• ×

قائمة

الرب يسوع المسيح يدعو التلاميذ الأولين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الاب رابولا صومي ܡܳܪܰܢ ܝܫܘܽܥ ܡܫܝܚܳܐ ܓ̣ܳܒܶܐ( ܩܳܪܶܐ،ܩܪܝܬܳܐ) ܠܬܠܡܝܕ̈ܐܶ ܩܰܕܡ̈ܳܝܶܐ.
الرب يسوع المسيح يدعو التلاميذ الأولين.
Herren Jesus Kristus kallar de första lärjungarna

وإذ كانَ يسوعُ ماشياً عندَ بحرِ الجليل،أبصرِ أخوين، سمعان، شمعون،كيفو،الذي يُقالُ لهُ بطرسُ وأندراوس أخاهُ، يلقيان شبكةً في البحر،فإنهما كانَا صيادين. فقال لهما :"هَلُمَّ ورائي، فأجعلكما صيَّادي الناس ! فللوقت تركاَ الشباك وتبِعَاهُ ثم اجتاز من هناك فرأى أخوين آخرين يعقوب بن زَبدي ويوحنا أخاهُ في السفينة مع زبدي أبيهما يُصلِحَان شِباكهُمَا فدعاهُمَا. للوقت تركَا السفينة واباهما وتبعاهُ.( أي تركا محبة العالم، وما يحمل من كنوز ومغريات وإغراءات وتبعا المعلم والرب يسوع المسيح. (متى 4: 18ـ 22)
...........................
توضيح وشرح.!!
بحر الجليل: يسمى عند أباء السريان يامو ديشوع، ܝܰܡܐ ܕܝܫܘܥ ـ بحر يسوع لكثرة تواجد الرب يسوع عند هذا البحر مع التلاميذ، وإلقاء دررهُ النفيسة على الجموع الغفيرة.
بحيرة طبرية نسبة للقيصر طيباريوس ـ بحر طبرية،كنّارة،كنّروت،جَنِيسارَت. انجيل لوقا 5: 1و يوحنا 6: 1، 21: 1 وسفر التثنية 3: 17 ويشوع بن سيراخ 12: 3)
كنارة أو كِنَّروت: على الأرجح منطقة تقع في مقاطعة نفتالي أحد أسباط أبناء يعقوب، كانت تحيط بمدينة "كنّارة" المذكورة بعالية التي كان قد غزاها بنهدد ملك آرام في عهد بَعشَا ملك إسرائيل في القرن التاسع قبل المسيح.( سفر الملوك الاول 15: 20)
إذاً كنَّارة، كينروت: هو الاسم القديم لبحر الجليل حسب مصدر الكتاب المقدس.( سفر العدد 34: 11، سفر يشوع بن نون حسب الترجمة السريانية.11: 2 و12: 3 و 13: 27)
أما بالنسبة لأسم بحر الجليل، كنَّارة ـ كِنّروت وقيثارة هي لفظة سريانية آرامية وعبريّة وتعني: "القيثارة والكنّارة ـ قيثورو، كنورو، ܩܝܺܬ̣ܘܪܳܐ، ܟܶܢܪܳܐ ـ ܟܶܢܰܪܰܬ، ومن هنا جاء اسم كينورا يُطلق على بنات السريان" أجل ليس من السهل أن نثبت أو نعرف هل المدينة التي سميت باسم البحر أم البحر سمي باسم المدينة،وفي كل الأحوال نلاحظ أن شكل بحر الجليل يكاد أن ياخذ شكل القيثارة وهي آلة موسيقا يُعزف عليها وإلى الآن عند السريان يقولون قيثورو كما دُعي مار أفرام السرياني بقيثارة الروح القدس أي مار أفرام أمسى قيثارة، والروح القدس يعزف عليه فتخرج الميامر والمداريش والألحان الشجية من حنجرته الروحية لتسبيح الرب تسبيحة جديدة.
صياد السمك وصياد الناس.!!
هؤلاء الصيادين البسطاء كانوا سبباً وهدفاً لدعوة المسيح يسوع لهم، بل اصبحوا الطريق الى نشر رسالته السماوية المقدسة في العالم أجمع، بالتعاون مع إخوتهم باقي الرسل والتلاميذ، بروح المحبة والتضحية والغيرة الوقادّة والعمل الجماعي الذي أنتج واعطى ثماراً مباركة للمسيحية.
قيل عن الفيلسوف سقرط: أراد يوما أن يدعو شابا فقيراً ليكون تلميذاً له. فرد عليه الشاب قائلاً:" أنت تعلم يا سقرط إني فقير، ليس عندي شيء أعطيه إلا نفسي. فقال له سقرط : ها أنت ترى أنك قدمت لي أثمن شيء في الوجود .... نفسك وذاتك؟! " وهكذا بإمكاننا أن نقول عن هؤلاء الصيادين :بطرس واندراوس ويعقوب ويوحنا أنهم قدموا نفوسهم برأفة الله ومحبتهِ ذبيحة حية مقدَّسة وفعّالة على مذبح خدمة رسالة المسيح، وهذا ما أراده المسيح ويريده أيضا منا للذين يحبون الرب ويتبعوه.
وهنا نتساءل: كيف يكون صياد السمك ناجحاً،حتى يكون صياداً صالحاً للناس.؟
1. فالصياد يتمتع بالصبر والهدوء وطول الاناة، غير قلقاً، وهكذا صياد الناس يلقي الكلمة الروحية، وينتظر بصبر وتأني عمل الروح القدس في النفوس والقلوب .
2. والصياد يجب أن يكون نشيطاً مثابراً على العمل بدون كللّ أو مللّ، لا مكانة للفشل لديه، بل عليه ان يعاود محاولات عدة للصيد وهكذا يكون واعظ المسيح القدوس بين الناس فلاحاً مؤمناً فلا يفشل سريعاً أمام تحديات الحياة، أي أكون أو لا أكون.
3. والصياد من الضروري أن يتحلى بالحكمة ويكون حكيماً،إذ يختار الوقت الملائم والظروف المناسبة للصيد، وهكذا ربح النفوس إلى حظيرة المسيح تحتاج إلى حكمة وإيمان وأعمال كقول الرب قديماً على لسان الحكيم سليمان:" رابح النفوس حكيم"(سفر الامثال 11: 30)
4. والصياد أن يكون شجاعاً لا يهاب قوة الطبيعة ولا قوة الحياة، فالقارب صغير جداً بالقياس مع حجم البحر الواسع، المليء بالاخطار والمفاجأت كقول مار افرام السرياني السوري. تنيح 371م:" ليس كل ما يتمناه المرء يدركه، تجري الرياح بما لا تشتهي السفن." مَان نتل ليه لمالوحو دنيثى يامو لصبيونيه،حريتو رونى مالوحو حريتو سُعار ماحشولوُ ـ ܡܰܢ ܢܶܬܠ ܠܗ ܠܡܰܠܚܳܐ ܕܢܺܬ̣ܐ ܝܰܡܳܐ ܠܨܒܝܢܗ، ܐ̱ܚܪܺܬܳܐ ܪܳܢܶܐ ܡܰܠܚܳܐ ܐ̱ܚܪܺܬܳܐ ܣܳܥܰܪ ܡܰܚܫܘܠܳܐ" وهذا القول استخدمه الشاعر أبو الطيب المتنبي أيضا والذي جاء بعد مار أفرام بخمسمائة سنة وأكثر، والمتنبي كان يتنقل ما بين الكوفة مسقط رأسه وبغداد العراق وبلاد الشام وحلب. 915 ـ 965م"
وبالمقارنة يكون خادم المسيح حامل كلمة الحياة في قلبه وفكره وروحه، يعرف يقيناً أن إعلان كلمة الحق يحتاج الى شجاعة وبسالة وإقدام ونكران ذات.
5. والصياد الحاذق عليه الإختفاء عن الأنظار، لأن ظهوره العلني أو حتى خياله وظله يكون سبباً لمنع السمك من الاقتراب لتناول الطعم، وهكذا يكون خادم المسيح الحكيم الأمين عليه أن لا يحاول تقديم نفسه للناس، بل ينبغي أن يقدم لهم شخص المسيح بكونه هو الهدف من الرسالة الروحية.

ܘܟ̣ܰܕ ܡܗܰܠܶܟ̣ ܥܰܠ ܝܕ ܝܡܐ ܕܓ̣ܠܝܠܐ، ܚܙܳܐ ܬܪܝܢ ܐܚܝ̈ܢ ܫܡܥܘܢ ܕܐܶܬ̣ܩܪܝ ܟܐܺܦܐܳ ܘܐܢܕܪܶܐܘܳܣ ܐܚܘܗ̱ܝ. ܕܪܳܡܶܝܢ ܡܨܝ̈ܕܳܬ̣ܐ ܒܝܰܡܐ.
ܐܺܝܬ̣ܝܗܘܽܢ ܗ̱ܘܰܘ ܓܝܪ ܨܰܝܳܕ̈ܶܐ. ܘܶܐܡܰܪ ܠܗܘܢ ܝܫܘܥ: ܬܰܘ ܒܳܬ̣ܰܪ ܘܶܐܥܒܕܟ̣ܘܢ ܕܬܗܘ̣ܘܢ ܨܰܝܳܕ̈ܶܐ ܕܰܒܢܰܝ̈ ܐ̱ܢܫܐ. ܗܶܢܘܢ ܕܝܢ ܡܶܚܕܳܐ ܫܒܰܩܘ ܡܨܝܕܬ̣ܗܘܢ ܘܶܐܙܠܘ ܒܬܪܶܗ♱ ܘܟ̣ܕ ܥܒܰܪ ܡܶܢ ܬܰܡܢ, ܚܙܳܐ ܐ̱ܚܪ̈ܳܢܶܐ ܐܰܚܝ̈ܶܐ ܬܪ̈ܝܢ,ܝܥܩܘܒ ܒܰܪ ܙܰܒܕܰܝ ܘܝܘܽܚܰܢܳܢ ܐܚܘܽܗ̱ܝ ܒܶܐܠܦܳܐ ܥܰܡ ܙܰܒܕܰܝ ܐܰܒܘܗܘܢ ܕܰܡܬܰܩܢܝܺܢ ܡܨܝܕ̈ܬ̣ܗܘܢ.
ܘܩܪܳܐ ܐܶܢܘܢ.
ܗܶܢܘܽܢ ܕܶܝܢ ܡܶܚܕܳܐ ܫܒܰܩܘ ܠܐܶܠܦܳܐ ܘܠܐܒܘܗܘܽܢ♱
De första lärjungarna
När han(Jesus) vandrade utmed Galileiska sjön fick han se två bröder, Simon - Shmoun,Kifo som kallas Petrus och hans bror Andreas.
De stod vid sjön och fiskade med kastnät,för de var fiskare.
Han (Jesus) sade till dem: Kom och följ mig, jag skall göra er till människofiskare; och de lämnade genast sina nät och följde honom.
När han gick vidare fick han se två andra bröder,Jakob,Sebedaios son,och hans bror Johannes, sitta tillsammans med sin far sebedaios i båten och göra i ordning sina nät.
Jesus kallade på dem,och genast lämnade de båten och sin far och följde honom.
(Matteusevangeliet. 4:18 - 22)
إلى هنا أعاننا الرب.
الأحد 3 شباط 2019م
السويد.
بواسطة : sargon
 0  0  216
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 05:36 الأحد 25 أغسطس 2019.