• ×

قائمة

عيد الدنح

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
new.alepposuryoye.com 

يُعتبر عيد عماد ربنا يسوع المسيح من الأعياد المارانية السيدية في الكنيسة المقدسة، وشخصية مار يوحنا المعمدان الذي جاء في تلك الأيام يكرز في البرية، أثّرت كثيراً في هذا الحدث الإنجيلي الذي تُعيد له الكنيسة في السادس من كانون الثاني من كل سنة.
الإنجيلي متى يبين بأن السيد المسيح عندما جاء ليعتمد منعه يوحنا، وهذا يؤكد على أن مار يوحنا عرف من هو آتٍ إليه، ولكن في العماد عرفنا أن الثالوث الأقدس حاضر، فالابن يعتمد، والروح القدس نازلٌ مثل حمامة، وصوت الآب يُعلن من السموات أن هذا هو ابني الحبيب الذي به سررت، ونرى أن هذا المشهد يتضح أكثر فأكثر قبل الصعود إلى السماء، فعندما كانوا في الجليل أرسلهم بسلطان إلى العالم وقال لهم : فاذهبوا وتلمذوا جميع الأمم وعمّدوهم باسم الآب والابن والروح القدس، هذه هي الوصية التي حفظها الرسل فأصبحت المعمودية مدخلاً للأسرار في الكنيسة المقدسة.

الترتيلة : بشراكم بني البشر

بشراكمُ بني البشـــر قد أشرقَ الفادي الأبر

فبثوا ألحانَ الظفـــر في كلِّ أقطارِ الـورى

اليومَ قد وافى المسيح للنهر كالفجر الصبيح

فلننشدِ الشعرَ الفصيح لربنا بينَ المـــلا

قراءات من العهد القديم :

سفر التكوين 30 : 36 ـ 43

سفر الخروج 14 : 15 ـ 31

سفر اشعيا 35 : 1 ـ 12

قراءات من العهد الجديد :

رسالة يوحنا الأولى 5 : 1 ـ 13

إنجيل متى 3 : 1 ـ 17

إنجيل لوقا 3 : 15 ـ 21

تقديس المياه

قراءات من العهد القديم :

سفر العدد 20 : 1 ـ 11

سفر ملوك الأول 2 : 19 ـ 25

سفر اشعيا 12 : 1 ـ 6

قراءات من العهد الجديد :

أعمال الرسل 8 : 25 ـ 40

رسالة إلى العبرانيين 10 : 15 ـ 25

إنجيل يوحنا 4 : 4 ـ 42

فروميون : التسبيح للأزلي الذي أشرق على نهر الأردن، التقديس للسامي بطبعه وقد رأته أعين البشر ولمستها أيديهم، التهليل للنور الكامل الذي يُعرف بالآيات الآب الذي ملأ سمع المعمدان من صوته والابن الذي ملأه من روحه، والروح الذي امتلأت عينه من رؤيته ثلاثة أقانيم وإله واحد لا يسبر غور سره، الصالح الذي له يحق المجد والوقار في هذا الوقت.

سدرو : التسبيح والتعظيم لإشراق الآب البهي، الذي أنار لنا طريق الحياة بظهوره القدوس الذي منح القداسة للمذنبين بتأنسه المحجوب، الذي ظهر في نهر الأردن بوافر محبته، ابن الله الذي أعلنه الآب من السماء، وأشار إليه الروح القدس بحلوله عليه، السيد القدير الذي عطّر شأن عبده بعماده الابن الوحيد الذي صيّر له إخوة من البشر بالمعمودية بعد أن اغتسل بها، وطهرهم من الخطيئة فيا لعظم أعمالك وعمق حكمتك يا كلمة الله الأزلي.

من يستطيع أن يحصي أفاضلك التي جُدت بها على جنسنا، أو من يستطيع أن يكافئك على ما أنعمت به علينا، لهذا نصرخ باندهاش قائلين : يا لرحمتك الفائقة التي لا يدركها الأرضيون، التي دفعتك إلى هذا التواضع العظيم، وأنت السامي بطبعك والمتعالي بجلالك، يا لمحبتك للبشر، تلك التي قادتك إلى أن تعتمد من إنسان، وأنت الإله الذي لا تهدأ الملائكة عن تسبيحك، يا لعمق حكمتك التي جعلت يد الإنسان توضع فوق رأسك وأنت تملئ السماء والأرض من مجدك.

والآن نسألك ربنا مع البخور الذي عطرناه أمام عظمتك في هذا الحين، أن تقبل صلواتنا وترتاح لرائحة بخورنا وتملأنا نوراً مشعاً مع إشراقك الإلهي، وتلهب أنفسنا بلهيب روحك القدوس، وتطهرنا من أدران الخطيئة، وتقدّس أجسادنا وتكمل خلاصنا، وأمّن يا رب كنائسنا بنعمتك، ورب بحكمتك أولادنا وبقدرتك أكسر شوكة أعدائنا، ونسجد لك بالروح والحق، ونكرمك بقداسة السيرة والأعمال المبرورة، واستجب دعاءنا بأعمالنا وقوِّ ضعفنا، وزدنا إيماناً وثقةً بأنفسنا، وهب لنا أن نصون بالكمال صورتك ومثالك الذي أعطيتنا، واصنع تذكاراً صالحاً لموتانا المؤمنين، وأهّلنا وإياهم لجنان النعيم، لنرفع لك مجداً وشكراً ولأبيك ولروحك القدوس الآن وكل أوان وإلى دهر الداهرين آمين.

القراءة (إنجيل لوقا 3 : 15 ـ 22) :

" وَإِذْ كَانَ الشَّعْبُ يَنْتَظِرُ وَالْجَمِيعُ يُفَكِّرُونَ فِي قُلُوبِهِمْ عَنْ يُوحَنَّا لَعَلَّهُ الْمَسِيحُ. قَالَ يُوحَنَّا لِلْجَمِيعِ أَنَا أُعَمِّدُكُمْ بِمَاءٍ وَلَكِنْ يَأْتِي مَنْ هُوَ أَقْوَى مِنِّي الَّذِي لَسْتُ أَهْلاً أَنْ أَحُلَّ سُيُورَ حِذَائِهِ. هُوَ سَيُعَمِّدُكُمْ بِالرُّوحِ الْقُدُسِ وَنَارٍ. ﭐلَّذِي رَفْشُهُ فِي يَدِهِ وَسَيُنَقِّي بَيْدَرَهُ وَيَجْمَعُ الْقَمْحَ إِلَى مَخْزَنِهِ وَأَمَّا التِّبْنُ فَيُحْرِقُهُ بِنَارٍ لاَ تُطْفَأُ. وَبِأَشْيَاءَ أُخَرَ كَثِيرَةٍ كَانَ يَعِظُ الشَّعْبَ وَيُبَشِّرُهُمْ. أَمَّا هِيرُودُسُ رَئِيسُ الرُّبْعِ فَإِذْ تَوَبَّخَ مِنْهُ لِسَبَبِ هِيرُودِيَّا امْرَأَةِ فِيلُبُّسَ أَخِيهِ وَلِسَبَبِ جَمِيعِ الشُّرُورِ الَّتِي كَانَ هِيرُودُسُ يَفْعَلُهَا. زَادَ هَذَا أَيْضاً عَلَى الْجَمِيعِ أَنَّهُ حَبَسَ يُوحَنَّا فِي السِّجْنِ. وَلَمَّا اعْتَمَدَ جَمِيعُ الشَّعْبِ اعْتَمَدَ يَسُوعُ أَيْضاً. وَإِذْ كَانَ يُصَلِّي انْفَتَحَتِ \لسَّمَاءُ. وَنَزَلَ عَلَيْهِ الرُّوحُ الْقُدُسُ بِهَيْئَةٍ جِسْمِيَّةٍ مِثْلِ حَمَامَةٍ. وَكَانَ صَوْتٌ مِنَ السَّمَاءِ قَائِلاً أَنْتَ ابْنِي الْحَبِيبُ بِكَ سُرِرْتُ ".
بواسطة : Administrator
 0  0  577
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 21:42 الخميس 19 سبتمبر 2019.