البيت الترابي

البيت الترابي

مشاركةبواسطة أبن السريان » 29 مايو 2011 01:53

البيت الترابي
كم كنا محظوظين في العيش في بيوت من تراب .
وكم هذا الجيل مسكين ومحروم حتى من اللعب.
لقد ولدنا في بيت ترابي حيث شاركنا أحلامنا وأفراحنا وأحزاننا و ضيقنا
فكان يفرح كلما سقط المطر فكانت تفوح منه رائحة الحياة تعبيراً لفرحته بالمطر كأنه يشارك الناس فرحهم
بقدوم الخير والبركة من السماء.
كنا نلعب ولا نخشى السقوط لأنه كان يتلقفنا كصدر حنون لكي لا نتأذى وكان يترك أثره على وجوهنا
بعد السقوط لنضحك على منظرنا فكنا ننسى الألم إن أصابنا ونتذكر أشكالنا المضحكة
هكذا كان البيت الترابي بحوشه الترابية الحنونة فما كانت الأم تخاف على طفلها من اللعب في الخارج
أو في ساحة الدار لعلمها اليقين بأن مكروهاً لن يصيبه أما اليوم نجد الطفل
ملتصقاً بأمه ولا تفلت يده وتمنعه من اللعب خوفاً من سقطة أو أصابة على صفائح الأسمنت الصامة .
كان التراب رائعاً بلونه البني الأوحد وأجمل من كل ألوان الأسمنت البكماء الخرساء
أتذكر كنت صغيراً كنا نتطعم التراب بعد كل سقطة فكان له مذاق عجيب كرائحته العجيبة
لقد كانت أيام رائعة برغم الفقر كانت تعج بالسعادة والفرح لبساطتها .
كان البيت الترابي يبادل سكانه الحب حيث يوفر لهم الدفئ في الشتاء والبرودة في الصيف عربون أهتمامهم
به أيام الخريف فكان الناس يرممون البيت ويصلحون المهدم منه فكان يرد المعروف بالمعروف.
هكذا كانت المحبة متبادلة بين الطرفيين .
هكذا عشنا طفولة وشباب أما هذا الجيل.
ماذا سيكتب لبعده عن أخرس أم أصم أم بارد وقارس شتاءً وملتهب صيفاً .
ما أجمل العيش في حب دافئ وحنان ساري في العروق
أخوكم: أبن السريان


أبن السريان
رائد
رائد
 
مشاركات: 60
اشترك في: 21 مايو 2011 10:29

Re: البيت الترابي

مشاركةبواسطة بسيم لحدو » 29 مايو 2011 17:22

ذكريات جميلة
والناس كانت تعيش فقر وبساطة ومحبة وصدق واخلاص
للاسف اليوم نعيش في اوهام العصر المتقدم الذي ضمر الانسان فقد الصدق والمحبة
غرس في قلوبنا الحقد والكراهية
فكيف يكون هذا الجيل محب ومخلص للعادات والتقاليد الذي عشناها
ماذا يكتب هذا الجيل من ذكريات الطفولة
للاسف لقد فقدنا كل شيئ جميل في هذا الكون

شكرا اخي ابن السريان
بنتظار المزيد من ابداعاتك وكتاباتك الجميلة
تحياتي لك
**يا من ذرفت الدموع وذقت العذاب والآهــــات**
صورة العضو الشخصية
بسيم لحدو
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3108
اشترك في: 19 يوليو 2006 20:40
مكان: جبال الألب

Re: البيت الترابي

مشاركةبواسطة أبن السريان » 29 مايو 2011 18:12

سلام الرب معك
أخي الحبيب بسيم
أشكر لك مرورك الكريم وردك العطر
أجل نسطر ما تختلجه مشاعرنا من حب دفين بأيام الطفولة
ونتحدث عن ذكريات جملية لم تعد بموجودة في زمن التطور
بركة الرب معك
أبن السريان
رائد
رائد
 
مشاركات: 60
اشترك في: 21 مايو 2011 10:29

Re: البيت الترابي

مشاركةبواسطة تيودورا افرام » 29 مايو 2011 19:51

قصة جميلة وذكريات رائعة
شكرا لك اخي العزيز ابن السريان
واهلا وسهلا بك
تحياتي ام جوني
لم اتمنى البكاء يوما ولكن هم الزمان أبكاني
تمنيت العيش كما تريد نفسي ولكن عاشت نفسي كما يريد زماني
صورة العضو الشخصية
تيودورا افرام
Team Member
Team Member
 
مشاركات: 5877
اشترك في: 09 ديسمبر 2006 13:24
مكان: بلاد الله الواسعة

Re: البيت الترابي

مشاركةبواسطة أبن السريان » 29 مايو 2011 20:14

سلام المسيح معك
أختي الغالية أم جوني
ها نحن نلتقي مرة ثانية في موقع حبيب
أشكر الله للقاء بك وأسعدني مرورك الرائع
كالعادة أستمد منك التشجيع الدائم بمرورك المستمر
بركة الرب معك
أخوك: أبن السريان
أبن السريان
رائد
رائد
 
مشاركات: 60
اشترك في: 21 مايو 2011 10:29

Re: البيت الترابي

مشاركةبواسطة Abo George » 31 مايو 2011 23:53

كانت رائحته تذكرك بأنسانيتك
وتذكرك بعمق التاريخ
حوشه كان الوطن للاطفال
شجرة التوت واغصان العنب المتدلية
كانت لنا ملاذ من اشعة الشمس
وما اجمل الافطار تحت ظلالهم
وما اجمل كلماتك ابن السريان
تحياتي وتقديري لك
أن وجودنا بمفردنا لا يعني بالضرورة أن نشعر بالوحدة...ووجودنا مع الآخرين ليس ضماناً لعدم شعورك بالوحدة.
صورة العضو الشخصية
Abo George
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3363
اشترك في: 28 يوليو 2006 01:54

Re: البيت الترابي

مشاركةبواسطة أبن السريان » 01 يونيو 2011 11:08

سلام الرب معك الغالي أبو جورج
شكراً لردك العطر ولمرورك الكريم وكلماتك النبيلة
ما أجمل أن أرى كلماتك الرائعة على صفحتي
ربنا يبارك حياتك
أخوك أبن السريان
أبن السريان
رائد
رائد
 
مشاركات: 60
اشترك في: 21 مايو 2011 10:29


العودة إلى قصة ومقالة

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر