• ×

قائمة

كانوا اﻹخوان المفلسين واليوم صارو ممثلين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 كانوا اﻹخوان المفلسين واليوم صارو ممثلين
بقلم / نصر الرويشان
عندما تم إنتخاب مرسي كتبت مقالة بعنوان اﻹخوان المفلسين وسردنا أن اﻹخوان لا يوجد لديهم مشروع عام يخدم كافة الشرائح والتيارات السياسيه بمصر ﻷن همهم في حينه كان ينصب على كيفية الوصول إلى السلطه واﻹستحواذ عليها ولم تكن لهم إستراتيجه نوعيه يلمس من خلالها الشعب المصري التغيير المطلوب من قبلهم والذي ثاروا على مبارك من أجله فكانوا يحكمون مصر وكأن شعب مصر كله إخوان وبفكر وعقلية المرشد ضاربين عرض الحائط خصوصية الشعب المصري الواعي والمثقف ومتناسين أنه شعب يضم القبطي والمسلم سني كان أو شيعي وتيارات سياسيه مختلفه لكل منها فكر مختلف عن الآخر ولم يدركوا مدى الوعي الثقافي والتعليمي والسياسي الذي يتمتع به شعب مصروحكموا مصر وكأنهم يديرون مسجد فكانت النتيجه الحتمية اﻹفلاس المؤكد المؤدي للإنهيار السياسي.
ولكن بعد سقوط حكم المرشد في مصر وبعد أن وصلوا مرحلة اﻹفلاس السياسي ولم يعد لهم أي أمل في العوده للسلطه تحولوا إلى مرحلة التمثيل السياسي وإستعطاف العوام بعبارات يظنونها مؤثره وأظنها هزليه غير واقعيه فبالله عليكم عندما يقول أحدهم في ميدان رابعة العدوية أن مرسي سيخرج من السجن ويظهره الله ليحكم مصر من جديد فهو في منزلته كيوسف الصديق عليه السلام ظلم وأدخل السجن وخرج من السجن بعد أن ظهرت برائته ليكون عزيز مصر فما هذا الهراء والمقارنه الغير واقعيه والغير منطقيه فلا وجه للمقارنه أوصل بهم الموصل أن ينزلوا مرسيهم منزلة اﻷنبياء فاين الثرى من الثريا غريب أمرهم وعجيب فكرهم أهذه عقول تحترم إذا كان فكرك يا إخواني بهذا الشكل فكيف تتوقع أو تظن أنك ستحكم مصر أو تعود لحكمها وحكم شعب قد بلغ من الرشد والوعي مرحلة تسبقك بمئات السنيين فتأملوا
بواسطة : Administrator
 0  0  412
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 07:24 الإثنين 14 أكتوبر 2019.