• ×

قائمة

دعوة السّيّد المسيح واهتمامه المميّز بالخطاة.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 دعوة السّيّد المسّيح واهتمامه المميّز بالخطاة.

إذاً،نفهم من رسالة السيد المسيح له المجد: هو التركيز على عمل الرحمة مقرون بالمحبة والحنان والرأفة والمصالحة والمسامحة العظمى التي لا توصف، وبدونهم لا تبنى المسيحيّة الحقيقية الفعّالة بالشكل المطلوب،وهذا ما نجده في تعليم الآباء الرسل والقديسين وكتابات الاباء والنساك والمتوحدين، الحث على عمل الرحمة كقول القديس مار أفرام السرياني في مطلع كل طلبة ـ باعوث، بوعوثو:" موران اثراحمعلين موران قابيل تشمشتان شادرلان مين بيث كازوخ حنونو وراحمى وشبقونو."
أي: يارب إرحمنا يارب إقبل خدمتنا، أرسل لنا من لدنك ـ مخازنك الحنان والرحمة والغفران ـ المسامحة"
Qrito dmoran Jeshoh Mshiho w yasifotheh bahatoieh.
Mor Afrem U Suryoyo komr: Moran ethrahamalain, Moran qabel teshmshtan, shadar lan men beth gazoch hnono w rahmeh w shobqono.

فلما سمع يسوع قال لهم: لا يحتاج الأصحاء إلى طبيب بل المرضى. فاذهبوا وتعلموا ما هو. إني أريد رحمة لا ذبيحة. لأني لم آتِ لأدعو أبراراً بل خطاةً للتوبة.
"ܡܪܰܢ ܝܫܘܥ ܕܝܢ ܟܰܕ ܫܡܰܥ ܐܶܡܰܪ ܠܗܘܽܢ: ܠܐ ܣܢܝܺܩܝܺܢ ܚܠܝ̈ܺܡܐ ܥܰܠ ܐܳܣܝܳܐ. ܐܶܠܐܳ ܐܰܝܠܶܝܢ ܕܒܺܝܫܐܝܺܬ̣ ܥܒܺܝܕܝܢ. ܙܶܠ ܝܺܠܰܦܘ ܡܳܢܰܘ݂ ܚܢܢܳܐ ܒܳܥܐܐ̣ܢܳܐ ܘܠܐ ܕܶܒܚܬܳܐ. ܠܳܐ ܓܝܪ ܐܶܬ̣ܝܬ̣ ܕܶܐܩܪܶܐ ܠܙܰܕܝ̈ܩܶܐ ܐܶܠܐ ܠܚܰܛܳܝ̈ܐ."
Jesus hörde det och sade: Det är inte de friska som behöver läkare, utan de sjuka. Gå och lär er vad som menas med orden: Barmhärtighet vill jag se och inte offer. Ty jag har inte kommit för att kalla rättfärdiga utan syndare.( Matteusevangeliet. 9: 12 - 13 )

بقلم الرّبّان رابولا صومي
بواسطة : Nancy
 0  0  60
التعليقات ( 0 )