• ×

قائمة

المعتمد البطريركي في ابرشية الجزيرةوالفرات ستبقى مدينة القامشلي مدينة الحب والسلام

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جزيرة كوم محافظة الحسكة: كارولين خوكز المعتمد البطريركي في ابرشية الجزيرةوالفرات ستبقى مدينة القامشلي مدينة الحب والسلام بالرغم من الارهاب الذي اطالها

نتيجة العمل الارهابي الذي اطال مدينة القامشلي اثناء زيارة قداس الحبر الاعظم مار اغناطيوس افرام الثاني بطريرك انطاكية وسائر المشرق والرئيس الاعلى للكنيسة الارثوذكيسة في العالم اجمع زار اليوم السيد محافظ الحسكة المهندس محمد زعال العلي وقدم التعازي لشهدي العمل الارهابي والشفاء لجميع الجرحى والمصابين من ابناء مدينة القامشلي خلال زيارته لنيافة المطران المعتمد البطريركي موريس عمسبح لابرشية الجزيروالفرات للكنيسة السريانية الارثوذكسية ثم توجه المحافظ ومطران الابرشية وامين فرع الحزب خلف المهشم والوفد المرافق له الى الحي الذي ارتكب الانتحاري عمله الارهابي تم توجهوا الى النصب التذكاري لشهداء السيفو شهداء الابادة الجماعية التي ارتكبتها السلطات العثمانية التركي في مجازر السيفو 1915 ومن وحي الذكرى تحدث محافظ الحسكةقائلا ان هذا الحي الذي نفذت فيه العملية الارهابية هو احد احياء مدينة القامشلي هذه المدينة العملاقة ببنائها العظيم ابناء هذه المدينة بنوها دافعوا عنها وسيدافعوا عنها لم ولن تخيفهم هذه المجاميع الارهابية التي تريد ان تزرع الموت في نفوس ابناء القامشلي ومن هذا المكان اتوجه الى ابناء مدينة القامشلي والحسكة في الخارج ان يعودوا الى الوطن قبل يومين كان التفجير مرعبا واليوم تعود الحياة الشوارع مليئة بالمواطنين هذه هي مدينة الحياة سوري العظمة لا ترهبها تلك المجموعات الارهابية و نؤكد لابنائنا في المغترب باننا مستمرون في الدفاع عن سورية والتمسك في مدينة الحسكة والقامشلي وكل قرية ومدينة من هذه المحافظة التي قاتلنا ودافعنا الدماء الذكية سنستمر في الدفاع عنها والتمسك بها عليهم العود ولا يتركوها للاخرين من يحمي من يدافع عن ممتلكاته من يحافظ على اعراضه وعلى تاريخه المجيد مزابح السيفو التي قاموا بها الاتراك يقوم بها اليوم اردوغان ولكن لن يستطيع ان يحمي الطائفة السريانية في مدينة الحسك والقامشلي وفي العالم هذه الطائفة اصل العرب وموطن العرب وبالتالي لن يستطيع اردوغان ولا غيره ان يمحوا هذه الطائفة ونحن نؤكد الى اخوتنا في المغترب باننا نعيش عيشة الفة ومحبة وتواصل وتعاضا وتعاطفا وعليهم ان يعودوا الى الوطن نحن بامس الحاج اليهم ونحن نعلق الامال الكبير عليهم لكي نكمل مشوار الحيا ة ونهزم المجموعات الارهابية المسلحة في سورية
المطران المعتمد في ابرشية الجزيرة والفرات موريس قواس عن مدينة القامشلي مدينة الخير والعطاء والمحبة ومدينة السلام بالرغم من العمليات الارهابية المتكررة اربعة عمليات ارهابية من نهاية العام المنصرم والتي كانت اخرها منذ يومين من العام الحالي ومع ذلك لايخيفنا أي تفجير يحصل هنا لان الله معنا بمحبتنا وتآزرنا وبهمة الجيش العربي السوري والمخلصين لهذا البلد سنحمي هذا البلد سنبقى في هذا البلد لانه موطن آبائنا واجدادنا ولن نتخلى عنه حتى اخر قطرة من دمائنا فنحن نعيش في ارضنا ارض سورية فسورية امنا مثل ما لنا اما انجبتنا سورية ربتنا وقدمتنا للمجتمع والعالم حتى نعطي صورة حضارية للعالم اننا ابناء هذا الوطن بكل اطيافه وكل الوانه زهوره فنحن طالما نعيش في سورية سنتحمل ونصبر كايوب الصديق على المصاعب لان الله لن يتركنا نسير كخراف بين ذئاب والله يحمينا ويحمي سورية ويحمي كل القيمين على هذا الوطن الغالي وترحم على شهداء سورية والقامشلي وجبل وطرطوس وكل شهداء الوطن الغالي
واكمل امين فرع الحزب بالحسكة خلف المشم هذه الرسالة من هذا المكان الذي حصل فيه العمل الارهابي الذي قام به الارهابي وكان الهدف من هذا العمل الارهابي هو القضاء والتخريب الوحدة الوطنية والتعايش بين ابناء كل مكونات هذه المحافظة التي تتميز بالمحبة والاخوة وبالتضحية حيث كل مكون يضحي امام المكون الاخر والجيع يضحي في سبيل تراب الوطن وعلم الوطن امام هذه الجماعات التكفيرية الوهابية التي هدفها تدمير ما انجز في هذا القطر من محبة واخاء ومن امن واستقرار يعيشه ابناء هذه المحافظة وابناء هذا القطر لكن الجيش العربي السوري يقوم الان بالقضاء على هذه العصابات وتحقيق الانتصارات عليها رغم ما يقدم لهذه الجماعات من مال وسلاح واعلام سياسة لكن سورية منتصرة بدماء الشهداء الطاهرة وتضحيات الجيش وصموده وقتاله الشجاع وبفضل وفاء الشعب وبفضل قيادة الرئيس بشار الاسد فلا خوف على سورية لا على وحدة ترابها ولا على شعبها مادام هناك جيش مقاتل وشعب يقدم التضحيات وقائد حكيم فسورية منتصرة باذن الله

image
[right]image[/RIGHTh
image
image
بواسطة : أبو جان
 0  0  2.2K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 01:32 الثلاثاء 22 أكتوبر 2019.