• ×

قائمة

هل مكتوب على المسيحيين ان يُصلبوا على طريق معلمهم المسيح

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الديار اللبنانية صلب اليهود المسيح والان جبهة النصرة والقاعدة والجيش السوري الحر يصلبون ويقتلون المسيحيين في سوريا، وقبلها في العراق بوجود الجيش الاميركي، تفرّغ الشرق من المسيحيين، وهم الذين كانوا زهرة الشرق، هم كانوا الشرق، هم ادخلوا الرسالة المسيحية الحقيقية التي نقلت البشرية من الوثنية ومن عبادة الاصنام الى عبادة الروح والله والمبادىء والاخلاق والانسانية.
يا عيب الشوم، يا عارة، انتم الذين تهاجمون معلولا، حيث القديسة تقلا، حيث كان الوثنيون يهاجمون المسيحيين ويقتلونهم منذ الفين سنة، وانتم اليوم تفعلون الامر ذاته، الحمد لله ان مليون سوري مسيحي جاؤوا الى لبنان. لكن نقول لكم صحيح ان معلمنا المسيح تم صلبه، لكن نحن في لبنان، لن نسمح لأحد ان يصلبنا، بل سنقاتل، ولدينا العزيمة، ولدينا الايمان بالله، ولدينا الايمان بالمسيح، ولدينا الايمان بالسيد بطرس، الذي قطع اذن الجندي الروماني الوثني. نحن رسل المسيح الذي وعدناه ان نبشر بالرسالة المسيحية ونقاتل من اجلها، وفي لبنان كل من يفكر بأن يمس مسيحي سيكون مصيرهم جهنم، وسوف نلغي وجودهم على هذه الارض، مع اننا نحن المسيحيين نسامح، لكن مع نوع من غير البشر لا نعاملهم الا بالقوة، ولا يستحقون الانسانية، جرّبتم في الماضي القضاء على الوجود المسيحي، واليوم، فليجرّب احد فسيرى ان المسيحيين هم رأس الحربة في الدفاع عن الصليب.
بواسطة : Administrator
 0  0  728
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 09:31 الأحد 15 سبتمبر 2019.