• ×

قائمة

اعتداء جديد على كنيسة في ماليزيا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 كوالالمبور (ا ف ب) - وقع
اعتداء جديد الاثنين على كنيسة في ماليزيا التي تشهد جدلا حاميا حول حق غير المسلمين في استخدام لفظ الجلالة "الله"، بحسب ما افادت مصادر امنية ودينية.

وكنيسة "سيدانغ انجيل بورنيو" الواقعة في ولاية نغري سمبيلان (وسط) هي تاسع صرح ديني مسيحي يتعرض لاعتداء او لاعمال تخريب منذ الجمعة.

وقال الكاهن ادي مارسون ياسير "اخبرني احد ابناء الرعية ان باب الكنيسة قد احترق". واضاف "هرعت الى هنا للتأكد من الامر وكان الدخان يتصاعد من المبنى، الا ان الحظ حالفنا بان الحريق لم ينتشر".

واكد مساعد رئيس الشرطة المحلية عبد المنان محمد حسن هذه الوقائع. واضاف "نحن نحقق في اسباب الحريق مع رجال الاطفاء. ولم نجد حتى الساعة اي اثر لقنبلة حارقة في الداخل، والتحقيق مستمر".

ويبلغ تعداد السكان في ماليزيا 27 مليونا 60% منهم من المسلمين و10% مسيحيين.

وتصاعد التوتر في ماليزيا منذ اجازت المحكمة العليا الاسبوع الماضي لصحيفة "ذي هيرالد" الكاثوليكية المحلية استخدام لفظ الجلالة "الله" كترجمة لكلمة "غاد" في نسختها التي تصدر بلغة المالاي. وتصدر الصحيفة حوالى 14 الف نسخة اسبوعيا باربع لغات.

وفي مواجهة غضب الاسلاميين وضغوط الحكومة، علقت المحكمة العليا الاربعاء هذا الحكم بانتظار صدور حكم في هذه القضية عن محكمة الاستئناف.

وماليزيا، حيث الاسلام هو الديانة الرسمية للدولة، تضم حوالى 850 الف كاثوليكي يتحدر نصفهم من جماعات من السكان الاصليين يعيش معظمهم في جزيرة بورنيو ويتحدثون لغة المالاي.

وتشهد البلاد بشكل مستمر خلافات ذات طابع ديني ساهمت في اشعال فتيل التوتر بين المسلمين من جهة (60%) والصينيين (25%) والهنود
بواسطة : Administrator
 0  0  803
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 16:05 الإثنين 9 ديسمبر 2019.