• ×

قائمة

للمناقشة .ازواج لكن غرباء.....

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
خاص جزيرة .كوم ...أميرة نصري زوج و زوجة أمام الناس و الأبناء لكن بمجرد ان يُغلق عليهما باب غرفة النوم يتحولان إلى أخوة ينفصلان جسدياً عن بعضهما
نعم يمكن أن يحدث ذلك بل إنه حدث بالفعل
الزوجان اختارا أن يكون الزواج هو الواجهة الإجتماعية التى يقابلن بها المجتمع تصورا أن ذلك هو السبيل للحفاظ على الأسرة و الأبناء و لكنهما قررا أن يستغنيا عن حقهما الذى داخل غرف النوم خوفاً من كلمة الطلاق
قررا الاثنان أن يصبح زواجهما حبراً على ورق مجرد ورقة

إنها ليست حكايات من واقع الخيال بل هى قصص حقيقية حدثت داخل بعض البيوت التى ترفرف عليها سعادة زائفة لكنها مليئة بالآلام و الجراح ، بيوت يبدو عليها الحب و المودة و الرحمة ، و لكنها فى حقيقة الأمر عامرة بالكراهية و الجفاء و القسوة
احببت ان اطرحها لمعرفة ارائكم بهذا الموضوع الذي هو حالة اجتماعية يعيش البعض فيها
ممكن ان يكون هناك اسباب عدة يا ترى ماذا ممكن ان تكون؟؟؟
للمناقشة اسمعكم احبائي قراء وزوار جزيرتنا

أميرة نصري

لمراجعة الرابط الاصلي
http://www.gazire.com/forum/viewtopic.php?f=2&t=1946
بواسطة : Administrator
 2  0  2.6K
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    26-08-2012 14:43 المشرف سعيد أحـمـر دقـنـو :
    لطالمة هم يفكروا ويضعواالأولاد في الدرجة الأولى بالإضافة لنظرة المجتمع لهم والخوف من كلمة الطلاق فهذا يعني أنهم تجاوزوا 80% من المشكلة تبقى الأمور الاخرى التي هي أقل بكثير من أهمية الأولاد وعمار البيت يمكن حلها بإرشادات كاهن له حكمة وخبرة أو مراجعة أخصائي يستطيع مساعدتهم على الحل المناسب وعدم الوقوع في نفس الخطأ

    موضوع مهم

    شكر أم نوار
  • #2
    27-08-2012 00:08 المهندس إلياس قومي :
    الحقيقة مرة والأمر مافيها أننا.
    لوكنا نؤمن أن الرب موجود في قلبيهما او قلب احدهما
    لتجاوزنا المشكلة برمتها
    اين هو الرب انت ايها الراس من منحكم الرب الأولية
    هل صليت بصدق هل تضرعت للرب انت وزوجتك امام قدميه
    واين انت يامعينة الرجل المعينة تعني من تعين زوجها
    في القيادة عندما يكون هو غير قادر
    وليس يعني لادور لك او التخلي عنه لضعفٍ فيه
    ولايعني ان تتسلطي عليه بل اعينيه اعيني ضعف ايمانها
    فهل فعلت هذا هل طلبت من الرب هنيئا لمن حملوا صليب الرب وكل شيء قادرون على فعله
    هل اعطيتم مساحة للرب

    وإلا فاالأكثر مرارة هوأننا نكذب على انفسنا
    قبل ان نكذب على اولادنا
    علينا ان نعي خطورة هذه الألاعيب
    من قال ان هؤلاء ممن اختلفوا داخل الغرفة الزوجية
    قادرون ان يمثلوا خارجها ..كفى اليس عيبا كيف يختلفون وهما لوحدهما
    ويحسنا التمثيل أمام الأطفال ..ومن قال ان الأطفال لايعرفون
    لاتنسوا الأطفال اشد ذكاء وقادرون على استذكار الماضي باصغر تفاصيله
    والي اي حد ومتى امام اولادهم
    ومن قال ان كلاهما اعني الزوج والزوجة سينجحان في التمثيل
    العل الحاجة الجسدية مهملة لديهما
    اتذكر شابة اجنبية على درجة من الوعي
    اصدق من امها لقد كرهت والدتها عندما شاهدتها تسعى للرذيلة مع شخص غير والدها فهجرت بيت والدتها ايضاً طبعا والدها كان قد هجر بيت الزوجية منذ زمن . فأي درس تريدون ان تعلموا اطفالكم
    يقيني ان الصدق اساس اية علاقة .والعلاقة الزوجية لها دور اساي في انجاح التربية الأسرية ... يكفينا تجاهل حق الطرف الأخر ولها قدسيتها وعلينا ان نحترمها ونجل من يطالب بها خير من ان يفعل الرذيلة في الخفاء
    فلما ننافق الى متى لنصحو وإلا الأطفال هم من سيدفعون فاتورة تمثيل والديهما الللذان اختارا ان يمثلا وكأن المتفرجون غرباء...انهم ابنائكم
    الغرب تجاوز هذه الحالة لينقذ على اضعف ايمان بعض من طفولة الأولاد
    خير من ان يخسرهم جميعهم... حاولا التصالح نعم يعطوا نصيبا لرب وصدقوني لو ان الرب في البيت لم يحصل هذا كله
    اطلبوا من الرب اعني تفاهموا صلوا حتى لو على الأنفصال
    تدارسوا الأمر خير من استغياب احدكم للأخر معذرة اقولها
    مرة هي الحقيقة لكنها تبقى ...الحاجة الجسدية
    مصيبتناإننا ننظر لها وكأنها قبيحة وعيب .
    علما الله هومن وضعها فينا. لكن لاندع الشهوة تتحكم عليناأن لاتسيطر على ارادتنا كقوم سدوم .
    فالجسد يشتهي شيء والروح شيئا اخر
    ويبقى هكذا حتى نفعل ما لانشتهيه .
    الشهوة نار لاتنطفى إن لم نسيطر عليها ونوجهها وندجنها بحكمة وفي الأتجاه الصحيح بدون ان نستغيب الأخر او نخونه
    فهو عارف كل شيء لكنه يتظاهر انه لايعرف
    ليس من خافية الا وتظهر لاتخافوا من الناس
    خافواممن يراكم في السر وسوفيدينكم علانية .
    بل لنسيطر نحن على انفسنا وشهواتنا
    نحن ان كنا مؤمنين في المسيح نستطيع كل شيء
    متذكرين دوما ان الله اعطاها تلك قدسية فوق باقي الأشياء
    لكم محبتي
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 19:07 السبت 21 سبتمبر 2019.