• ×

قائمة

البطريرك الراعي سيزور العراق تزامناً مع الذكرى الأولى لتفجير كنيسة سيدة النجاة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السفير اللبنانية 


أفادت جريدة السفير اللبنانية معلومات أولية تشير إلى نية البطريرك مار بشارة بطرس الراعي، بطريرك إنطاكية وسائر المشرق للموارنة، بزيارة رعوية تاريخية للعراق، تزامناً مع الذكرى السنوية الأولى لتفجير كنيسة سيدة النجاة للسريان الكاثوليك، في تشرين الثاني المقبل، "رغم النصائح التي تلقاها بتفاديها لأسباب أمنية".

وكان البطريرك الراعي قد وضع رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال سليمان في أجواء زيارته إلى الولايات المتحدة الأمريكية والتي سيلتقي خلالها أبناء الجالية اللبنانية، وكذلك في أجواء زيارة العراق التي ستكون جزءاً من التحضير للقمة الروحية في الشرق الأوسط، علماً أن الراعي سيعرج من رحلته الأميركية على الفاتيكان نهاية هذا الشهر للتباحث مع المسؤولين فيه في أوضاع مسيحيي لبنان والمشرق.

وتكشف جريدة السفير عن مصدر مطلع "نية الراعي القيام بزيارة رعوية تاريخية بامتياز إلى العراق في اقرب فرصة ممكنة غير آبه بالمحاذير الأمنية القائمة، لان إصراره على هذه الزيارة ينبع من كونها فعل شهادة للحق وتثبيتا لما تبقى من مسيحيين في هذا البلد الذي يسبح في بحر من الدماء والذي لعب فيه المسيحيون دوراً حضارياً ونهضوياً كبيراً، وسيثّمر هذه الزيارة في التمهيد لإعادة من هجر منهم بفعل الإجرام والإرهاب الذي طالهم وهم بمئات الآلاف، وربما تكون هذه الزيارة متزامنة مع الذكرى الأليمة للمجزرة الإرهابية المتمثلة بالتفجير الإرهابي الذي استهدف كنيسة سيدة النجاة في الأول من تشرين الثاني عام 2010، ولتكون بمثابة بلسمة للجراح وإعطاء أمل لمسيحيي العراق بغد أفضل، على أن تأتي هذه الزيارة أيضاً وما سيليها في إطار التحضير للقمة الروحية على صعيد الشرق الأوسط".
بواسطة : Administrator
 0  0  835
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 08:19 الإثنين 14 أكتوبر 2019.