• ×

قائمة

ليلة رأس السنة.. سورية تشهد أول وآخر خسوف جزئي للقمر هذا العام

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 تشهد سورية ليلة رأس السنة أول وآخر خسوف جزئي للقمر في عام 2009, حيث ستحجب الأرض جزءاً صغيراً من قرص القمر


وقال رئيس جمعية هواة الفلك السورية محمد العصيري في تصريحإن "سورية ستشهد ليلة الخميس 31 الشهر الجاري ظاهرة كسوف جزئي للقمر تبلغ نسبته 7 % في دمشق, فيما تتفاوت نسبته بالنسبة للمحافظات الأخرى".

ويبدأ الخسوف عند الساعة 8.56 ليلة الخميس 31 كانون الأول الجاري حيث يكون القمر في جهة الجنوب الشرقي, ويصل إلى ذروته في الساعة 9.24 ثم لينتهي في الساعة 9.52 ليلاً.

وأضاف العصيري أنه "رغم أن هذا الخسوف سيكون ضئيلاً إلا أن رصده سيكون ممتعاً نظراً لأنه سورية لم تشاهد أي خسوف للقمر خلال سنة 2009", مشيراً إلى أن "الخسوف سيمتد ما بين ساعة وساعتين إذ يتلون سطح القمر تدريجيا باللون الأحمر ثم يعود للونه العادي الطبيعي".

ولا يتطلب خسوف القمر أجهزة خاصة عند النظر إليه وليس له أي ضرر على العين, بعكس كسوف الشمس الذي يمكن أن يسبب أضرارا للعين عند النظر إليه مباشرة.

وتقول تقارير متخصصة أن "تزامن خسوف القمر مع ليلة رأس السنة سيجعل الفرصة سانحةً بشكل كبير أمام المنجمين لإلقاء مزاعم وتكهنات أكثر حول وقوع حروب وكوارث خلال السنة المقبلة".

ويعتقد المنجمون أنّ حدوث الكسوف والخسوف وظهور المذنبات وبعض الظواهر الكونية المثيرة أسباب رئيسية للكوارث والمفاجآت والحروب.

وأوضح العصيري أن "الكسوف والخسوف هما ظاهرتان طبيعيتان تحدثان باستمرار", مؤكداً أن "ما يروجه المنجمون غير صحيح, وهو أمر يتعارض مع التفسير العلمي لهاتين الظاهرتين".

وتنشأ ظاهرة خسوف القمر في منتصف الشهر القمري عندما تحجب الأرضُ ضوءَ الشمس أو جزءاً منه عن القمر بمعدل خسوفين لكل سنة, ويمكن رؤية الخسوف في المناطق التي يكون فيها القمر فوق الأفق.
الروضة
بواسطة : Administrator
 0  0  794
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 23:43 الإثنين 17 فبراير 2020.