• ×

قائمة

انشقاق خطير في جبهة النصرة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
.shaamtimes.net كشف الداعية السعودي سلطان عيسى العطوي أنه انفصل عن تنظيم جبهة النصرة بشكل رسمي منذ شهر شعبان الماضي، موضحاً أن تركه للجبهة كان لأسباب شرعية، سيتم توضيحها لاحقاً.

وذكرت صحيفة السبيل أن العطوي، أو "أبو الليث التبوكي" كما يعرف، يعتبر من أبرز المسؤولين الشرعيين في جبهة النصرة سابقاً، ومن أكثرهم مهاجمة لتنظيم داعش، وهو أحد المطالبين باستخدام القوة الأمنية ضدها، وعدم التساهل مع أفراد "النصرة" من أصحاب "الغلو الزائد"، على حد تعبيره.

ونصح العطوي المقاتلين العرب والأجانب "المهاجرين"، بالانضمام إلى جبهة أنصار الدين، وهي تشكيل يضم 3 فصائل هي: فجر الشام، وشام الإسلام، وجيش المهاجرين والأنصار، وتمتاز عن غيرها من الفصائل والجماعات بأنها «لم تدخل في معمعمة الصراعات الجانبية بين الفصائل، وتركز على مقاتلة قوات الأسد، وحزب الله، فقط» على حد تعبيره.

العطوي الذي عزل من منصبه قبل أشهر، وأذيعت أخبار أن قيادة جبهة النصرة "عزرته" بالسجن، لعدم التزامه بتوجيهات القياد بالتعامل مع تنظيم الدولة، شكل هو والمسؤول الشرعي السابق في الجبهة، أبو مارية القحطاني، تيار "تويتري" في "النصرة" يدعو لتطهير صفوف "النصرة" مما أسموهم "الدواعش"، والانصهار التام في صفوف الشعب السوري، ونبذ ما يعرف بـ"أخوة المنهج".

ورأت الصحيفة أن إعلان العطوي ترك النصرة قد يكون فاتحاً لسلسلة سيحذون حذوه، منهم أبو مارية القحطاني، وأبو حسن الكويتي، ومئات من المقربين منهم، وفقاً لمتابعي الشأن الجهادي.

يشار أن سلطان العطوي عمل إماماً وخطيباً لأحد مساجد مدينة تبوك شمال السعودية، كما كان أحد أعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، قبل سفره إلى سوريا منتصف العام المنصرم.
بواسطة : Administrator
 0  0  732
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 06:02 السبت 7 ديسمبر 2019.