• ×

قائمة

هل من عاشق ٍ إلى هذا العبور؟!!! للشاعر اسحق قومي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جزيرة . كوم هل من عاشق ٍ إلى هذا العبور؟!!!

للشاعر اسحق قومي
ألمانيا في 12/11/2012م.

مهداة لوطن ٍ تهشمَ وتمزق وذُبح وتقطعت أوصاله إربا.

العاشق ُ راهبٌ ...
والراهبُ أنا
والعابثونَ
يُخيطون دمي
على امتداد الرؤى
مواسمٌ للهطول والأملْ.
صدورنا،
جراحنا النازفة منذ مليون عام..
على خرائط المسيح والوطنْ.
أخالطُ همسَ الندى بثوب البراءة
وأصرخُ
علّها تعبرُ شفة ً طاهرةْ
وتكتبُ أغنية العودة...والبراءة والندى...
نجوم ٌ تلوّنُ بقايا
ليلنا المبعثر في الجهات.
تستيقظُ عوالمُ النشوة ِ
راهبٌ وناقوسٌ وصحراءٌ ...أنا.
جسدٌ للعبور ِ .
يمامةٌ عاشقة ٌ تلفظ ُ أنفاسها
على شطآن الرعشة .ِ
وجدتي لا زالتْ
تنسجُ أسطورة َ عِشقها المرملِ
من واحة ِ أحلامنا المزيفة ْ.
للشهقة ِ لغة ٌ
واللغة ُ مواسمٌ مستحيلة
والقبائلُ موزعة ٌ
بحرابها بعريِّ نواميسها
على مواطن العصافير
والعصافيرُ تهربُ تباعاً...
تبكي ليلها البارد، الراجف ، كالصواعق ِ
النازلة على رؤوس الرعاة النائمين
لم يعدْ هناك من دفء ٍ يغالبُ أنفاسنا ، أنفاسها
ولا أعشاشها ...
هل ستبقى تروي للعاشقين قصة ً أو رواية ً...
وهي
تدفعُ رياحَ الهبوب إلى حيث لا تشتهي.
تسألنُي عاشقتي عن بيتنا القديم هناك
وعن محراث أبي
وعن أرضنا المزروعة بصيف ٍ حارق ٍ هناك...
وتسألُ العاشقَ هل ما يزال على دروبنا بقايا أملْ؟!!!
أيُّ جهة ٍ تؤرخ ُ لحنَ دمائنا
وعمق أحزاننا وأمانينا؟!!!
وأيُّ الحارات ِ تستضيف عاشقاً ملوعاً كما أنا؟!!!
وأيُّ نهر ٍ سيروي ظمأ السنين وأرضنا؟!!!
جهة ٌ
والعابرون
يحرقون صورة الإله
على مفارق الدروب
ويصلبون وطناً على امتداد الروح...
قمرٌ وبيدرٌ من ثلج ٍ
والمطرُ تأخر ...
لا الدربُ طالَ....
ولا أنا ابتنيتُ للعابرينَ
خيمة ً من الأماني الممزقة.
لعلها توقدُ باقي شموعنا الذابلة.
مواقدٌ للريح ِ
وأخرى في جسدي
كأنني من الصوان ِ زادها ..
ثائرٌ ملوّعٌ والبعدُ لغة ٌ وعاشقة.
خوفٌ ينادمُ في السنة أحلامها..
والكلُّ أرملٌ وأرملةْ.
شهيدٌ يتلو ...
دمهُ...
ودمعة ٌ
والأنثى أرضنا.
والدروبُ مفازاتٌ والأناشيدُ عُرينا...
صراخ ٌ للعصافير
حلمٌ لو يستطيعُ أن يجمع
كلّ ما تمناهُ جدنا..
مَنْ تنبأ عن العواصف ِ في خريف ِ ربيعنا؟َ!!!
مَنْ كتبَ القصيدة َ ؟!!!
مَنْ هاجرَ وتركَ لنا إنجيلنا؟!!!
هل من عاشق ٍ إلى هذا العبور؟!!!
سيكتبُ عن حبنا؟!!!
عن عِشقنا..عن سرِنا؟!!!
**
نص لم يكتمل
اسحق قومي
بواسطة : Administrator
 0  0  508
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 05:20 الخميس 22 أغسطس 2019.