كنيسة القديس يوحنا المعمدان( الجامع الاموي حالياً)

كنيسة القديس يوحنا المعمدان( الجامع الاموي حالياً)

مشاركةبواسطة Abo George » 16 سبتمبر 2006 22:39

كنيسة القديس يوحنا أو ما يعرف الجامع الاموي
في المكان الذي يقام عليه
كانت تقام في الالف الاول ق.م معابد عديدة أهمها معبد الاله حدد الآرامي، اله المطر والخصب والعاصفة، المعبود الاشهر في سورية والمشرق العربي القديم في تلك الفترة من التاريخ ‏
ثم اتخذه اليونان معبداً لالهتهم في العصر الهلنستي، وكذلك فعل الرومان الذين جعلوه لالهتهم «جوبتير» وعلى انقاض معبد الاله حدد الآرامي­ أنشأ المبراطور« تيودوس» كنيسة في عام /379/ م عرفت باسم كنيسة « القديس ماريوحنا المعمدان

لما فتح المسلمين بلاد الشام كلها بحكم أن البلد فتحه خالد بن الوليد من الباب الشرقي بالسيف وأخذت النصارى الأمان من أبي عبيدة وهو على باب الجابية، فاختلفوا ثم اتفقوا على أن جعلوا نصف البلد صلحاً ونصفه عنوة، فأخذ المسلمون نصف هذه الكنيسة الشرقي فجعله أبو عبيدة رضي الله عنه مسجداً. وكان المسلمون والنصارى يدخلون من باب واحد وهو باب المعبد الأصلي الذي كان في جهة القبلة مكان المحراب الكبير الذي هو اليوم حسبما سلف لنا ذكره، فينصرف النصارى إلى جهة الغرب لكنيستهم ويأخذ المسلمون يمنة إلى مسجدهم . ولا يستطيع النصارى أن يجهروا بقراءة كتابهم ولا يضربون بناقوس إجلالاً للصحابة ومهابة لهم وخوفاً منهم!."
"وقال ابن عساكر:وعندما تسلم الوليد بن عبد الملك ،الخلافة الاموية عام/705م/ ضم الكنيسة الى الجامع ,بعد ان كانت على عهد والده أبو عبيدة مقسوم لنصفين .. نصف جامع ونصف اخر كنيسة ..


ويتابع الكتاب قائلاً: "وعن يزيد بن واقد قال: وكّلني الوليد على العمال في بناء الجامع فوجدنا فيه مغارة فعرّفنا (أي أعلمنا) الوليد. فلما كان الليل وافى وبين يديه الشمع فنزل فإذا هي كنيسة لطيفة ثلاثة أذرع في ثلاثة أذرع ، وإذا فيها صندوق ففتح الصندوق فإذا فيه سفط (إناء) وفي السفط رأس يحيى بن زكريا. فأمر الوليد بردّه إلى مكانه وقال: اجعلوا العمود الذي فوقه مُعيَّناً بين الأعمدة. فجعلوا عليه عموداً مسفّط الرأس ."
وقد اكتشف مؤخراً بعد أعمال الترميم التي تمت خلال الأعوام الماضية. فبالإضافة إلى ضريح القديس يوحنا الذي لا زال قائماً داخل المسجد والذي يدعونه يحيى، هناك أيضاً داخل المسجد في الجهة الشمالية الشرقية، جرن رخامي عظيم القدم تظهر على جوانبه آثار المستحاثات وكان يستعمله المسيحيون لعماد أطفالهم. وهناك الكتابة الموجودة على البوابة الجنوبية والمنقوشة بالأحرف اليونانية والتي تقول: "ملكك أيها المسيح ملك كل الدهور وسلطانك في كل دور فدور." هنالك أيضاً صورة لوجه السيد المسيح وعلى رأسه إكليل شوك، ظهرت مؤخراً على يسار البوابة الجنوبية الأخرى المواجهة لسوق الصاغة.
أما في باحة الجامع، فهناك بقعة من الأرض تحت فناءٍ مسقوف، إذا ما وقف الزائر في منتصفها وضرب عليها بقدمه، فإنه يسمع صدىً عميقاً لهذه الضربات. ومردّ ذلك هو أن هذه البقعة، حسب خبراء الآثار، كانت مدخلاً أو مخرجاً لنفق طويل يربط كنيسة القديس يوحنا بكنيسة حنانيا، وهي كنيسة صغيرة تبعد عن المكان بما يقل عن الميل، وتقع إلى الجهة الشمالية من الباب الشرقي لدمشق في نهاية طريق صغير يحمل اسم الكنيسة نفسها. ولدخول هذه الكنيسة، ينبغي للزائر أن ينزل عدة درجات تحت الأرض وهناك يجد نهاية النفق في أسفل منتصف الحائط الغربي، وقد سدّ ببعض الأحجار خوفاً من دخول أحد إليه. وفي الستينات، خلال عمليات الحفر التي كانت تجري لتوسيع كنيسة الروم الأرثوذكس المعروفة بالمريمية، والواقعة بين كنيسة يوحنا وحنانيا، ظهرت أجزاء من النفق وقيل أن جماجم وهياكل بشرية عثر عليها في داخلها.وقيل أن المسيحيين كانوا يستعملون هذا النفق للانتقال بين الكنيستين أو كمعبر هروب خوفاً من الاضطهاد.

والجدير بالذكر أن أهم الآثار المسيحية المتبقية هو كما ذكر الكتاب رأس القديس يوحنا المعمدان و جرن المعمودية وهو جرن رخامي عظيم القدم تظهر على جوانبه آثار المستحاثات . أما ما يُخشى عليه فهو الكتابة الموجودة على البوابة الجنوبية والمنقوشة بالأحرف اليونانية والتي تقول: "ملكك أيها المسيح ملك كل الدهور وسلطانك في كل دور فدور." هنالك أيضاً صورة لوجه السيد المسيح وعلى رأسه إكليل شوك، ظهرت مؤخراً على يسار البوابة الجنوبية الأخرى المواجهة لسوق الصاغة


مختصر ومنقول عن,
بعض ما ورد في كتاب قديم ، "نزهة الأنام في محاسن الشام"، لمؤلفه أحد علماء القرن التاسع، أبي البقاء عبد الله بن محمد البدري المصري الدمشقي.
وعن صحيفة تشرين
ويكيبيديا

صورة
صورة
صورة
آخر تعديل بواسطة Abo George في 19 أكتوبر 2006 03:25، عدل 1 مرة
صورة العضو الشخصية
Abo George
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3363
اشترك في: 28 يوليو 2006 01:54

Re: كنيسة القديس يوحنا المعمدان( الجامع الاموي حالياً)

مشاركةبواسطة أميرة نصري » 16 سبتمبر 2006 23:21

أدوناي شكرا جزيلا لهذه المعلومات الصريحة و الحقيقية
فعلا الجامع الأموي كان كنيسة يوحنا المعمدان
و هناك شواهد ثابتة و دليل على هذا الكلام و كل من يزوره يعرف و احد ا الادلة وجود جرن المعمودية الدي يتوسط الجامع حتى الان
محبتي
اعز
صورة العضو الشخصية
أميرة نصري
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 9817
اشترك في: 21 يوليو 2006 02:02

Re: كنيسة القديس يوحنا المعمدان( الجامع الاموي حالياً)

مشاركةبواسطة زائر » 17 سبتمبر 2006 10:00

[align=center]أجل كان الجامع الأموي كنيسة رائعة ولا تزال الشعوب
المسيحية تزوره من أجل مشاهدة قبر يوحنا المعمدان
شكراً لك أدوناي على هذه المعلومات القيّمة[/align]
زائر
 

Re: كنيسة القديس يوحنا المعمدان( الجامع الاموي حالياً)

مشاركةبواسطة Abo George » 25 سبتمبر 2006 13:55

شكراً لمروكم ولاضافاتكم اعز الناس وردة الجزيرة
أن كانت هذه الكنيسة وبعض الكنائس مازلت قائمة تثبت وجودها ولو انها تحولت الى جوامع لكن هناك الالف الكنائس التي تحولت الى جوامع ولم يبقى لها اثر يذكر إلا في الكتب والتاريخ

تحياتي
أن وجودنا بمفردنا لا يعني بالضرورة أن نشعر بالوحدة...ووجودنا مع الآخرين ليس ضماناً لعدم شعورك بالوحدة.
صورة العضو الشخصية
Abo George
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3363
اشترك في: 28 يوليو 2006 01:54

مشاركةبواسطة danny gadgou » 13 نوفمبر 2006 01:25

شكرا على الموضوع
ستضل هذه الابنية شاخصة لتدل على حضارتنا العريقة وعلى الهوية الاصلية لهذه المدن
[align=center]ܫܠܡܐ ܠܝܟܘܢ[/align]
danny gadgou
رائد
رائد
 
مشاركات: 31
اشترك في: 28 أكتوبر 2006 01:02

Re: كنيسة القديس يوحنا المعمدان( الجامع الاموي حالياً)

مشاركةبواسطة ابو كريم » 05 إبريل 2007 13:18

*شكرا ادوناي على هل الموضوع الجميل من منا يستطيع

ان ينسى هذا المهد والحضارة المسيحية نحن مسيحيين

وهذه أرض للمسيحين فقط وأرض مخلصنا وفادينا

وحبيت إضافة هاي الصورة إنشاللة تعجبكن


محبتي أبو كريم

صورة
ابو كريم
رائد
رائد
 
مشاركات: 27
اشترك في: 20 مارس 2007 22:27


العودة إلى سيرة القديسين والآباء

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر/زوار