• ×

قائمة

توحيد الأعياد المسيحية في حيفا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 لقد تمّ بنعمةِ الله تعالى وبركتِه الاتفاق على توحيد عيدَي الميلاد والفصح المجيدين بين العائلات الكنسيَّة الحيفاوية: الروم الملكيّين الكاثوليك والروم الأرثوذكس واللاتين والأنغليكان، على أن يُعيِّد أبناء الرعيّة الأرثوذكسيَّة عيد الميلاد المجيد بحسب التقويم الغربيّ أي في الخامس والعشرين من شهر كانون الأول، وبالمقابل، يُعيِّد أبناء الرعايا الملكيّة الكاثوليكيّة والأنغليكانيّة واللاتين عيد الفصح المجيد والأعياد التابعة له بحسب التقويم الشرقيّ.

إنَّها خطوةٌ تاريخيّة وشهادةٌ حيَّةٌ تختمُ وجهَ الكنيسة والمجتمع وبخاصّة أنّنا نعيشُ في مجتمعٍ متعدِّد الأديان والحضارات، وهي علامةٌ على أنّ المسيحَ واحدٌ غير مجزأ. وهذه هي رغبةُ السيّد له المجد والإكرام في أن يرى الجميع واحدًا على مثال وِحدته مع الله الآب، والتي تجلَّت في صلاته الكهنوتيّة قبل انطلاقه الاختياريّ إلى الآلام المحيية، حين صلّى قائلاً: "ليكونوا واحدًا كما نحن واحد" (يوحنا 17: 11) وهي الرغبة ذاتُها التي تاق المسيحيّون جميعًا وفي كلِّ أنحاء المسكونة إلى تحقيقها.

وكم ستكون الفرحةُ عارمةً على وجوه الكثيرين حين يَشعرون بأنّ الكنيسةَ واحدة والجميع واحد، ساعتئذٍ يتحقَّق قول السيّد له المجد والإكرام: "ليكون فرحي فيكم كاملاً" (يوحنا 17: 13).

صدرَ هذا البيان عن المجتمعين من العائلات الكنسيّة المذكورة أعلاه الذين عقدوا لقاءً خاصًّا يوم الإثنين الموافق السابع من شهر كانون الأول في دار الرعيّة الروميّة الملكيّة الكاثوليكيّة في حيفا.
ww.abouna.org
بواسطة : Administrator
 0  0  1.0K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 04:22 الأحد 22 سبتمبر 2019.