• ×

قائمة

صلاة جناز على روح الشهداء السريان 1915 بالقحطانية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 

يوم الأحد 25 / 4 / 2010 أقام الأب الخوري سمعان عيسى كاهن بلدة القحطانية ( قبري حيوري ) القداس الإلهي وخلاله أقام صلاة جناز على أرواح أبناء شعبنا الذين سقطوا في مذابح عام 1915

وخلال عظته في هذا اليوم تحدث مطولاً عن المذابح والجرائم البشعة التي تعرض لها شعبنا السرياني الآشوري , تلك الجرائم التي يندى لها جبين الإنسانية وتقشعر لها الأبدان ويشيب منها الولدان , لأن مرتكبيها تجردوا من الأخلاق وفقدوا بعدهم الإنساني فأضحوا كالوحوش الكاشرة أنيابها يغريها منظر الدم ....

وأردف داعياً إلى ضرورة إحياء هذه الذكرى والوقوف بإجلال وخشوع أمام تلك الأرواح الطاهرة وذلك الدم الزكي الذي روى أرض بيث نهرين دفاعاً عن الدين والوجود والأرض ...

ومضى مسلطاً الضوء على بطولات أبناء شعبنا في دفاعهم عن مقدساتهم , حيث استبسل أبناء طور عبدين في مواجهة الطغاة , وهم الذين عرفوا بالبطولة والشجاعة عبر تاريخهم الطويل ...

كما أنه أشار إلى الكتاب القيم في هذا المجال ( مذابح السريان في طور عبدين ) لسلفه المتنيح الخوري سليمان حنـّو الأركحي الذي تعرض فيه للتفاصيل الدقيقة التي جرت في تلك الحقبة المؤلمة ....

ونبه الأب سمعان عيسى إلى أن المذابح لا تكون دائماً بيد الغير وإنما أحياناً تكون بأيدينا نحن , وما هذه الهجرة القاتلة وهذا النزيف لأبناء شعبنا من أرض الوطن إلا مذبحة ( سيفو ) جديدة صنعناها بأنفسنا , وفي معرض هذا الحديث دعا المؤمنين إلى التمسُّك بأرض الأجداد وتعزيز روابط اللحمة والمحبة فيما بينهم وبين بقية شرائح المجتمع في هذا الوطن الأبي الذي نعيش فيه بأمان واستقرار وسلام قلّ نظيره في تاريخ السريان , وما ذلك إلا بفضل القيادة الحكيمة للسيد الرئيس الدكتور بشار الأسد .

ونحن بدورنا إذ ندعو إلى إحياء هذه الذكرى الأليمة وعدم نسيانها , نطلب من أبناء شعبنا بمختلف مسمياته إلى الوقوف بإجلال وخشوع أمام تلك الدماء الطاهرة التي بذلت في سبيل الوجود والحرية , كما ندعو إلى التمثـُّل بالشجعان الميامين من أبناء شعبنا الذين سطروا ملاحم بطولية في ذلك الزمن الصعب وبإمكانيات متواضعة لا بل بدائية , دفاعاً عن دينهم وأرضهم .

كما نثمن ونقدر هذه البادرة الشجاعة للأب الخوري سمعان عيسى كاهن بلدة القحطانية ( قبري حيوري ) والذي عهدنا فيه غيرته الوقـّادة على شعبه وكنيسته , وإسراعه إلى القيام بأي عمل يجد فيه منفعة لأبناء شعبه وكنيسته وأمته . والخلود لأرواح شهدائنا الأبرار ودمتم

رئيس مركز التربية الدينية في القحطانية
الملفونو سنحاريب الخوري سليمان حنــّو



نقلا عن قنشرين
5
بواسطة : Administrator
 0  0  767
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 16:51 الخميس 20 فبراير 2020.