• ×

قائمة

مخطط خطير لنهب كنائس مصر وتفجير فتنة طائفية كبرى .. هجوم على كنائس الفيوم واسماعيلية واسوان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
coptreal.com 


رجال الأمن يسيطرون على مخطط خطير لنهب كنائس مصر وتفجير فتنة طائفية كبرى

نجحت وحدات من قوات الشرطة المنتشرة علي مستوي الجمهورية في إحباط مخطط خطير استهدف هز استقرار مصر ونشر الفتنة الطائفية فيها من جديد ،واظهار المسيحيين بأنهم يحتاجون للأمن والآمان وأنهم مستهدفون ،وهو مخطط يجيء بعد يوم واحد من رفض قداسة البابا شنودة عرضا تقدمت به السفارة الامريكية بناء علي طلب مسيحيون بالمهجر لتدخل دولي بمصر يستهدف حماية المسيحيين بها وبالمنطقة ،وفي ذات السياق كانت وزارة الداخلية قد اعلنت حالة الطواريء القصوي في القاهرة الكبري وجميع المحافظات اثر ورود معلومات اليها تفيد ان فلول الحزب الوطني وعناصر من جهاز امن الدولة المحلول ، وشبكة رجال الاعمال المرتبطة بالخارج و بحكم مبارك، نشرت علي نطاق واسع شبكة من البلطجية واصحاب السوابق والمسجلين خطر وأمدتهم بالاسلحة والأموال لشن هجمات واسعة علي كنائس مصر بهدف سرقتها وترويع رجال الدين فيها ،وقد اسفرت تلك الخطة التي بدأت أمس عن سقوط جرحي وقتلي بالفيوم واسوان وادفو والاسماعلية واماكن متفرقة في انحاء الجمهورية .

وعلم "محيط "من مصدر مسئول بالعلاقات العامة بوزارة الداخلية ان الوزارة نشرت وحدات من قواتها حول الكنائس والمناطق الحيوية المسيحية لحمايتها من تلك الهجمات. وتعمل الان تلك القوات من خلال جهاز الامن الوطني علي تتبع العناصر التي تورطت في التخطيط لتلك الجرائم وسيتم توقيفها خلال الساعات القليلة القادمة وقبيل قليل وافانا مراسلوا محيط بسلسلة من الهجمات التي تعرضت لها الكنائس من بينها عشرات الاشخاص المسلحين المجهولين هاجموا كنيسة ماري مرقص بأدفو الكائنة باسوان جنوب مصر بهدف نهبها وسرقة محتوياتها ,

ومن جهتها اصدرت الكنيسة نداء وزعته علي نطاق واسع باسوان استغاثت خلاله بالقوات المسلحة للتدخل من اجل انقاذها نم من عمليات السطو المسلح ولايعرف حتي الان مدي الخسائر التي لحقت بالكنيسة وحول ما اذا كان حراسها قد لاقوا حتفهم من عدمه,

وتقول مراسلتنا بالاسماعلية "نسرين المصري " أصيب عنصر أمن من حراس أحدى الكنائس بمدينة المستقبل بالاسماعيلية بطلق نارى فى قدمه اليمنى بعد تبادل أطلاق نار مع مجهوليين أثنين يعتقد أنهما مسجلين خطر كانا يخططان لسرقة الكنيسة
وقالت مصادر أمنية أن المصاب ويدعى "السيد محمدى عبدالله" من محافظة الشرقية من قوة قسم مدينة المستقبل وصل مصابا بطلق نارى الى مستشفى الاسماعيلية العام بعد قيام مسجلين خطر يستقلان دراجة بخارية بدون لوحات معدنية بأطلاق نار من أسلحة نارية وتبادل معهما عنصر الامن وزميله أطلاق النارقبل أن يفرا هاربين
وكثفت قوات الامن من تواجدها بالمنطقة وشرعت فى تمشيط المدينة لضبط الجناه بينما بدات نيابة الاسماعيلية التحقيق فى الحادث الذى تؤكد المؤشرات الاولية أنه جنائى وليس له أى طابع طائفى

اما مراسلنا في الفيوم فيقول "مساء الأربعاء الماضى صلى الخفير النظامي ربيع على محمد عبد السميع"37 سنة " العشاء وودع أسرته ثم خرج إلى عمله المعتاد في حراسة كنيسة الروضة بدائرة مركز شرطة طامية.
ظل وزملاؤه فى نقطة الحراسة مفرح أبو كشك، وأحمد محمد حسن، وربيع مجاهد، يتجاذبون أحاديث كل يوم تقريبا .. الثورة .. المظاهرات .. الإضرابات .. غلاء الأسعار.. فلان "اللي" اشترى "حتة" أرض .. وفلانة اللي خلفت ولد .. والجاموسة تعبانة فجأة انقض عليه مسلحون لسرقة الكنيسة وامطروه بوابل من الرصاص فمات شهيدا وجرح رفاقه، وسوف نتابع تطورات الموقف خلال الساعات القليلة المقبلة
بواسطة : Administrator
 0  0  875
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 18:27 الثلاثاء 22 أكتوبر 2019.