• ×

قائمة

بيان المجلس البابوي للحوار بين الأديان حول مقترح القس جونز بشأن إحراق القرآن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
تلقى المجلس البابوي للحوار بين الأديان بقلق بالغ المقترح الذي تقدم به القس الإنجيلي جونز بشأن إحراق نسخ عن القرآن الكريم يوم الحادي عشر من سبتمبر ذكرى الاعتداءات الإرهابية لعام 2001 والتي أودت بحياة أبرياء كثيرين. وجاء في بيان صدر عن المجلس عينه: أمام أعمال العنف لا يمكن أن يضع أحد كتبا مقدسا من قبل جماعة دينية موضع جدل لأن لكل ديانة ولكل كتاب مقدس ومكان عبادة ورمز ديني الحق في أن يكون محترما ومحميا. إنه احترام وليد كرامة الأشخاص!

إن ذكرى الحادي عشر من سبتمبر تجدد فينا مشاعر التضامن مع ضحايا تلك الاعتداءات الإرهابية الشنيعة وتضاف إلى هذه المشاعر صلواتنا من أجل الضحايا. وعلى المسؤولين الدينيين والمؤمنين أن يجددوا تنديدهم بكل أشكال العنف وخصوصا العنف المرتكب باسم الدين. لقد أكد السعيد الذكر البابا يوحنا بولس الثاني في هذا الصدد إذ قال: إن اللجوء إلى العنف باسم الدين تحريف للتعاليم الدينية. البابا بندكتس السادس عشر صرح بأن غياب التسامح والعنف لا يمكن أن يبرَّرا كجواب على الانتهاكات والتعديات لأنهما لا يتوافقان والمبادئ المقدسة للدين.

الفاتيكان

5
بواسطة : Administrator
 0  0  644
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 15:04 الإثنين 19 أغسطس 2019.