• ×

قائمة

الكنيسة المصرية: إلغاء الإحتفالات بأعياد الميلاد ليس حلا، ونطالب بعدالة سريعة وحل أمني حاسم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
linga.org قال القس بولس حليم المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية المصرية، ان المطالبة بعدم استقبال المهنئين بأعياد الميلاد المجيدة ليس الحل، لكن الحل يكمن في المطالبة بعدالة سريعة وناجزة، وحل أمني حاسم، بالإضافة لتفعيل دور التنمية في البؤر التي تعاني من التطرف، سواء من النواحي التعليمية أو الاقتصادية أو الثقافية. وعلّق حليم، على الدعوات التي أطلقها رواد مواقع التواصل الاجتماعي لإلغاء الاحتفالات بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية، وعدم استقبال المهنئين؛ قائلًا: إن الأمور تتطلب الحكمة في التعامل مع الموقف، أي أن تقوم المؤسسة الدينية المسيحية بعملها الرعوي تجاه الأحداث الجارية، بالتعاون مع كل الجهات المَعنية لتحقيق مصلحة الشعب. وكانت وزارة الداخلية المصرية قد أعلنت، الجمعة، حالة الاستنفار الأمني بالمديريات، بمناسبة الاحتفالات بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية، وتكثيف خدمات التأمين بكافة المنشآت الحيوية والهامة. وبحسب ما ورد لينغا، فقد بدأت أجهزة الأمن في تنفيذ خطط وإجراءات أمنية واسعة النطاق، للحفاظ على الأمن والنظام ومكافحة الجريمة بكافة أشكالها وصورها، وتحقيق الانضباط، وحماية وتأمين المواطنين أثناء الاحتفالات.
بواسطة : ADONAI
 0  0  87
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 08:45 الأربعاء 24 يوليو 2019.