كان يعلم ذلك الطفل في اسحق قومي الطريقة التي يجب أن يتعامل بها مع الواقع ...الفلاحة والأرض تعطينا شيئا مميزا لا تعطيه لتاجر ولا اسمح لتاجر أن يقول أن املك ما يملكه ابن الفلاح , لا التاجر يتعامل مع حالة اقتصادية وأرقام أما ابن الفلاح مع السماحة.
هذا المتمرد كان مثقفا كنت اقدر له تمرده, هذا الأمر جعل من اسحق قومي الذي سيظهر فيما بعد في مجال الشعر عنيدا واستمر في عناده حتى استقر في وضع ما.......................................
• عندما قرر الأستاذ اسحق قومي مغادرة الوطن والانطلاق إلى العالمية وكانت أول رحلة إلى أميركا قبل مغادرته لسوريا أصر أن يزور وزارة التربية ولقاء الأستاذ الشاعر الكبير شاعر الوطن شاعر الأطفال سليمان العيسى وكان هناك حديث بينهما وحضر هذا اللقاء شخصان لابد أن تذكرهما. نتمنى من اسحق قومي أن يحدثنا ما جرى في هذا الحديث حديث الشعراء كما يقولون ؟
• الأستاذ سليمان العيسى تعرفت إليه منذ عام 1988 وعزا علي إلا أن أودع هذا الإنسان الذي أكن له الاحترام هو والأستاذ فالح فلوح والأستاذة ندوى النوري أتمنى لهم كل الخير.
همست بأذن الأستاذ سليمان العيسى ما حال قصيدتي وطني قال لقد وضعتها حقا أمانة كي تطبع كنشيد للموسيقا في معهد إعداد المعلمين.. وقال لي أراك وكأنما مسافر لمكان بعيد قلت له سأذهب إلى أميركا وهناك اقترب الأستاذ فالح الذي كان يبعد عنا متر ونصف و قال للأستاذة ندوة النوري إن صديقنا الشاعر سيذهب إلى بلاد العم سام ويكون له فتوحات جديدة في الشعر وحقا ما قال ......................
* كانت لديك القدرة على الاستشعار عن بعد في الكثير من الأحيان وهذه من سمات أهل الفن وأهل الكلمة والمبدعين وكان لك رؤية محللة للمستقبل كان سفرك مفاجئا للجميع الأستاذ اسحق كان متعلقا بالأرض والسؤال الذي خطر بذهني هل أصبت بقرارك بالهجرة عن الوطن هل فكرت طويلا أم كان قدرا عليك عندما تقف مع نفسك كي تحاكمها بصراحة ؟
أتمنى أن أعود للوطن ولكن دعنا أن نسترسل قليلا كنت طالبا جامعيا أعيش بغرفة مع أخي بقرب كنيسة مارحنانيا باب توما, أخذت طريقي إلى الجامعة لا تقدم للامتحان في مادة دراسات أدبية فكان هناك امرأة تقول للأخرى الذي يذهب لا يعود . شغلتني هذه الكلمة كثيراً عند سماعها : الذي يذهب لا يعود. لماذا حب العودة إلى الوطن .احد أحب الأماني على قلبي لكن الأسرة والأوضاع لهم دور أيضا أتمنى أن ارجع يوما إلى الوطن .

بين الإنسان والمكان هناك تواصل يحدث منذ الطفولة الألفة الحب الاعتياد كونك هاجرت وأنت في عمرالشباب هل هناك روابط انساينة بينك وبين المكان الجديد في ألمانية حاليا عندما تطل من النافذة وتتفرج على الشوارع وكل شيء جديد بالنسبة لك هل هناك مصدر الهام جديد لك في المكان الذي تقيم فيه الآن ؟
المكان يختلف والزمان يختلف وتقدم العمر له تأثير, شمس سوريا , شمس الجزيرة, الأرض, الطبيعة الناس ,اللغة كل هذا كان له سحر خاص في نفسي وأتذكر في التسعينات عندما قدمت إلى ألمانية كتبت كتابة نثرية أقول فيها( لا أحب نهاراً لا تستطع فيه شمس بلادي) فلا أتصور أن يكون نهار ألمانية كنهار سوريا أبدا بالنسبة لي.
ولكن التأقلم ضروري مع الواقع وهناك عناصر جديدة للإبداع من وجه أخر وتأخذ طابع أخر والإنسان الذي لديه أسس الإبداع يستطيع أن يفعل هذه الأدوات في مختلف المواضيع والإنسان هو الإنسان أن عاش في سوريا أو ألمانية أو أميركا التي عشت فيها فوجدت إن هناك قلبا يحب في إي مكان كنت فيه ولكن كل شكل من إشكال هذا الحب يأخذ طابع أخر أسلوب أخر.
يطغى في أميركا وأوروبا الطابع الاقتصادي طابع غير الذي عهدناه في بلادنا عليك أن تتأقلم لان التأقلم مع الواقع هو قدرة على تجاوز هذا الواقع لخلق إبداعات جديدة

ذكرت قبل قليل لست أنت من يختار كتابة الشعر و القصة والرواية بل الطفل القروي والشخص الأخر الذي تحمله معك منذ البدء ذلك الشخص الذي كان يتمرد عليك وكان يخلق فراق بينك وبين الواقع الذي كنت تعيشه هل استطعت أن تجمع بين رغبات الطفل القوي وبين هذا الواقع ؟
فعلا هناك الطفل المتمرد الشاعر المتمرد وهذه ميزة اسحق قومي أو ميزة كل شاعر وكل مبدع في الشعر والموسيقى و الأدب و في البحث التاريخي يجب أن يكون هناك تمرد . فعلا هناك مؤثرات اقتصادية واجتماعية ونفسية أيضا على الإبداع
هناك أدوات و قواعد للإبداع يجب أن توظف تلك الأدوات توظيفا جيدا قد ينجح الشاعر أو الكاتب إلى مدى معين المهم أن يكتب باستمرار . المهم أن ذلك الإنسان المتمرد استطاع أن يكتب إلى الآن وانتم ثقتي بذاتي وجميع الذين يعرفون اسحق قومي هم ثقة عندي انتم الذين تعطوني المحرض للكتابة في أميركا كان هناك محرض أيضا وكنت في الإذاعة وكنت أحرر
و أشارك في أماسي عديدة وأعراس وأفراح ,, في ألمانية راسلت مجلة شوشوطو( التقدم) وكان يشرف عليها الأستاذ داوود حجي اشكره لأنه كان قد أعطاني زاوية (بعد أن نلتقي) في كل شهر كان يجب أن أقدم موضوعا وأؤكد للجميع أنني مستمر ولا يمكن أن يوقفني شيء عن الإبداع ما دام هناك إنسان يعمل في ذاتي.

الإنسان يشعر أحيانا نشئ ما عندما يقرأ شيئا ما أو يسمع أغنية أريد أن اسمع من الأستاذ اسحق شعوره عندما يسمع
سيري على مهل وعاتبي الزمان
هذه القصيدة كان لها مناسبة عزيزة بالنسبة لي كنا في زيزون مهرجان الطلائع في خيمة الديريين كنا نحتسي القهوة وكنت جالس على طرف في الخيمة لوحدي وكنا بحالة فرح وكان الأستاذ يعقوب فرجو ,, أستطيع أن أقول الآن الأب يعقوب فرجو كان يغني بالمردلي فجاءتني واحدة شقراء تقول لي لما أنت هنا لوحدك... وبعد التعارف قالت أتمنى أن أكون قصيدة في شعرك فقلت لها هذا وعد ولكنك تعلمين إن القصيدة ليست صناعة باب أو شباك ويمر عام وتأتي وفي الحسكة في مهرجان 1986 وفي ملتقى رابعة العدوية في القامشلي رأينا بعضنا وقالت لي أين الأمانة فقلت لها تفضلي
ذكرت سابقاً أنه من الخطأ أن تقفز من على أسوار بابل المعلقة وتقطف باقة من زهوها لحبيبتك
هل تلاحظ هذه الأيام بعض الأشخاص تقفز على الأسوار من دون أن تعرف أساس وقوانين الشعر والقصة ؟
على كل حال لكل شخص الحرية فيما يكتب, والقفز من فوق الأسوار ومن على قواعد اللعبة, فالتاريخ هو الذي سيحكم ولكن أفضل وأتمنى على من يريد أن يسير في مجالات الإبداع أن يدرك أساسيات وقواعد الإبداع فكيف اكتب شعراً إذا لا أستطيع أن افهم إن كان هذا خبراً أم مبتدئ أو هل كانت هذه همزة وصل أم قطع. ثم هناك في مجال الشعر خاصة غير النثر وغير البحث العلمي والتاريخي, هناك موضوع البحور والموسيقى, فلا تستطيع أن تكوّن سيمفونية أو مقطوعة موسيقية إذا لم تكن تعرف على الأقل السلم الموسيقي الذي تعلمناه في مدرسة السريان من الصف الرابع, وكان يعلمنا إياه رحمه الله السرجان (حنا حيمو) فكيف أكتب شعراً إذا لم أعرف من أي بحر هذا...ليكن هناك بعض التجارب..أما إن كنا نريد أن نوغل في القصيدة التفعيلة والقصيدة النثرية فليكن.
الماغوط كانت قصائده نثرية رحمه الله . كثير من النثر جميل جداً يكاد يكون أجمل من الشعر. أحيانا أقول أو بالاحرى اسحق قومي يقول: الإلياذة والأوديسا لم تكن أول أشعار هوميروس يعني لابد للجنين أن ينمو قليلاً قليلاً فاسحق قومي كان في بيت متواضع جداً. الإنسان من الجانب الإبداعي يتكون كالجنين . مر أكثر من أربعين عاماً وأنا عاقرت الكتابة فلذلك لا أستطيع أن أقول ابن عامين أو ابن ثلاثة أعوام سيكون وربما يكون فليس هناك مستحيل عندما يكون هناك امتياز في هذا الجانب من الإنسان من الإبداع.....................................
من هي المرأة في نظر الأستاذ أسحق قومي؟
الحقيقة أحببت امرأتين بحياتي الواحدة جعلتني اكتب شعراً والأخرى أهدتني ثمانية قصائد. الأولى كان الحب معها عذريا ومن طرف واحد . والأخرى أحببتها فتزوجتها وأنجبنا أولاد غدوا كباراً الآن. أما أن المرأة تلهم الشاعر لا يمكن ولا أتصور شاعراً أو أديباً أو موسيقاراً أو فناناً تشكيلياً يستطيع أن يبدع كما يقول فرويد بدون أن يكون هناك محرض والمحرض الأول والأخير وأولهم المرأة ومن ثم القضايا الثانية المحرضة في جانب أن كان الإنسان ملتزماً والالتزام يولد في الذات وليس من الخارج يأتي هو في داخل الشاعر والأديب والكاتب والرسام والفنان.........................................
هل لك أن تحدثنا عن أسم ورد في بعض من أشعارك وخواطرك يذكرك بأحرف الهاء و الزين؟
ثانياً: كنت من رواد فندق العباسيين بدمشق وكان هناك وجه يوحي لك ببعض الأشعار هل لك أن تحدثنا عن هذا الشخص
لقد أعطاني هذا الفندق الكثير سكنت هذا الفندق لأنه كان رخيص أولاً, ثانياً كان هناك شخص أسمه ياسين يعمل هناك ( مع احترامي لكل عامل لأنه أنا نفسي أيضاً عامل ) كان شكله الخارجي وتصرفاته يوحيان لي كثيراً من الأفكار.
أما هاء وزين فهذه قصة طويلة.....لا يمضي علي يوماً واحداً دون أن أعشق. العشق دائماً متجدد في ذاتي ولكن بأشكال وصور مختلفة,
المرأة بالنسبة لي هي ليست حبيبة , هي ليست أم ليست صديقة هي النبع.
وتأثرت كثيراً بكتاب الآلهة من خلال دراسة الأناجيل السومرية وخاصة لفراس السواح , المرأة بالنسبة لي هي الأم و الأرض وهي كل شيء بحياتي, لولاها لما كتبتُ شعراً صدقوني, أنا أحببت أمرائتين وذكرت ذلك سابقاً ولكن كم امرأة أعجبت بهن فهذا عدد لا أحصيه , وخاصة القروي يحب الجمال لا ادعي الجميع ولكن القروي ينبهر بالجمال والروعة والحضاريات لهن وقع خاص وخاصة بدمشق, ودمشق أحببتها كثير وفيها تعرفت إلى العديد
........................................................................
السؤال التالي هو قول لك في مجلة الجسر: أنا لم أعد أرغب أن أرقص إلا بعرس والدتي التي أغتصبها القتلة وحولوا جناتها إلى صحارى لذا قررت أن ادرس التاريخ لأعرف من أنا. أنا هو العالم والعالم هو أنا... هل لك أن توضح لنا هذه الفكرة ؟
أنا لم أعد أرغب أن أرقص إلا بعرس أمي لماذا نخاف ونحن أبناء سوريا. الأرض تتكلم سوريا لماذا نخاف أن نتحدث الصراحة, وهنا لن أذكر أسم مسئول كبير في سوريا, قال لي يوماً: يا اسحق أنتم تقولون (من يتزوج أمنا نصيحه عمنا) أي كمن يقول لي أنتم بدون مذهب واعتقاد. من هنا أقول أن رسالة الشاعر أو الأديب وبدون انفعال هي رسالة يحملها وتحمله, لماذا نخاف أن نقول لنا قوميتنا المعينة, لماذا نخاف أن نقول نحن الشعب الفلاني لماذا يقول الأرمني أنا أرمني والكردي يقول أنا كردي, وهو في سوريا الحبيبة.سوريا حافظ الأسد سوريا بشار الأسد. هذا الكلام أقوله بكل ثقة حتى للحكام الآخرين. لماذا نخاف أن نقول نحن آشوريون آراميون سريان كلدان . نحن لنا حضارة قديمة جداً نحن أم الحضارات وأساس اللغة هي السريانية. وهنا أستطيع أن أقول ( على كل حال أرائي هذه كتبتها في كثير من الكتب ومنها القصور والقصوارنة وقبائل الجزيرة السورية) وكتبت ذلك دون خوف لان الشاعر أو المؤرخ عليه أن يسمي الأشياء بذاتها أنا لست دبلوماسياً أنا لا أجيد الفعل السياسي, أنا أفهم السياسة ولكن لو كنت سياسياً لبقيت في سوريا .
ولكن أرجع وأقول لماذا نرجع أن نسمي الأسماء بذاتها بابل أشور أرام كلدو لماذا لا يكون هناك المزيد من الكتب في المكتبة العربية لتوضح هوية هذا الشعب الذي أصبح له أكثر من ألفي عام في ضياع الهوية القومية. وبهذه المناسبة أقول سيمر بعد سنوات على المجازر الوحشية التي وقعت لشعبنا السرياني الآشوري الكلداني والتسمية واحدة والقوم واحد واللغة واحدة, والشعب الارمني , ولم يبقى إلا سنوات وسيمر مئة عام مذابح سفر برلك...
البارحة سمعت للدكتور هيثم المناع في إذاعة ما يطالب أن يحاكم وزير الدفاع الأمريكي زونالد رامسفيلد على أنه عذب وسجن ثلاثمائة أو أربعمائة شخص في غوانتينامو لماذا لا نسأل على ملايين الذين ذبحوا لماذا تخاف الشعوب المقصلة لماذا ؟ . ولكن علينا تحت أسم الوطن الوطن هو أحد الآلهة تستحق العبادة يجب أن نوضح للمسئولين بطريقة علمية أننا شعب متميز أننا دعاة سلام لسنا كباقي الشعوب التي تحاول أن علينا أن نقرأ التاريخ لان التاريخ امرأة جميلة بالنسبة لي ويعاد قراءته من جديد. ................................................
الرجل السياسي يرى أن كل الناس أدوات لتحقيق طموحه ووسيلة لتحقيق ما يتمنى. السؤال هل وصلت إلى قناعة معينة لترك العمل السياسي رغم أنه كنت تتقنها بشكل جيد؟ وأين أنت من السياسة ؟
كنت سأتطوع بالحرس القومي لأنني أبن الأرض والبعث في ثورته الجديدة....
أنا والأخ مازن صباغ والأخ فؤاد جرجس وأستاذنا ديفيد بشارة طارق عليوي الله يرحمه منيفة درويش وأولاد المحافظ عزالدين نعيسة وكان معنا هيثم ضويحي هؤلاء كنا 1968 كنا لجنة تحضيرية لانطلاق ما يسمى شبيبة الثورة انتسبت للبعث منذ ما قبل السبعينات ثم أعدت انتسابي بعد الحركة التصحيحية التي قادها الرفيق حافظ الأسد. كنت أمين لفرقة التربية الرابعة لثماني سنوات. كنت صادقاً ولا زلت صادقاً عندما كنت في البعث كنت صادقا ولا زلت صادقا ولكن أحياناً وجدت أن العمل في هذا المجال وخاصة بعد مشادة كلامية بيني وبين احد الرفاق في نيويورك الدكتور أحمد داوود ووجود الرفيق فائق كنعو توصلت إلى قناعة بأن هناك شيء ما أنا لا أستطيع لعبه لأني في مجال الإبداع أن أكون مع هذا أو ذاك أنا لا يهمني. المهم هناك وطن أسمه سوريا بالنسبة هو أحد الآلهة .
السياسة تتغير عناصر السياسة تتغير أنا أعرف أن هناك تعريف للسياسة ولكن ليس بالإمكان تعريفه الآن. اقتنعت أن أتخلى عن الأمر ,, و الأستاذ وليد المعلم وبحضور فائق كنعو في واشنطن قلت له سأودع أميركا إلى ألمانيا لألتحق بزوجتي وعليك أن تخبر الرفيقة بشرى أنني تخليت عن كل شيء من ذلك اليوم تخليت عن كل ما يمت بالسياسة ولكنني باتصال دائم مع الوطن وأحلام الوطن أن نكون سفراء شرفاء هذا يعني أنني مستمر حتى في كتابتي أستطيع أن أخدم وطني............................................
معروف الأستاذ أسحق قومي كتب الشعر وخاصة شعر التفعيلة, السؤال بما أنك تجيد اللغة الإنكليزية والألمانية هل لك تجارب كتابة الشعر بهاتين اللغتين؟ والسؤال المكمل هل لك تجارب في كتابة كلمات الأغاني وإذا كتبت هل لك أن تسمعنا بعض منها؟
البدايات مع اللغة الإنكليزية كانت في الصف الحادي عشر لست أدري كيف استطعت أن أحب هذه اللغة أنا كسلان بها على كل حال..لقد كتبت بها ما يشبه قصيدتين الأولى يا حبي والثانية النجوم تشع. وقدمت هاتين القصيدتين في بيت أستاذي جميل رزقو فقال لي أنت تكتب شعرا يا اسحق وغداً في حصة الإنكليزي ستقرأ هاتين القصيدتين . ولكنني تخليت عن هذا الجانب منذ الجامعة وما بعد حتى أيام التدريس, ولكن عندما رحلت إلى أميركا كتبت هناك قصيدة أولى ثانية وثالثة , وهناك أخبرتني أحد الشاعرات أن هناك مسابقة في كتاب ,, وهذه الكتاب هو لكل شعراء أمريكا للذين يشتركون بالمسابقة,وكل من يذهب للملحق الثقافي في أي سفارة أميركية سيجد القصيدة ولمحة عن حياتي في هذا الكتاب (1992 ). وعندما رجعت إلى ألمانية,, ابنة احد الأطباء وتجيد اللغة الإنكليزية والدتها كانت معلمتي للغة الألمانية أرادت أن تترجم كل ما كتبته إلى اللغة الألمانية, وأخذنا موفقة الاتحاد بألمانية للقيام بذلك..... ولكنني أنا دائما متأخر في طباعة كتاباتي كان يجب أن أطبع منذ زمن بعيد
............................................................
سنتجول بشوارع دمشق الجميلة وهذا يذكرنا بشخصية لها ذكريات مع الأستاذ أسحق قومي هو الذي أصدر مجلة الثقافة وله قصر الثقافة بدمشق السيد مدحت عكاشة هل تحدثنا عن هذه الأمور؟
بالفعل دمشق محطة لكل المسافرين الأستاذ مدحت عكاشة أدام الله بعمره تعرفت إليه وهو الذي قام بطباعة ديواني أغنيات براعم النصر وشكرا للفنان الياس حموي الذي أهداني غلاف الديوان.
فكتبت فيه قصيدة للأستاذ مدحت عكاش في مجلة الثقافة وأنا من طبعي ما ذممت رجلا حمدته من قبل, كنا قد أتفقنا على أن يعطيني كل( البلاكيتات) للديوان لكنه يومها لم يكن عندي خمسون ليرة فحتفظ بتلك الأمور التي كان يجب أن يعطيني إياها لذاته. وهنا للحديث شجون سأقولها هو في لجنة الشعر في اتحاد كتاب العرب. والذي ذكاني لعضوية اتحاد الكتاب العرب هو الأستاذ سليمان العيسى والأستاذ منذر لطفي صديق القائد حافظ الأسد في الطيران قبل أن يستقيل بسبب وضع بعينيه. الأستاذ سليمان العيسى والأستاذ منذر لطفي يرشحان أسحق قومي لعضوية اتحاد كتاب العرب ورغم أن الموضوع في اتحاد كتاب العرب مستوفي الشروط لأنني قد أخذت موافقة وطباعة الجراح التي صارت مرايا وأغنيات لبراعم النصر ولكنهم رفضوني .. لماذا..... اسأل لماذا ترفض عضويتي من اتحاد كتاب العرب ويبعث لي الأستاذ عقلة عرسان يكتب نتمنى لك الاستمرار بدون أن يكون لك عضوية أتسائل هنا بإشارة استفهام كبيرة والأستاذ مدحت عكاشة في لجنة الشعر لماذا أرفض من عضوية لجنة اتحاد الكتاب العرب رغم أن اتحاد الكتاب العرب في دمشق أعطاني الموافقة على الطباعة والتداول في هذين الديوانين لماذا السؤال؟؟؟
............................................................
قديما كان يمارس الشعب القراءة ولكن في يومنا هذا وكما نرى وحسب الإحصائيات لا يمارس القراءة بل نلاحظ أن مستوى التعليم قد تدنى مقارنة بالأيام الماضية وأيامك, ما هو السبب في تدني مستوى الثقافي والتعليمي
أن التقدم التقني الحاصل اليوم من خلال شاشة التلفاز والانترنت والحياة بتسارع خطواتها أستطيع أن أقول قد غلبت جانبها عن الجانب الأخر. صدقوني لا أتعامل مع الانترنت ليس لأنني لا أملك المقدرة, حتى أن قراءاتي للشعراء الشباب قليلة وهذا اعتراف خطير جداً أقول لا أريد أن أقرأ تجارب غير ناضجة أنا أحترم هذه التجارب ولتكن ولتستمر وأنا قلت أن الإلياذة و الأوديسا ليست أول أشعار هوميروس قد يبدو الكلام متناقضاً وإنما أعتبر الكتاب هو الذي يجعل من الراغب بالقراءة أن يبدع. الحقيقة في زماننا لم تكن هذه الأدوات موجودة . وهذه الأدوات تشغل كثير من الوقت أن تتصفح المواقع وتنتقل بين الأقنية الكثيرة فبالتالي يكون هناك ألهاء عن قراءة الكتاب. والكتاب يبقى الأول والأخير باعتقادي أنا ...............................................
الجزيرة السورية الوادعة الجميلة, وأنت نشأت في أحضانها ورضعت من حليب وفاءها وفيها ملعب طفولتك مرتع صباك وشبابك.
هل لك أن تكلمنا عن بعض ذكرياتك من ذكريات الجزيرة ؟
على كل حال الجزيرة وأيام الجزيرة بدءاً من تل جميلو إلى المالكية وراس العين والدرباسية وقبور البيض والحنة الغربية وتل هرمز وتل ورديات تل تمر تل نصري عندما تتقاطر إليه الناس للاحتفال بعيد السيدة العذراء القامشلي حبيبتي القامشلي لي فيها كثير من الذكريات أتذكر القامشلي وأتذكر الأستاذ المرحوم الشاعر جورج سعدو الذي كان فعلا عملاقاً في اللغة والأدب والشعر, هناك ذكريات جميلة رائعة جداً, هناك ذكريات أليمة أن كان الفعل يقع علي أم على الفقراء, وكما أتذكر أسئلة مقابلة مع إحدى الجرائد ماهي الكتب التي قرأت ؟ قلت لها ثلاثة كتب. قالت: ماهي ؟ قلت الله وأمي والفقراء. أنا دائماً منحاز لثورة الفقراء, مهما كان لونه أو قوميته اوديانته, لا فرق عندي الإنسان أقدسه. وهنا أتحفنا الأستاذ أسحق قومي بقصيدة من الشعر......أناشيد لزمن سيأتي...............................................
لكل إنسان محطات في حياته غير تقليدية, يتوقف الإنسان عندها ما هي هذه المحطات في حياة الشاعر والأديب أسحق قومي أسحق قومي
أستطيع أن أقسم المحطات إلى ثلاثة أقسام الطفولة والمراهقة, سوريا أميركا, ألمانية , ثلاثة محطات في حياتي لكل محطة هناك مواسمها وهناك تأثيرها ما يجعلني أستمر وأؤكد على أنني سأستمر.
....................................................................
أستاذ أسحق كل إنسان له وقفة أليمة بالحياة. أن أخاك المرحوم كان صديقا ًلي وأخا وزميلا في مرحلة الثانوية, عرفت فيه الإخلاص والشهامة النضال والاجتهاد لقد وافته المنية في عز شبابه لأنه كان يرفض الانتهازية, هذه الانتهازية التي رفضت أن تدون أسمه في الكتب وهناك بعض الجهات وبعض الأشخاص يتعمدون عدم ذكر أسم أسحق قومي ويوسف قومي والمرحوم عبد الأحد قومي من هم هؤلاء الأشخاص من هي هذه الجهات ولماذا يتقصدون ذلك.

عبد الأحد قومي سيبقى رغم أنف هؤلاء , هؤلاء عبارة عن فقاعات صابون في حمام قديم جداً. وأوكد لهم وللآخرين أن عبد الأحد قومي سيبقى من خلال الشرفاء ومن خلال أفعاله . وفي هذه المناسبة الأليمة أستذكر في حفل,,, ما قاله الشاعر خالد نشمي قد أوجد وأكد في هذه القصيدة على أن عبد الأحد قومي عاش قبل موته الأليم حياةً قاسية جداً من الذين لم يقبلوا مثل هؤلاء النماذج الصادقة والمخلصة أما عن الكتابات التي كتبت عن الجزيرة السورية, خاصة وعدم احتواء تلك الكتب أسم أسحق قومي ويوسف صومي قومي ( أبن العم) والمرحوم عبد الأحد قومي والكثير الكثير. وبذكر على سبيل المثال وأوجه له التحية الأخ فواد كمو لماذا ينسى أسحق قومي والياس قومي والمرحوم عبد الأحد قومي و لماذا ولكن عتبي كثيراً على الذين أقول مازالوا أخوة لماذا لم يتصدوا لهذا المشروع . لماذا يهمش من كان يلقي الشعر, ومن كان معلم ومدرس لهؤلاء, ورفيق أمين فرقة لهؤلاء . هؤلاء فقاعات صابون يا عزيزي . لن أتعامل مع هذا الأمر لكن أؤكد لك أن عبد الأحد قومي سيبقى من خلال ما جمعنا من كتابات أشعاره ,أعماله الأدبية في مجلد واحد بعنوان الأعمال الشعرية والأدبية الكاملة للشاعر عبد الأحد قومي. وأول تلك الدواوين هو بيان لوهج الروح مجموعة قصائد ,وهناك ديوان أخر ومجموعة قصصية , عبد الأحد قومي لا يمكن أن يزيل. عبد الأحد قومي الذي لم يذكر في كتاب الجزيرة... كان هو من يقيم الأماكن الأدبية والشعرية, والمهرجانات كان ممثل الجزيرة بامتياز. عبد الأحد قومي في ذاكرة دمشق في ذاكرة التاريخ. لا يمكن لأقزام التاريخ أن يزيحونا سواء كتبوا أو لم يكتبوا . أسحق قومي رد عليهم من واشنطن بي سي عندما سجل أسمه في كتاب التاريخ باللغة الإنكليزية...لست منفعلاً وأقول عن عبد الأحد قومي ....... حرام أن تسكت البلابل في عز الربيع وحرام أن يجف النهر في عز الفياضان, وحرام على الجزيرة أن تحتوي على مثل هؤلاء الأقزام. الذين يريدون أن يغيبوا عبد الأحد قومي مدير المسرح المدرسي مدة خمسة عشرة عاماً حرام عليهم وحرام على أرض الجزيرة أن تحتوي على هؤلاء الانتهازيين أنا رحلت عن سوريا من هؤلاء الانتهازيين..................................
لابد أن تشرق الشمس ولا يمكن للغربال أن يحجب ضوء الشمس عن الأرض والبشر
_ هل لشاعرنا تجارب مع القصيدة الغنائية أو النشيد أو الأغنية الشعبية, ماذا يقول أسحق قومي عن الشعر الشعبي ؟
ما رأيك بالشاعر صبري يوسف شاعر من المالكية...؟
أحب المالكية حباً شديداً لان فيها إنسان رائع توما بيطار, وذكرت أيضا أستاذي يعقوب ملكي من المالكية كان. الأخ الشاعر صبري يوسف كشاعر ..صدقني منذ ثمانية عشر عاماً تركت الوطن ولا أتذكر هذا الاسم أتمنى له التوفيق, وأتمن عبر موقعكم هذا أن يراسلني أو يكتب إلي فأنا على استعداد وأتشرف بيه, وأحييه لأنه صاحب كلمة.

سألتني عن الجانب الغنائي وأن كنت أكتب بهذا الجانب نعم لدي تجارب في كتابة الأغاني للطفل العربي, وكان لدي ثلاثة أغاني موجودة في مكتبة الطلائع بدمشق. الأولى كانت وطني, هي نشيد قدم من فرع الحسكة لطلائع البعث . أقول فيها :
[align=center] وطني وطني وطني
فيك عشقنا خط القلم
منك نسجنا لون العلم
وطني أنت الحب الواعد

إلى نهاية القصيدة.
أما عيد الأم هذا النشيد كان قد حاز على
الجائزة الأولى في القطر , أما في مجال ألأغنية كتبت في مجال الأغنية السياسية, وشاركت في أكثر من مهرجان للأغنية السياسية كان لي مشاركة في الثمانيات عن لبنان. وأكتب في الشعر الشعبي ولكن متأخراً وكتبت حتى بالأغنية المردلية, لي تجارب أعتز بواحدة منهن أستطيع أن أقول أنها متكاملة وطويلة والذي سيتناولها بالغناء سيحكم عليها.
وأقول فيها ( ساير دي ساير ورك أهل الزمن كلن) هذه الكلمات جاءت بعد تجربة قاسية جدا

ً ساير دي ساير ورك أهل الزمن كلن
عقلك وقلبك ضلال لا تحجرن ...حلن


أضغط هنا لسماع القصيدة

أستاذ أسق قومي لو لم تكن أسق قومي فمن تتمنى أن تكون
سر لا يعرفه إلا العديد والأقرباء خاصة أنا ليس أسمي أسحق قومي أنا أسمي الياس قومي حتى الصف السادس كان أسمي الياس قومي لكن والدي رحمه الله قد سجل في القرية أسمي واسم أخي مع بعضهم وحط الياس أصغر من أسحق. فإسحاق كان يجب أن يذهب للعسكرية وأسحق أصغر من الياس. إذاً أسحق قومي سيبقى يفتخر بكلمة قومي هذه الكلمة بالسريانية تعني الثورة, أنا إسحاق قومي..............................................
لقد قلت أستاذ أسحق الوطن يستحق العبادة . والوطن ليس مجرد ذكريات أنما الوطن كيان وفي وجدان كل واحد منا والوطن كان بالنسبة لك مسيرة حياة.
هل تفكر يوماً بالعودة للوطن بحلم لبناء صرح أدبي ولملمة شمل الأصدقاء, والمخلصين والأدباء لبناء ذرع لمواجهة هؤلاء الأقزام أم ندع تلك الأمور للذين يتحكمون بصائرنا. بماذا تنصح الشباب المغترب بشكل عام وما هو واجبهم تجاه وطنهم كسفراء لبلدهم كما قلت.
الصقور في السهول قد لا تفلح لكن الصقور في الأعالي تنجح أن أخدم وطني بصرح , أعود لسوريا هذه أمنيتي ولكن صدقني يا صديقي أغلب الأصدقاء منهم قد رحل ومنهم قد هاجر. أن عدنا لن تعود تلك البهجة, دع الصورة جميلة أقصد صورة الوطن الجزيرة في ذواتنا لكن أستطيع أن أعوض حالة تعويضية عن هذا من خلال كتاباتي , هؤلاء الذين ذكرتهم سيخرجون عاجلاً أم آجلاً لان الكتابة وخاصة الكتب للتاريخ أن يكتب الإنسان بأسلوب منهج تاريخي وصفي تحليلي,
كثير من الشعراء غيبوا في السابق وكثير من الأدباء نسميهم المأمورين. فلذلك هؤلاء يكتبون بعيدا عن الواقعية, مسايرة لفترة تاريخية ما قد تكون غلط أو صح لست أنا من يحكم عليها الزمن سيحكم عليها إذا لم تذكر أسمائنا بهذه الكتب فأنا أرد عليهم وأقول لهم :أنا المشتاق لعيونكم أبد
ولا تهشموا صورتكن والله لأحد
سنين مرت والقلب بالنار كتوا
بالسامعين الصوت ربعي سند
من مية الخابور شربنا سوا
والأرض بصدورنا عمر ورغد


أضغط هنا لسماع القصيدة

ما هي المواضيع الصور و التي تهتم بنقلها من خلال كتاباتك الشعرية ؟
أين هي المرأة من كتاباتك وماذا كتبت لها؟ هل أنت شاعر ملتزم وماذا تلتزم بشعرك ومن من الشعراء أثر في نفس الشاعر أسحق قومي؟
أما عن المرأة في شعر أسحق قومي, وعن أسحق قومي الملتزم, أنا ملتزم مع الإنسان ملتزم مع الأرض ملتزم....الأرض ليس قطعة جغرافية على كلن الوطن هو حنا وداوود وأسحق ويعقوب وكابي وحسن وأحمد ومحمود...الوطن هو هذه ذكريات و هذا الفيض من العطاءات .....أنا ملتزم دائماً لكن أن كان هناك في التزامي جانب من النقد قلت هذا هو المجال الذي أستطيع أن اعبر فيه وأتمنا ألا أكون قد خرجت عن أطار ما قلته بالسابق.
أما المرأة في شعري لها جانب كبير وهنا في هذه المناسبة قصيدة بعنوان العشق ديني والهوى

سلطاني مهدى إلى أول حب
مرتني في طيف الغمام العابري
تستذكر الأيام في الأوطاني
أضغط هنا لسماع القصيدة كاملة
..................................................
[size=18][color=red]سمعنا أنك صاحب فكرة أنشاء المعهد الاستراتيجي للبحوث و الدراسات السريانية والآشورية والكلدانية بألمانية. هل لك أن تحدثنا عن فكرة أنشاء هذا المعهد والى أين وصلتم ؟
العمل في هذا المشروع أعتقد هو مغامرة ولكن أتمنى أن نشعل ولو شمعة في الظلام, وبما أن كل الشعوب لها اهتمامات في أن توثق كل الحوادث التي تمر على شعبها من هنا كانت الفكرة على أنشاء إنشاء المعهد الاستراتيجي للبحوث و الدراسات السريانية الآشورية الكلدانية بألمانية . وقد اخترت لهذه الفكرة وأسف على استخدام هذه العبارة اخترت _ أساتذة ملافنة لهم باع طويل في هذا المجال منهم من يجيد السريانية الآشورية الكلدانية ومنهم من يتكلم العربية فقط مثلي, هو معهد مؤسسة تاريخية ثقافية اجتماعية مدنية وحقوقية له أهدافه. وسيأخذ حق الترخيص هنا في ألمانية نتمنى ذلك وسيقوم هذا المعهد بتوثيق مدة ألفي عام وهو رديف لمشروعي الذي أعمل عليه وأنا لم يوجه ليّ سؤالاً عن ماهي الكتب التي أعمل عليها في الجانب التاريخي هناك كتاب أسمه أعلام الأمة السريانية كون اللغة سريانية هكذا أكدوا علماء اللغة سواء كان في الجانب الكلداني أو الجانب الآشوري أو السرياني الطوراني ولكن الأمة واحدة هناك أعلام الأمة السريانية الآرامية الآشورية الكلدانية, منذ خمسة الألف عام قبل الميلاد إلى عام 2005 مشروع كبير جداً هذا المعهد الاستراتيجي سيردف عملي في أعلام الأمة السريانية الذي هو مشروع كبير جداً وقد وجهت رسالة إلى أستاذي اسحق ساكا, بهذا الخصوص منذ عامين نتمنى أن يكون عدم الإجابة خيراً فهو عبارة عن توثيق وهو دعوة الآن أطلقها من على هذا المنبر أن يكون لكل علم في القادة العسكريين والسياسيين والدولة أعلام الفكر والفلسفة أعلام الأدب شعر قصة نثر مسرحية أعلام اللغة الصرف والنحو والخط أعلام الفلك والتنجيم أعلام الهندسة والبناء أعلام الأماكن الأثرية والدينية أعلام التاريخ والجغرافية أعلام الآلهة والموسيقا والتلحين أعلام الدين واللاهوت أعلام المترجمين أعلام الأطباء الصيدلة وصناعة الدواء أعلام التصوير والزخرفة أعلام المكتبات الصحافة والكتب المعاجم . فعلى كل من يود المساهمة بهذا المشروع أن يكتب في هذه الجوانب سأعمم هذا في عالم الانترنت على ما يبدو أنكم أقنعتموني أنه يجب أن يكون لي هناك صفحة خاصة . من هنا كانت الفكرة البحث عن معهد يضم مجموعة لان فرد واحد لا يستيطيع أن يقوم بهذا . فاخترت الأستاذ شليمون يونان, والمهندس عمانؤيل أسكندر وكان قسيساً في شمال العراق, الأستاذ عزيز سعيد في برلين, المترجم الأستاذ كنعو عبد الكريم كنعو, المعلمة أبتسام مراد, الدكتور المهندس جبرا شيعا, الأستاذ سنحريب عبدي, الراهب حنا عابدين من تركيا, والملفان صبري عازار من بروكسل هؤلاء هم أعضاء هذا المعهد ستصلهم الرسائل في المستقبل القريب إن شاء لله
....................................................
كيف تقرأ المشهد في الجزيرة السورية بعد أحداث العراق, أعني الوجود المسيحي في الجزيرة, وما هي المقترحات التي تود أن تقولها في هذا الصدد؟
سؤال هام وهو صعب جداً, لكن سأجيب بقدر الإمكان . ملح الأرض هم المسيحيون في بلاد الشرق وأتوقع وخاصة بعد أحداث العراق ذلك الشعب الذي صوت لصدام بالدم أن تكون النهايات هكذا . أنا هنا لست مع فلان أو غيره لكن أتحدث من خلال الوقائع التي تمت في العراق. والدم الذي يبذر في العراق. وجاليات كبيرة لا بل شعبا كاملا من الشمال إلى الجنوب يهجر أو يهاجر مرغماً من العراق. بعد الانفلات الأمني الذي حدث بعد سقوط النظام العراقي السابق أقول سوريا ستبقى قلعة ولكنني كذلك أنا واقعي ما حدث في أحداث الجزيرة قبل عامين يؤكدـ وهنا كنت قد أشرت إليه ... وكمان كتبت في قصيدتي الأولى:

[align=center] صليت كي يحفظ الله موطني
من غدر غدار لهم أبواقُ
نتمنى أن يكون المشهد فيه الأمل ولكن هذا الأمل يجب أن يكون هناك عمل, فأمل لوحده غير قادر أن يفعل شيئاً نتمنى أن يكون هناك دراسة موضوعية للقوميات المتواجدة في سوريا وقد كتبت هذا في كتبي ستصدر رأي لن أتخلى عنه. لماذا أن تكون هناك قومية واحدة تسيطر أقل ما يكون على الورق, موجود قوميات ثانية موجودة في الوطن الكل سوريون الوطن سوريا الأرض وحدة.
نتمنى أن يكون هناك دراسة من قبل المسئولين في هذا الأمر
الوجود المسيحي سيبقى هذا الصوت إلى حين لذلك كتبت كتباً عن المسيحيون في الجزيرة السورية واعمل على هذا الكتاب ومئة عام على مرور بناء مدينة الحسكة. لأنني أقرأ أن هناك لصوص في التاريخ سيأتي يوم والنظام العالمي الجديد يرغب لهؤلاء أن يتعملقوا سيقولون أن ليس هناك من عمر حواضر الجزيرة السورية هم المسيحيون( ؟؟؟) لست أدري أن كنت مصيباً ولكنني على يقين بأن ما أقوله سيبقى المسيحيون إن لم يكن هناك دراسة مو ضوعية من قبل المسئولين ومن قبل المسيحيون أنفسهم سيبقى مسيحيو الشرق كالأقلية اليهودية في سوريا. أما الآباء الروحيين الذين أكنهم وأجلهم تماماً لماذا سموني أسحق قومي وأنا قومي() لدي النقد في كل حاضر وفي كل كلمة أقولها وبكل احترام لهؤلاء أن يدعوا الأحزاب القومية

لأمتنا أن تظهر وأن تقوم بأعبائها وأن تقوم بمسؤوليتها مسؤولية اللحظة التاريخية, لأننا أن لم نسجل لهذا الحاضر لهذا اليوم ونبقا نتغنى بماضي مجيد فأننا نسقط حساباتنا أقل ما يمكن أن نسجل اللحظات التي تؤثر في التاريخ القادم للأجيال القادمة التي توزعت بين كندا شيكاغو أستراليا أوربا الاتحاد السوفيتي هؤلاء الأجيال أن لم يكن هناك وحدة زمنية مترابطة تصنعها الأدباء والكتاب والمفكرين و الأحزاب .علينا أن نعمل هناك مسؤولية كبيرة و المشهد بالنسبة لي أنا متشائم جداً قلت يومها أسود هو النهار القادم والمحطات لا تمشي على إلا جثث القتلى الأبرياء وصدقوني كتبت لصديقي أستاذي حسين عساف قصيدة رداً على رسالة له عام 1994 كانت رسالته من أثني عشر صفحة بخط يده فحاولت أن أرد عليه وأقول له ستحترق الجزيرة ومن عاش أحداث القامشلي والحسكة وراس العين والمالكية يعرف ماذا أقول، لذلك أقول للآباء الروحيين عليهم أن يكونوا أكثر شجاعة ً في إحقاق الحق لشعبنا وشكراً................................
لم يعد بعيداً على ذكرى مذابح شعبنا السرياني الآشوري الكلداني والشعب الأرمني على أيدي العثمانيين وغيرهم حيث ذهب ضحية هذه المجازر الوحشية أكثر من مليونين شهيد من الشعبين. ومن بقي على قيد الحياة هجر قسراً أو طوعاً إلى سوريا لبنان العراق والأردن ماذا تعني لك هذه الذكرى الأليمة وسيما الأتراك لا يعترفون بتلك المجازر. وقد كانت لهم ردة فعل قوية على قرار البرلمان الفرنسي ماذا ترى بالمستقبل القريب والبعيد لهذه القضية ؟


شكرا لك على هذا السؤال سأجيبك عن السؤل لكني سأستبق ذلك بشيء
لقد سمعت عن حزبا لشعبنا في السويد قد طالب وتواصل مع البرلمان الأوربي في أتفاق مع الحكومة التركية أن يعود حتى الحاملين للجنسية الأوربية إلى تركيا, أتسائل على أي أساس سيعود هؤلاء؟!!!. هناك شروط للعودة يجب أن تكون شروطاً للعودة أولاً القرى مهدمة لا يوجد فيها بنية تحتية وقد أغتصبها أهالي القرى المجاورة لها. يجب أن يوقع أتفاق بهذا الشأن مع البرلمان الأوربي والحكومة التركية . وأرى أن يكون هناك بناء ليعود إليه الناس وأن يكون هناك مستوصفات ومدارس ومعامل , لقد سمعت أكثر من عائلة ذهبت إلى هناك لم تسكن في دارها لأنه محتل من الآخرين ولم تجد عمل فعادت إلى ألمانيا.
أما بالنسبة للمجزرة لقد مرا على شعبنا والشعب الارمني أكثر من مجزرة قبل سفر برلك, بالنسبة للمجزرة بالحقيقة أن كان أعترف الاتراك وقاموا بثورة على البرلمان الفرنسي بكونه جرم أو اقر بأن يقول ليس هناك مذبحة عامة لا بل هناك بعض الآلاف قد ذبحوا فذكرت بأنه من اجل خمسة وثلاثون ضربوا في سرايغو يقوم الناتو بضرب الصرب وكان دفع الفاتورة من قبل إيران مع أمريكا التي كانت يومها علاقات غير صحيحة يتوقف الأمر على الشعبين الارمني والآشوري السرياني الكلداني هم شعب واحد سموهم ما تشاءون اللغة واحدة والشعب واحد يتوقف هذا الأمر على الأجيال لا بل على الأحزاب السياسية لهذين الشعبين. وفي الختام أن لم نصنع شيئاً لأرواح الشهداء الذين ذهبوا وحسبناهم بالحاسوب فتأكدنا أن المليوني شهيد كانوا سيكون عددهم الآن أكثر من خمسة عشر مليون إنسان بالإضافة إلى أربعة ملاين الذين هجروا كانوا سيكونون أكثر من خمسة وعشرين مليون نسمة لا بل ثلاث أيضا وكلنا نعلم كم كانت المساحة من الأراضي التركية للأرمن ولشعبنا المسيحي على الشعبين أن يفعلا شيئاً ولا بد أن يستجيب القدر وختاماً أقول :
السيد المسيح قدم الدم ضحية في سبيلنا فلا وطنناً ولا بيت نهرين بدون دم يسفك ويجرى.
آخر تعديل بواسطة Abo George في 06 مايو 2007 19:35، عدل 1 مرة.
المرفقات
الشاعر السوري اسحق قومي (192x133) (2).jpg
الشاعر السوري اسحق قومي (192x133) (2).jpg (7.01 KiB) شوهد 4441 مرات
ليَّ مملكةٌ واسعةُ الأرجاء أسميتها الحبّ والنهار سيجمعُ البشر
اسحق قومي
شاعر وأديب سوري مقيم في ألمانيا
[email protected]
اسحق قومي
رائد فعال
رائد فعال
 
مشاركات: 429
اشترك في: 01 ديسمبر 2008 10:59
مكان: ألمانيا

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة بشير متى توما شعيا » 06 مايو 2011 18:17

ألأخ أستاذ إسحق الموقر
لدي سوآل بخصوص تأثير الغربة على شخصيتكم الشعرية ونضجوكم الفكري وإنعكاسها على طبيعة كتاباتكم سلباً أو إيجابأ أتمنى أن ترد عليه بصراحة وهل أنتم مع ألأغتراب ؟ وما هي ألأيجابيات والسلبيات التي يجينها المغترب؟ وكيف يواحه السلبيات في حياته؟
مع خالص شكري وتقديري

شاعر السريان
الدكتور بشير الطورلي :icon_eek:
بشير متى توما شعيا
رائد فعال
رائد فعال
 
مشاركات: 308
اشترك في: 22 يناير 2010 17:57

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة اسحق قومي » 06 مايو 2011 19:26

"بشير متى توما شعيا"
الأخ أستاذ إسحق الموقر
لدي سؤال بخصوص تأثير الغربة على شخصيتكم الشعرية ونضجوكم الفكري وانعكاسها على طبيعة كتاباتكم سلباً أو إيجاباً أتمنى أن ترد عليه بصراحة وهل أنتم مع الاغتراب ؟ وما هي الايجابيات والسلبيات التي يجنيها المغترب؟ وكيف يواجه السلبيات في حياته؟
مع خالص شكري وتقديري

شاعر السريان
الدكتور بشير الطورلي :

أولا لابدّ أن أحييك يا شاعر السريان الدكتور بشير الطورلي.
قد لا يكون جوابي مقنعاً ، وقد لا تكفي مساحة مثل هذه العجالة لكي توصل الفكرة لكن سأكون موجزاً وشفيفاً معك.
بالنسبة لتأثير الغربة على الإنتاج الإبداعي لابدَّ أن تساهم الغربة في تكوين فضاءات وألوان أخرى من الإبداع.وأرى أنَّ هذا الرأي يؤسس إلى أن النبع ستنبجس مياهه في هذه الأرض أم كان في غيرها.لكن كما أن طعم الفاكهة يتبع للتربة ونوعيتها سواء أكانت طميا أم تربة بركانية أم صخرية أم رسوبية هكذا يكون للإبداع تلك النهكة التي تتبع الطبيعة الجغرافية والبشرية.
أما هل أنا مع الغربة وهل كان لي إرادة حرة في غربتي لا بل في تهجيري؟!!! بالتأكيد لا ..لكن منذ ربع قرن لم أكن أحمل ولا أفكر بشيء اسمه الهجرة أبداً.فأنا مدرس لعلم النفس ومادة التربية العامة والتربية التطبيقية ورئيسا للدروس المسلكية لخمسة معاهد في مبنى واحد ونائبا لمدير المعهد.أضف إلى ذلك أنني في بلدتي كنت معروفا أقل ما يمكن على الصعيد التربوي والحزبي والأدبي...وتزوجت واستقرينا لكن الأمور المادية التي كان يُعاني منها جلّ أبناء الطبقات الفقيرة وخاصة الذين كانوا في جهاز التدريس هي التي جعلتني أفكر بالتوجه إلى الخليج لكن الأمر ينتهي بأنهم رفضوني لأسمي لا بل لديني (مانبغيك)....وحتى الذهاب لليمن كانوا يسمونها إعارة معلمين لم يحصل لي .....
فكان لابدّ أن أتوجه لأمريكا، ومن ثم لألمانيا.
((مكره أخاك لا بطل)).كما يُقال:
وقال الشاعر زهير بن أبي سلمى:


وقال زهير ابن أبي سلمى



ثلاث يعز الصبر عنـد وقوعهــا ويذهـــل عنها عقـل كل لبيـب



خروج اضطرار مـن بلاد يحبهــا وفرقـــة أحباب وفقــد حبيب
أما ما هو رأي بالهجرة لشعب هو أس بلاد الشام وبلاد مابين النهرين.؟!!!
فأعتقد أن اليوم لنا رأي وغدا لنا رأيٌّ آخر...لكن رأي سينتهي وجود شعبنا بالتقادم الزمني والتكاثر للآخر.وهذه حتمية العلوم الرياضية والزيادات السكانية ....لهذا أقول: إذا لم نستطيع أن نؤسس لكيان على أرض أجدادنا صدقوني الهجرة هي توفير دماء أبناءنا...قد يقول قائل الغربة ضياع وأقول البقاء سلب حرية واستغلال وخوف ورعب وقتل وضياع في ضياع من يقول لي أهل الموصل ماذا حل بهم وأغلب أهلنا في العراق ؟!!!!!
الأفضل هو أن نقاتل في سبيل تأسيس كيان لنا أقولها بكل صراحة ومسئولية وبغير ذلك ستهاجرون عاجلا أم آجلا....
والله يابا مثل ما يقول البدوي وحياتك وربك ماراح يظل بيها حدا من هلك إلا الأديرة والرهبان.....أو من صاهر الآخر أو عاش ذليلا محتقرا وهذه ربما تكون ضربا من الجنون لو أن تلك البلاد عاشت في ظل حكم يسوده العدل والحرية والسلام.
اسحق قومي
ليَّ مملكةٌ واسعةُ الأرجاء أسميتها الحبّ والنهار سيجمعُ البشر
اسحق قومي
شاعر وأديب سوري مقيم في ألمانيا
[email protected]
اسحق قومي
رائد فعال
رائد فعال
 
مشاركات: 429
اشترك في: 01 ديسمبر 2008 10:59
مكان: ألمانيا

Re: مقابلة الأستاذ اسحق قومي

مشاركةبواسطة بشير متى توما شعيا » 06 مايو 2011 22:22

شكرا أستاذي الكريم على إجابتك الصريحة
وبالحقيقة أنا أيضا لم أكن مع الهجرة ولكن ما عانيناه
ولا نزال نعانيه في أرضنا أرض التأريخ وألأجداد وألأمجاد
يدفعنا جدياً الى التفكير في إيجاد ملجأ ليس لنا فقد عبر الزمن
ولكن للأجيال القادمة إذ المستقبل يبدو قاتماً إن لم يكن مظلماً
فلن يكون لنا سوى الذكريات والبكاء على ألأطلال
وا أسفاه على ما جرى ويجري وعلى غدر الزمن


شاعر السريان
الدكتور بشير الطورلي
بشير متى توما شعيا
رائد فعال
رائد فعال
 
مشاركات: 308
اشترك في: 22 يناير 2010 17:57


العودة إلى اللقاءات والمقابلات

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر