• ×

قائمة

مار أفرام السرياني السوري والمتنبي الشاعر العربي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الاب رابولا صومي .
Sankt Efrem Syriern och Abo Altaib Al – mutanbi arabiska poet
Mor Afrem Suryoyo w Abo Altaib Almutanabi Araboio
مار أفرام السرياني السوري والمتنبي الشاعر العربي
ܡܪܝ ܐܦܪܝܡ ܣܘܽܪܝܝܐ، ܣܘܪܝܐ ܘܐܳܡܘܪܐ ܐܰܒܘܳ ܐܠܛܰܝܒ ܐܠܡܳܬܰܢܒܺܝ
ما بين مار أفرام السرياني والشاعر أبو الطيب المتنبي... ضرورة تصحيح الأدب العربي لحفظ الحقيقة التاريخية والثقافية
"ما كلَّ ما يتمنى المرءً يدركهً، تجري الرياح بما لا تشتهي السفنً"
هذا البيت الشعري الراقي الذي علمونا اياه في المدارس العربية على انه للشاعر الكبير المتنبي، كان قد استخدمهُ أفرامنا السرياني شمس السريان "ܫܡܶܫ ܣܘܪ̈ܝܝܶܐ " قبله بقرون. Between St. Ephrem the Syrian and the poet Abu Tayeb al-Mutanabi
The necessity to Correct the Arabic literature for historic and cultural truth
“A person does not reach all that he desires, Winds blow counter to what the ship wants.” This prestigious poetic verse was taught to us in Arabic schools that it belonged to the great poet Abu Tayeb, but centuries before that our own Ephrem the Syriani the sun of the Syrian has used it and it came as follows: ܐܦܪܝܡ ܫܡܶܫ ܣܘܪ̈ܝܝܐ
ܬܘܪܨ ܡܪܕܘܬ̣ܐ ܥܰܪܒܝܬܐ ܡܶܢ ܫܰܪܝܪܘܬ̣ܐ ܐܠܨܝܬܐ، ܝܳܠܦܢܝܬܳܐ ܘܡܟܬܰܒܙܰܒܢܳܐ ܘܡܕܝܢܝܘܬ̣ܐ ܒܰܝܢܰܝ ܡܪܝ ܐܦܪܝܡ ܣܘܽܪܝܝܐ، ܣܘܪܝܐ ܘܐܳܡܘܪܐ ܐܰܒܘܳ ܐܠܛܰܝܒ ܐܠܡܬܰܢܒܺܝ
هكذا علمونا فيما سبق في المدارس العربية هذا البيت الشعري القائل:
" ما كلَّ ما يتمنى المرءً يدركهً، تجري الرياح بما لا تشتهي السفنً"
غير أنَّ هذا البيت الشعري الراقي استخدمهً أفرامنا السرياني شمس السريان (ܐܦܪܝܡ ܫܡܶܫ ܣܘܪ̈ܝܝܶܐ) بقرون .... هكذا جاء في النص السرياني:" ܡܰܢ ܢܶܬܠ ܠܶܗ ܠܡܰܠܳܚܳܐ ܕܢܺܬ̣ܶܐ ܝܰܡܳܐ ܠܨܒܝܳܢܶܗ ..... ܐ̱ܚܪܺܢܳܐ ܪܳܢܶܐ ܡܰܠܳܚܳܐ ܐ̱ܚܪܺܬܳܐ ܣܳܥܰܪ ܡܰܚܫܘܽܠܳܐ "
هذا القول لمار افرام السرياني " السوري" قديس ومعلم ومرشد الشباب والفتيات وابن الكنيسة السريانية السورية القديمة وعميد الأدب السرياني وشاعرهم المًفلق.
ورسوخاً للتوضيح، نًسبَ هذا البيت الشعري لأبو الطيب المتنبي لشهرته في الوسط العربي، رغم أنَّ مار افرام يسبقهً بقرون إذ توفي سنة 373 ميلادي والمتنبي قًتل وتوفي في طريقه إلى بغداد سنة 965م ،أما المتنبي اخذه عن مار افرام أو لربما توارد للخواطر والافكار وهذا يحدث أحياناً بين الشعراء بالفطرة والسليقة أبناء الحضارة الواحدة والطبيعة الجغرافية والتاريخ المشترك عبر محطات الزمن المتعددة، ولكن بما أن القول أًدرج حرفياً إلى درجة التطابق بالمعنى والمبنى والمغزى حرفاً وجملةً وتفصيلاً، في بيانهِ وسجعه إلى جانب المفردات والانطباق فيكون المتنبي:إما استشهد فيه أو سمعه عن أبناء الشعب السرياني صاحب الجذور والأرض والحضارة والثقافة السورية والبيث نهرينية، عن طريق الكنيسة والمحافل الدينية والاجتماعية بكون السريان كانوا رواد في ساحة العلم واليقين وصياغة الشعر والعرفان على الأقل في الحقبتين الاموية والعباسية.!!
كان من عادة المتنبي يتنقل ما بين العراق وبلاد الشام كغيره من الشعراء العرب السريان الاراميين كالفرذدق وجرير والاخطل السرياني الذي قيل عنه كان يرتدي صليب فإمّا كان شماساً أو مؤمناً، شاعر الامير، الخليفة عبد الملك الذي امتدحهً مرة بقصيدة عصماء ومطلعها:" خَفَّ القطينَ إفرحوا منكَ، أو بَكَروا ... وأزعجتهم نوى في صرفها غيرً ..." محاولاً الأخطل هنا تجميل صورة حكم بني أميّة في نظر الناس وعليه قال عنه الأمير بعد أن انتهى من قصيدة خَفَّ القطينً:" ويحَك يا أخطل أتريد أن أكتب إلى الآفاق أنك أشعر العرب
ومرةً عاقبهً الاسقف رتبة كنسية لدى بيعة السريان، فجاء إعرابي يستهزء به فرد الأخطل كعادته بالتهجم والهجاء وكأنهً يبارز أحد الشعراء الكبار ببيت شعري قائلاً:" إنهّ الدين إنهً الدين ...... فأسكت مع الساكتين"
(الاخطل سمي كنايّة عن الخطل والزللّ، لسفاهة لسانهِ وشدة هجائهِ وتهجمه على خصمه، إبَّان المبارزة الشعرية ولكن شاعرنا الأخطل هو: غياث بن غوث التغلبي لًقبَ بالأخطل. ولد في الحيرة الابرشية السريانية سنة 642م وتوفي سنة 718م كان أشهر شعراء المسيحيين في العصور الاسلامية، أما التغالبة، قبيلة مسيحية تتكلم اللغة العربية والسريانية ظلت إلى القرن الرابع عشر ميلادي متمسكة بأهداب الايمان المسيحي السرياني وخرج منهم مطارنة وكهنة ورهبان وعلماء وشعراء وأدباء.
نضع النص بالسريان لأفرام السريان والمتنبي بحرف لاتيني وعربي وسرياني وترجمة انكليزية معاً تسهيلا للقارئ الكريم : ما كل مايتمناه ـ يتمنى " المرء يدركه ..... تجري الرياح بما لا تشتهي السفن
Ma klo ma iatamna almaroo iadrkoho tagri alriah bima la tashtahi Alsfn

ܡܰܢ ܢܶܬܠ ܠܶܗ ܠܡܰܠܳܚܳܐ ܕܢܺܬ̣ܶܐ ܝܰܡܳܐ ܠܨܒܝܳܢܶܗ .... ܐ̱ܚܪܺܢܳܐ ܪܳܢܶܐ ܡܰܠܳܚܳܐ ܐ̱ܚܪܺܬܳܐ ܣܳܥܰܪ ܡܰܚܫܘܽܠܳܐ
“A person does not reach all that he desires, Winds blow counter to what the ship wants.”
النص السرياني: مان نتܶل له لمالوحو ... دنيثه يامو لصبيونه. حرينو رونى مالوحو ... حريتو سًعَار مَاحشوًلو
الربان رابولا صومي
ܪ. ܪܒܘܠܐ ܨܘܡܐ
ܣܘܝܕ 10 ܚܙܝܪܢ 2019م
بواسطة : sargon
 0  0  220
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 10:07 السبت 19 أكتوبر 2019.