• ×

قائمة

في ميلاد المسيح أطفال حلب يصلون من أجل إنهاء الحروب بالعالم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
coptstoday.com/ "هذا العيد له مذاق خاص، نحن سعداء ونصلي من أجل نهاية الحروب ليتمتّع الأطفال بالسلام.. بعد سنوات الحرب نحتفل بعيد الميلاد بسلام. شكرا لله.. بعيد الميلاد نتمنى الحب والسلام للجميع. عيد ميلاد مجيد وعام سعيد!" هكذا عبر أطفال حلب السورية عن فرحتهم بعيد الميلاد وفترة الاحتفالات الروحية التي تعيشها الكنائس على مستوى العالم.

ويقول الأب إبراهيم الصباغ، كاهن رعية اللاتين في رسالة عيد الميلاد: إنهم يقومون بخطوات صغيرة لكنها واثقة". فعيد الميلاد في حلب مختلف، وبعد ست سنوات من الصراع وسقوط مئات الآلاف من القتلى ونزوح أكثر من 4.5 مليون لاجئ، يبدو أن جوا من الهدوء يسود الآن. وقد أصبح التزود بالكهرباء والمياه متاحا بالرغم من الصعوبات الكثيرة مثل البطالة والأصولية واستشراء الفساد.

وقبل أيام قليلة من عيد الميلاد، رُمم سقف كنيسة القديس فرنسيس الذي تضرر بصاروخ، وتم تركيب صليب جديد على القبة.

ويجري الآن تأهيل أكثر من 150 طفلا تعليميا وأكاديميا ونفسيا وروحيا، ولعل إضاءة شجرة الميلاد، والاحتفالات بالعيد بمشاركة مئات الأطفال ليست سوى إشارات صغيرة تثبت أن إعادة الإعمار أمر ممكن.

يضيف الأب إبراهيم الصباغ: "نحن نعيش في ظروف أفضل قليلا من الفترة التي كانت تتساقط الصواريخ علينا وذلك بفضل صلواتكم وتبرعاتكم لنا ولأسرنا. لا تزال المدينة مدمّرة ومشلولة من الناحية الاقتصادية. ومع ذلك، لدينا مساحة كبيرة للفرح في قلوبنا. ونتمنى للجميع الفرح نفسه لعل السلام يستمر في حلب، ويعمر قلوبكم، ويشمل كافة الأسر ويسود بلدانكم أيضا. تمنياتنا للعالم بعيد ميلاد مجيد وعام سعيد!".
image
image
image
image
image
بواسطة : ADONAI
 0  0  128
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 23:09 الأحد 26 مايو 2019.