• ×

قائمة

مؤتمر حول "مستقبل المسيحيين في الشرق الأوسط نحو الحرية الدينية"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
abouna.org 




مع تفاقم حدّة الأزمة التي يعاني منها المسيحيون واستشعار خطورة حالتهم بعد سلسلة اعتداءات طاولتهم في العراق ومصر، إضافة إلى الهجرة القسرية التي يعانونها في بعض المناطق فبرزت ضرورة خلق مساحة لحركة ترفع الصوت عالياً لمناهضة هذه الممارسات وايجاد حلول تبقي المسيحي في بلاده وتوقف تراجع وجوده الديمغرافي في المنطقة، مع الحفاظ على الانفتاح على الطوائف الأخرى، خصوصاً المسلمين منهم.



وفي هذا السياق، يعقد أعضاء البرلمان الأوروبي بالتعاون مع أعضاء الجمعية البرلمانية للمجلس الأوروبي وأعضاء من البرلمان اللبناني والشرق الأوسط وبدعم من لجنة المؤتمرات الأسقفية في الاتحاد الأوروبي مؤتمراً حول "مستقبل المسيحيين في الشرق الأوسط نحو الحرية الدينية"، الجمعة المقبل 18 الجاري في العاشرة صباحاً في قاعة يوحنا بولس الثاني في جامعة الروح القدس الكسليك، برعاية البطريرك مار بشارة بطرس الراعي، بطريرك إنطاكيا وسائر المشرق للموارنة، وحضوره، ووجود بطاركة الشرق، كما أعلن منسق المؤتمر المسمّى من البرلمان الأوروبي لـ"المركزية" مارون كرم.



وقال كرم: "ينعقد هذا المؤتمر للمرة الأولى في لبنان، بهدف التركيز على الدور المسيحي في الشرق وما تعرض له المسيحيون، بعد الحوادث الأليمة التي حصلت في الآونة الأخيرة وما رافق ذلك من تطورات خطيرة سواء في العراق أم مصر، إضافة إلى توحيد رؤيتهم وجهودهم، مع الشركاء المسلمين للحفاظ على وجودهم".



ولفت الى أن المؤتمر جاء عقب رفع عريضة من الاتحاد الأوروبي لدعم المسيحيين، وقعها 145 نائباً، وكانت بداية مشروع استغرق نحو عام تقريباً بهدف تأكيد ضرورة إحقاق المساواة بين الأديان ودعم مسيحيي الشرق وتثبيت وجودهم في بلادهم.



وتجدر الإشارة إلى أن المؤتمر الذي سيستمر ليومي الجمعة والسبت 18 و19 الجاري، ويتضمن جلسات حوارية عن المسيحيين، الأقليات اللاجئين والمهاجرين، يختتم بقداس يوم الأحد 20 الجاري برئاسة البطريرك الراعي الذي سيلقي كلمة في المناسبة
بواسطة : Administrator
 0  0  870
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 00:24 الثلاثاء 22 أكتوبر 2019.