• ×

قائمة

سوريا ـ 2000 مسيحي محاصرون في القنية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
آكي  

أحكمت مجموعة من إرهابيي جبهة النصرة السيطرة على بلدة القنية في سوريا ، وذلك بحسب مصادر تيجيكوم الإيطالية. وقد نقلت الوكالة كلمات المطران جوزيبي نازارو، النائب الرسولي في حلب: "تبعًا للمعلومات التي تلقيتها، دخل مقاتلو القاعدة الأجانب البلدة ومنعوا خوري الرعية من قرع الأجراس لتنبيه رعيته للخطر".سوريا: 2000 أسير مسيحي في القنية.

وشرحت الوكالة أن المعلومات أتت من مكالمة تمكن أحد المواطنين من القيام بها خلسة مع المونسينيور.

وتبعًا للمصدر عينه، يقول المونسينيور: "لقد أغلق الإرهابيون السبل للوصول إلى البلدة والالتزام بالشريعة، وأرغموا كاهن القرية بعدم قرع النواقيس، كما أرغموا النساء على عدم الخروج الى الشارع برأس مكشوفة، بل عليهن ارتداء الحجاب"، وأن "لم يطع أحدا هذه الأوامر، فستكون النتيجة المجزرة.

ويتابع التقرير نقل كلمات المونسينيور: "إن الناس مرعوبون، ولكن للأسف لم أتلق منهم أية معلومة أخرى". وأضاف المونسنيور ناتزارو "إننا نواجه ما فعله المتشددون في القرية القريبة من الغسانية منذ أكثر من سنة"، حيث "هددوا السكان بمغادرة القرية فورا، وإلا فإن مصيرهم سيكون القتل، وقد حصلوا على النتيجة المرجوة، حيث احتلوا القرية مع كل أملاك المسيحيين فيها"، أما في "القرية الواقعة على نهر العاصي فلم يفرضوا على السكان تركها، بل العيش وفقا للشريعة الإسلامية"، واختتم بالإعراب عن "الإعتقاد بأن هذه يمكن أن تكون الخطوة الأولى، وغدا سيكرهونهم على اعتناق الإسلام" على حد تعبيره.

نذكر أنه في عام 2012 سيطر الإرهابيون على إدلب واضطر المسيحيون للهرب بينما تحولت بيوتهم إلى مراكز للإرهابيين. وتواجه القنية الخطر نفسه وما من أحد يتحرك لحماية ألفي مسيحي أسرى الإرهاب.

زينت + آكي
بواسطة : Administrator
 0  0  520
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 03:24 الأحد 8 ديسمبر 2019.