ليست بشعر و لا بنثر. إنها صرخة مجروح و مظلوم.

ليست بشعر و لا بنثر. إنها صرخة مجروح و مظلوم.

مشاركةبواسطة مرام » 14 إبريل 2013 23:37


ليست بشعر و لا بنثر. إنها صرخة مجروح و مظلوم.

صرخة جريح خانه وطنه

ضميني إليك
دثريني
لم يعد لي وطن
لم يعد لي سواكِ

باعوا وطني
وبأرخص الأثمان
إنتهكوا مقدساته
و استباحوا كل الحرماتِ

يا ليتهم قتلوني
يا ليتهم اغتصبوني
علي أكون بديلاً
لأبشع انتهاكِ

مزقوا ضميري
اقتلعوا كرامتي
فتكوا بقلبي
وأجبروني على الصمت والمماتِ

لم يعد لي سوى عيناك
لم يعد لي سوى وجنتاك
ضميني إليك
أحتاج دفئك ولمس يداكِ

غربة مريرة
وحشة مفزعة
خوف..رعب..
قلق و قطيع من جميع الآفاتِ

لماذا حطموا قلبي
لماذا شردوا أطفالي
لماذا باعوا أرضي وأرضك
وسمائي وسماكِ

لماذا أنت باقية
كيف أنت صامدة
ألم يصيبك ما أصابني
أم أنك منيعة من الإفتاكِ

اجتاحوا حرمة بيتي
اغتصبوا أفكاري
دمروا مستقبلي
وأمطروني بكل أنواع القذاراتِ

شوٌهوا ديني
اعتقلوا مبادئي
صادروا ضميري
وصرت أئن من التعب والإنهاكِ

اغتالوا في وطني كل رجل
اغتالوا في وطني كل أنثى
اغتالوا كل شيئ
سفحوا القربي وأحلوا كل المحرماتِ

أصبح الدم خمراً
أصبح الجرح لوحةًً
أصبحت الأجساد الممزقة
زينات في كل الشوارع وفي كل الحاراتِ

وضعوا رجال وطني تحت الأرض
داسوهم بجزماتهم اللاعسكرية
وأجبروهم
على النطق بما حلي لهم من الكلماتِ

أصبحت النخوة عارا
والإباء ابتذالا
والكبرياء تمثيلا
وضاعت المبادئ واغتيلت الكراماتِ

ضميني مرة أخرى
دثريني
خدريني
لن أقول لك كفاكِ

اقتليني إن استطعت
مزقي شراييني
فجري قلبي
دمريني بكل قدرة.. رب العالمين أعطاكِ

فموتي على يدك
فخر
اعتزاز
وأرحم من أيادِ السفلة والأوغاد والحثالاتِ

لم يعد لوطني الأكبر مكان في قلبي
جردوه وعزلوه
فجاءك قلبي راكعاً
يستغيث رحماكِ

أعلام وطني أصبحت كفني
وقصوره قبري
وأنكر ونكير
في حياتي وقبل مماتي

مغصوب دائما
مغدور..متهم
مروع ..مراقب
في سكناي وفي حراكي

قتلوا وطني جنيناً
طفلاً
شاباً وكهلاً
لم يوفروا أي انتهاكِ

هل عرفت لماذا أنا صامت
شارد ..حزين
هل عرفت الآن
أسباب انزعاجك مني وأسباب شكواكِ

قلبي أصبح فارغاً
خاويا من كل نبض
فتعالي واحتليه وأنقذيني
من سذاجتي وظلم وطنياتي

احتلالك لي أخر خياراتي
وآخر حلولي
لقلب فارغ
كان مات لولاكِ

وإن عاد وطني
واسترجعت كرامتي
فستكوني أنت وطني كله
وسأحبك أكثر لأنك احتفظت بفتاتي

أعذريني سيدتي
لا بد لي من الحب
لابد لقلبي أن يكون مليئاً
بالحب وغير ذلك ،ما كان أتاكِ

فإن ذهب وطني
فأنت مكانه
لأختصر فيك
كل أحلامي وكل أزماني وكل فرحاتي

حافظي على كرامتي
لا تهدري عزتي
لا تجلديني بذات السوط
الذي أنهى قلبي وألغى مساحاتي

أمانة بيدك
أمانة بعنقك
كل ما لدي إلى أن
يتعافى وطني وأستعيدك يا سورية..... يا أعز أملاكي
بقلم
الدكتور نضال شعار
مرام
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3578
اشترك في: 04 سبتمبر 2007 23:32

العودة إلى الشعر المنقول

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: Google [Bot] و 2 زائر/زوار