• ×

قائمة

الكنائس في سوريا: الكنيسة اتّخذت قراراً صحيحاً بعدم خلط الدين بالسياسة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
abouna.org 


حيال الأزمة السورية المتفجرة منذ أكثر من ستة أشهر، أصدر رؤساء الكنائس في سوريا بياناً باسم "مسيحيّو المسيح الأحرار"، جاء فيه: "نحن مسيحيّو سورية بجميع كنائسها، نعرف تمام المعرفة، أنّ الكنيسة قد اتّخذت قراراً صحيحاً، بعدم خلط الدين بالسياسة، وهي معروفة بمواقفها الجريئة دوماً في المحن والشدائد. لذا نؤكد على مواقفنا مع سورية، لأن ما يجري هو مؤامرة خارجية على جميع السوريين، ولن ندع رعايا الكنائس السوريين لاستجرارهم إلى العنف والقتل وتنفيذ إملاءات خارجية كي تصبح سورية كالعراق ومصر وليبيا، لذا ندعو كافة الأخوة المسيحيين إلى عدم الانغماس في أي عمل بعيد عن روح المسيح وتعاليمه وإنجيله. وأن لا نستمع لإغواء الشيطان لإيذاء بلدنا سورية التي نشهد لها وبجهود مسؤوليها دوماً في الحوار بين الأديان، وحماية الرأي والمعتقد".



وأضاف البيان: "نحن اليوم أمام امتحان لتسطير موقف يمجد الرب يسوع، لذا علينا أن لا ننقاد للشيطان في الخارج الذي يحيك المؤامرات لإغراقنا في بحر أخطائه، وتوريطنا في مخططاته. ندعو لمن أخطأ بالهدى، كي يصفح عنه الرب ويعود عن أخطائه، ويعم على أهلنا وبلدنا السلام".



سجال داخل الحراك الاحتجاجي



وفيما تشهد الساحة السورية سجالاً حامياً حول موقع ودور المسيحيين في الحراك الاحتجاجي الشعبي، قال سليمان يوسف، الناشط والباحث المهتم بقضايا الأقليات، لوكالة آكي الإيطالية للأنباء "لا شك أن بيان الكنائس السورية لاقى ارتياحاً من قبل أوساط وقطاعات مسيحية شعبية خائفة من مضاعفات وارتدادات الانتفاضة السورية، لكنه في ذات الوقت أثار ردود أفعال سلبية قوية في أوساط (المسيحية السياسية) المعارضة للنظام" حسب رأيه.



وأضاف "نتفهم مخاوف المرجعيات الكنسية على المسيحيين، إذا ما انحرفت الانتفاضة عن مسارها السلمي وانزلقت البلاد إلى الفوضى والفراغ الأمني والسياسي. لكن رؤساء الكنائس لم يكونوا مجبرين على مثل هذه الخطوة غير الحكيمة والانغماس في أوحال السياسة" حسب تعبيره.
بواسطة : Administrator
 0  0  998
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 00:19 الثلاثاء 22 أكتوبر 2019.