• ×

قائمة

الفنان سامر كبرو في مدينة الحب والعطاء القامشلي اختارها لعمله الفني القادم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جزيرة كوم لفنان سامر كبرو في مدينة الحب والعطاء القامشلي اختارها لعمله الفني القادم
كارولين خوكز
جمع في شخصيته الاجتماعية اللون الساحلي من والدته ابنت مدينة طرطوس واللون الجزراوي من والده ابن منطقة الجزيرة (المالكية ) انه الفنان سامركابرو ابن الجزيرة السورية الذي نشا وترعرع مع اسرته في مدينة حلب حيث بنت شخصيته الاجتماعية والفنية هذه المدينة الغنية بالتراث والفلكور التي اجتمعت فيها الحضارات درس في مدارس حلب وتابع تعليمه في جامعتها كلية الآداب قسم اللغة العربية
وخلال زيارته الى مدينة القامشلي كان لموقع سيريا ديلي نيوز لقاء خاص مع الفنان سامر كبرو
تحدث فيه عن موهبته الفنية التي بدأت في مرحلة الطفولة حيث شارك في التراتيل الكنسية وتتلمذ على يد احد استاذة الفن في مدينة حلب الغنية بتراثها الفني الموسيقار السرياني نوري اسكندر إلى جانب دراسته الموسيقى في معهد حلب و عن موهبته الفنية التي نمت في مرحلة الطفولة في مهرجانات الطلائع والشبيبة
ويتابع كبرو بدأت تظهر هوايتي في حفلات مدينة حلب والى جانب هوايتي تابعت دراستي الجامعية في كلية الآداب قسم اللغة العربية وعن مسيرته الفنية ذكر كبرو التنوع الثقافي الذي امتازت به مدينة حلب ظهر في شخصيتي الفنية حيث تعلمت اصول الغناء من الطقس السرياني الذي فيه المقامات والتخت الشرقي وتعلمت تجويد القرآن للفظ مخارج الحروف بشكلها الصحيح كوني درست اللغة العربية
وعن احترافه مهنة الغناء ذكر كبرو مارست الغناء في بعض حفلات مدينة حلب الى جانب دراسة الموسيقة ثم عملت اربع البومات فلكور غنيت فيه الفلكلور الجزراوي واللون الحلبي والساحلي كما غنيت لكبار عمالقة الفن كل ذلك كان لي كمدرسة فنية
وعن انطلاقته الفنية والاعلامية مبينا كبروفي حلب كنت مطرب بيئة والجمهور السوري احبني كهاوي لكن اول انطلاقتي الفنية كانت من لبنان كان لي عدة اعمال فنية خلال عام من وجودي في لبنان لملحنين وشعراء لبنانيين لكن الاغاني التي علمت لدى الجمهور كانت كلماتها من كتاباتي واضاف خامة صوتي تخدمني في ان اغني الجبلي والساحلي والحلبي انا مع كل فنان يغني بلهجة بلده ولست ضد التنويع غنيت الخليجي العراقي والمصري لكن اجد بان اللون السوري يليق بصوتي وايضا معجب بلهجتي الجزراوية كونها لهجة قوية ،غنيت الاغنية الجزراوية وكل الاغاني التي تم غنائها من قبل مغنيين عمالقة من ابناء الجزيرة وقد لاقت هذه الاغاني جمهورا كبيرا لكن لا احب ان اكون نمطي احب ان اكون سامر كبرو الذي يغني الاغنية الشبابية التي تتضمن الشعبي والعاطفي واحبني الجمهور من خلال الاغاني المجددة التي لاقت قبولا من جيل الشباب وهي /اكتر مافي عملته / و/حبيتك أكتر مافي /حيث كانت مغمورة عرفها الشباب بعد ان غناها سامر كبرو مع كل الأمتنان لأصحاب الكلمات والألحان كما اتهمني الاعلام نجاحي كان من خلا ل هذه الاغاني المتجددة لكن هذا غير صحيح اعلامي الخاصة بالفنان سامر كبرو لاقت نجاحا كبيرا وكانت النقاط العلامة في تاريخي الفني كما غنيت الاغنية الوطنية للوطن ولشعب سورية
و عن الصعوبات التي لاقها الفنان سامر كبرو في مسيرته الفنية بسبب الوضع المادي وانتمائي الى عائلة بسيطة ومتواضعة لم استطع ابني علاقات عامة واجتماعية التي تحتاج الى امكانات مادية عالية وبالرغم من ذلك لم استخدم الاساليب الملتوية للوصول الى الشهرة التي تعبت في الوصول اليها
اما عن الهدف والغاية من زيارته الى مدينة القامشلي في مثل هذه الظروف الصعبة اجاب كابرو الهدف من زيارتي الى مدينة القامشلي هو ان ابعث رسالة الى العالم بان هذه البقعة من سورية منطقة الجزيرة صدرت للعالم الكثير من النجوم الفنان جان كارات والفنان الياس كرم والفنان وديع مراد وانا احد ابناء هذه المنطقة وبكل فخر اتيت الى هذه المدينة الجميلة التي هي في نظري اجمل مدن العالم هذه المدينة الحنونة اتيت اليها لاعيد لابنائها الحب الذي اؤتمنت عليه وأحبوني كوني جزراوي
واشار كبرو اتيت ايضا من اجل عمل فني تسجيل اغنيتن في استوديو دريمز مع تصوير فيديو كليب في هذه المدينة الجميلة بجمال ابنائها واخرت تسجيل اغاني في اهذا الاستوديو المتواضع الموجود في مدينة القامشلي لكنه كبير بفعله المجهز باحدث المعدات الفنية والذي يمتلكه المهندس التقني مروان شلمي و الموزع الموسيقي الفنان كريست ميكائيليان والمخرج المتميز شفان الذي يمتلك احدث الة تصوير سينمائي كما ستشارك فرقة برمايا للفلكور السرياني في احدى الفيدوكليبات التي سيتم تصويرها في المنطقة
كما نوه الفنان سامر كابرو الكثيرين حذروني بعدم سفري في مثل هذه الظروف الصعبة والخطرة لكن صممت المجيء لأعيش تجربة ابناء وطني وبلدي سورية وما يجري عليهم يجري علي لست افضل منهم اتيت لاشاركهم في معاناتهم نتيجة انعكاسات الازمة التي يمر بها الوطن سورية انا ابن عائلة بسيطة ومتواضعة تعشق الوطن دفعني لهذه الزيارة بعد غياب ثلاثة سنوات
ويضيف عشقي للوطن الذي تربيت عليه في عائلة تعشق الوطن غنيت للوطن سورية ولشعب سورية ومن واجبنا ان نكون مع ابناء بلدنا في محنتهم لنبعث فيهم روع الحياة والامل
بواسطة : أبو جان
 0  0  3.6K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 11:38 الثلاثاء 19 نوفمبر 2019.