• ×

قائمة

المعلم يجري اتصالاً هاتفياً مع نظيره اللبناني بشأن الحادث الإجرامي ضد الباص السوري شمال لبنان ويطلب إعلام سورية بنتائج التحقيقات وتحديد الفاعلين ومن يقف وراءهم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 ( دمشق - سانا )
أجرى وليد المعلم وزير الخارجية صباح اليوم اتصالا هاتفيا مع الدكتور علي الشامي وزير خارجية لبنان بشأن الحادث الإجرامي الذي تعرض له الباص السوري فجر اليوم في منطقة عكار في لبنان والذي ذهب ضحيته مواطن سوري.

وطالب المعلم خلال الاتصال بإعلام سورية بالسرعة الممكنة بمجريات ونتائج التحقيقات التي تجريها السلطات اللبنانية وتحديد الفاعلين ومن يقف وراءهم.

كما أجرى المعلم اتصالا هاتفيا أيضا مع السيد نصري الخوري أمين عام المجلس الأعلى السوري اللبناني لمتابعة الموضوع.

وكانت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام أعلنت أن حافلة سورية تقل 25 راكبا تعرضت لاعتداء عند الساعة الثانية والنصف فجر اليوم الاثنين من مجهولين بين طرابلس وعكار شمال لبنان ذهب ضحيته أحد ركابها ويدعى ع 0ع من مواليد 1992 .

وذكرت الوكالة أن الباص كان على الطريق الدولية بين طرابلس وعكار وتحديدا في منطقة ديرعمار لدى تعرضه لهذا الاعتداء مشيرة إلى أن القوى الأمنية باشرت على الفور التحقيقات لمعرفة المعتدين .

من جهتها قالت وكالة الصحافة الفرنسية إن عددا من الركاب أصيبوا بجراح من شظايا زجاج النوافذ .
بواسطة : Administrator
 0  0  927
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 12:03 الأحد 26 يناير 2020.