• ×

قائمة

وفد هولندي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 بقيادة المستشرق الكبير البروفسور الدكتور Herman Teule قام وفد هولندي مؤلف من طلبة لاهوت واختصاصيين في العلوم الكنسية والشرق أوسطية في هولندا بزيارة دار المطرانية، والتقى نيافة راعي الأبرشية مار غريغوريوس يوحنا إبراهيم، وذلك يوم الثلاثاء الواقع في 4/أيار/2010،

وطلب البروفسور من نيافته أن يضع الوفد في جو العلاقات المسيحية في سورية والشرق الأوسط، وأهم التطورات التي حصلت بعد الحوارات اللاهوتية على المستويات الدولية والإقليمية والمحلية. وألقى نيافته حديثاً مطوّلاً عن هذا الموضوع، مدعّماً ببيانات وتواريخ واضحة، أكّدت بأن المسيرة المسكونية بين الكنائس المسيحية تسير في خطها الصحيح، وبيَّن بأن التقارب قد حصل فعلاً، وهنالك خطوات عملية على الصعيد الرعوي بين هذه الكنائس.
ثم جرى الحديث عن العراق والمسيحيين في العراق، ونتائج الأحداث الأليمة التي وقعت في بلاد ما بين النهرين، وبيَّن نيافته بأن الاستنكار والتنديد لا يكفيان، وأن حماية البقية الباقية من المسيحيين هي المبتغى الأول، ولا بد من وضع حد للمجازر وعمليات التصفية التي تقوم الجهات الإرهابية، وحادثة الباص وهو يقلّ طلبة جامعيين من بغديدا / العراق هو تأكيد على أن الإرهابيين في العراق لن يتوقفوا عن عملهم العدواني تجاه واحد من أهم مكوِّنات العراق.
أما عن الحوار المسيحي الإسلامي، فقال نيافته : سورية يمكن أن تكون الأنموذج بين كل دول المنطقة، لأنها فعلاً القدوة في العلاقات المميزة بين المسيحيين والمسلمين، لأن السلطة في سورية وعلى رأسها سيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد تبارك كل خطوة تدعو إلى التآلف والمحبة والإخاء الديني.
ثم جاءت الأسئلة المتنوعة حول هذه المواضيع، وكان نيافته يجيب عليها بصراحته المعهودة.
وقد حضر اللقاء الأستاذ رازق سرياني مدير مكتب العلاقات المسكونية في المطرانية
alepposuryoye
5
بواسطة : Administrator
 0  0  837
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 14:00 الإثنين 17 فبراير 2020.