حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

هنا سوف تنشر اللقاءات والمقابلات مع شخصيات فنية, أدبية, اجتماعية, إلخ..

حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة wardt_algazire » 17 أكتوبر 2006 14:46

( كلمة أعز النّاس )
كلنا كنّا ننتظر هذه الليلة للتعرّف على شخصية رائعة, إنسان أعطى و وهب نفسه من أجل شعبنا في الوطن و المهجر( شعب الجزيرة الخضراء) .
إنسان عندما كان في أصعب الظروف لم يتردّد إطلاقاً في العطاء و بسخاء وتقديم المساعدة
إنسان يتمتع بذكاء و حنكة , إنسان يعطي دون مقابل ولا ينتظر الشّكر من أحد
إنّه فارس الأحلام الذي امتطى صهوة حصانه و انطلق بين منتديات و مواقع النت رغم الأعاصير و الرياح التي كانت تحاول أن تقف في وجهه , لكن بالصبر و التّأني استطاع أن يهزم كل الصعاب.

*أدار الحوار كل من أعز النّاس ودافيد ووردة الجزيرة .
( كلمة فارس الأحلام قبل بدء الحوار ) : أرحّب بكل الموجودين في غرفة الجزيرة ( جزيرتنا الخضراء ) كما
أشكر أعز الناس على هذه الكلمات الجميلة , وأنا جاهز لأي سؤال يخطر ببال الجميع للإجابة عليه بكل رحابة صدر وصراحة فأهلاً وسهلاً بكم .
* فارس الأحلام عرّفنا عن نفسك ؟
الاسم الحقيقي بسيم لحدو من مواليد القامشلي 1968م , من حارة الآشوريّة .
* كم عدد أخوتك وماذا تمثّل لك أسرتك ؟
نحن ست شباب وفتاة واحدة وأمي , أما والدي فهو متوفي , وأسرتي هي كل حياتي .
* ما هو المستوى الدراسي الذي وصلت عليه وما هي أول مهنة مارستها ؟
وصلتُ إلى الصف الثامن ثم تركت المدرسة وقدمتُ تاسع حر , وأول مهنة مارستها كانت النجارة .
* كيف قضيت طفولتك ومراهقتك ؟
طفولة رائعة كلّها شقاوة أفتخر بها وأتذكرها دائماً , أما المراهقة فكانت أيضاً جميلة بحلوها ومرّها وأتمنّى لكل شب أن يعيشها .
* ما الذي دفعك إلى الاغتراب وماذا علمتك الغربة ؟
لتحسين وضعي وتكوين مستقبلي , علمتني الغربة كل شيء فقد تغرّبت وعمري 19 عاماً في بلد ليس لي أحد فيه, ووفقني الله في بادئ الأمر وعلمتني الحياة أشياء كثيرة .
* من هو الشخص الذي تقتدي به في هذه الحياة ؟
كل شخص يستطيع تقديم مساعدة ولا يبخل بها أقتدي به , ومثلي الأعلى اليوم هو johnny the one الذي قدّم الكثير من الخدمات لشعبنا كما أنّه شجعني على المضي معه .
* ما هي نقاط الضعف ونقاط القوة لديك ؟
بصراحة أنا عصبي ولكن نقطة ضعفي هي عندما أرى شخصاً ما يبكي وخاصة إذا كان رجل فذلك يجعلني أتعاطف معه وأحنّ عليه , أمّا نقطة القوة عندي فأعتبر نفسي قويّاً في جميع الأمور ليست قوة العضلات وإنما قوة المواجهة .
* ما هي طموحاتك في الحياة وكيف تخطّط للمستقبل ؟
للإنسان الكثير من الطموحات لا يستطيع تحقيقها جميعها , ولكن طموحي الآن الذي أخطّط من أجله هو موقع الجزيرة ليجتمع جميع شعب المسيح الموجود في الجزيرة مع بعضهم ونحقّق طموحاتنا ونوصل لجميع الناس بأنّه لدينا تراث وحضارة ونستطيع إثبات وجودها .
* ما هي الأمنية العزيزة على قلبك ولم تحقّقها بعد ؟
أمنيات كثيرة , ولكن أمنيتي الوحيدة التي كنت أريد تحقيقها وتحقّقت هي جمع أهلي حولي في منطقة واحدة , والأمنيات الأخرى لا تهم , يكفي أن يكون الإنسان بصحة جيّدة ( أعطنا خبزنا كفاف يومنا ) . وأيضاً أحب أن أجمع شعب الجزيرة في منطقة واحدة كفانا تشتّت .
* ما هي الأشياء التي تحبّها والأشياء التي تكرهها ؟
أكره الاستغلال وأحب أن يعاملني الشخص كما أعامله , وأكره أن يكون الرجل الواقف أمامي ذو وجهين بل أتمنّى أن يكون رجلاً بكل ما فيها الكلمة من معنى .
*تعرضت لحادث أليم سبب لك عدم القدرة على السير كيف تأقلمت مع هذا الوضع , وكيف وقع الحادث ؟
كان حادث سيارة وترك أثراً في حياتي ولكنني تقبلت الأمر برحابة صدر , فنحن نشكر الله على كل شيء
وبالعكس لم أيأس بل علمني هذا الأمر الكثير من الأشياء , فالحمد الله أن عقلي سليم وهذا هو الشيء الجيّد في حياة الإنسان .

* في هذه الأيام نسمع كثيراً كلمة الموقع وكلمة المنتدى والسيرفر هل لك أن تشرح لنا عنهم وبالأخص كلمة سيرفر ؟
السيرفر يشبه الأرض التي تقوم بتأجيرها , فأنت تقوم بتأجير مساحة عند الشركة كما تقوم بتأجير اسم للموقع وتبدأ أنت ببناء وتصميم هذا الموقع , فهناك الكثير من الشركات التي لديها السيرفرات وتكون طريقة الدفع مختلفة سنويّاً أو شهرياً , ليس لدي الكثير من الخبرة ولكنني أستطيع أن أشرح لكم كيفيّة حجز سيرفر وطريقة الدفع وما إلى ذلك .
*في هذه الأيام نرى الكثير من المواقع مثل سيريا روم وغيرها , هل لك أن تخبرنا هل تتبع لسيرفر واحد أم أنّها لشخص واحد وهو يقوم بتوزيعها ؟
سيريا روم هو موقع للغرف المتعهد موجود في سوريا فقد أجرّ موقعاً وأسّس هذه الغرف ويقوم بتأجيرها
ويتقاضى أجراً عليها وتدفع سنوياً أجرتها .

* هل لك أن تخبرنا كيف بدأت مع النت هل بدأت كهاوي ووصلت إلى هذه الدرجة من الخبرة ؟
لم يكن لي هواية الكومبيوتر أبداً ولكنني خضعت لعمليّة اضطررت معها ملازمة البيت فلم يكن لدي تسلية سواه
فبدأت من الصفر وساعدني أصدقائي أبو جاك وجوني وأخي سركون في هذا المجال ومع الأيام ومن خلال إطلاعي على كثير من المواقع أحسست أنّه لا بدّ لي من أن أتعلّم أكثر , فليس من داعي أن يأتي أحد لإصلاح أعطال كومبيوتري , بل أصبحت أعتمد على نفسي في هذا المجال .

* كيف تمّ اختيار اسم موقع جزيرة كوم ؟
كان الاسم محجوزاً منذ فترة وكنت أدفع عليه الإيجار أيضاً , وكانت سبب تسميتي أنّه عندما كان يدخل شخص إلى القامشلي من غير مكان كان دائماً يقول لماذا سميت قامشلي ولم تسمى مثلاً حسكة أو قحطانيّة .. , فاقترحت الفكرة على أستاذ الياس عنتر وأعجبته , وكنت أخبرهم عن كل خطوة أقوم بها منذ إنشائي للصفحة الرئيسيّة والأقسام وكنت أيضاً آخذ بآرائهم وكانوا دائماً يرحبون بكل ذلك , فسبب تسميتي هو أن يدخل الشخص إلى الموقع لا يحسّ نفسه غريباً .
* هل لك أن تحدثنا عن إنشاء موقع الجزيرة مساحته تكلفته الإجمالية وما إلى ذلك ؟
حجزت هذا الموقع من شركة أمريكية وهو أكبر موقع وترافيك فيها ,أمّا الغرفة فمحجوزة من غير موقع ويدفع إيجارها مستقلاً , مساحة الموقع 15 ألف جيجا بايت و 750 ألف ميغابايت الترافيك تقريباً , أدفع كلفته شهريّاً 7 يورو فقط , والباقي كلّه سهر وتعب وجهد وتصميم للموقع , وقريباً جدّاً سيكون لنا سيرفر خاص بنا نسرح ونمرح به كما نشاء .
*هل كان لك تحضير مسبق لتشكيل الموقع وتحديد المشرفين ؟
لم يكن هناك تخطيط مسبق لوضع المشرفين فقد كنت قد قررت أنّه جزء من موقع القامشلي ولكن بعد تركي
للموقع وليس للغرفة أصبح تعيين المشرفين , أمّا عن الغرفة لم أتركها بل هم من ترّكوني إيّاها .

*على أي أساس اعتمدت في اختيارك إداريي ومشرفي جزيرة كوم لتكملوا بعضكم بعضاً ؟
اخترتهم لأنهم هم كانوا الأناس النشيطين والذين كانوا يعملون في القامشلي , فعندما كنت إداري في القامشلي اقترحت عليهم إجراء تغيير على المشرفين ولكن لم ألقَ جواباً , وعند تأسيسي للموقع اخترت الذين يقدمون ويعطون دون مقابل , فأستطيع الآن وضع مئة مشرف ولكن ما الفائدة من عدم إعطاء أي شيء . فنحن بحاجة لمن يعطي ويقدم .
* هل كوّنت فكرة واضحة عن الناس المحيطين بك وكيف ترى زوار جزيرة كوم ( شلّة الجراد الأصفر ) ؟
الله يطول بعمر فرقة الجراد الأصفر فهم أصدقاء بكل ما فيها الكلمة من معنى , لقد كونت الكثير من الأصدقاء خلال وجودي في النت منذ خمس سنوات , لا أريد أن أذكر أسامي أخاف أن أنسى بعضها , فهم يعرفون نفسهم جيّداً وخصوصاً فرقة الجراد الأصفر فنحن يد واحدة دائماً فيكفي أن أتصل بواحد منهم حتّى يجتمع الجميع , ليس على الشر مثلاً , فمنذ فترة كنا مجتمعين في زواج سيزو وجيني .
* ما هو شعورك بعد مرور شهرين على ولادة جزيرة كوم ؟
شعوري لا يوصف فأنا أفتخر كثيراً كثيراً بما وصل إليه ولست أصدّق أنّه في هذه الفترة القصيرة وصل إلى الأعالي وسجل رقماً جيّداً بين المواقع عالمياً والفضل يعود إلى تعاوننا جماعيّاً من رواد ومشرفين وإداريين , فالجزيرة ليس لي ولا لأي شخص آخر بل هو لجميع الشعب الجزراوي لنرتقي به .
* ما رأيك من الرواد الين يكتبون بمواقع أخرى هل تسمح لهم بالكتابة في الجزيرة وما موقف الإدارة من ذلك ؟
( جواب أعز الناس ) : من يتصفّح المنتدى جيّداً يعلم أنّي أشرت لهذا الموضوع مسبقاً , فأي شخص يحمل الاسم نفسه ويكتب نفس الموضوع وبنفس العنوان في عدة مواقع ليس محبّذاً أن يكتبها عندنا وليس هذا من باب الإهانة وإنّما أقصد , أعطوا لكل موقع حقّه , ولاقت الفكرة ترحيب من الجميع وتقبلوها بصدر رحب
وتجاوبوا معها .

( جواب فارس الأحلام ) : أنا ليس عندي وكذلك الإدارة أي مانع في أن يكتب الجميع في المواقع الأخرى
ولكن كتابة نفس الموضوع بنفس الأسلوب وبنفس الاسم يؤدي إلى الكثير من الانتقادات بأنّ المواقع متشابهة
فأتمنى من كل شخص ينقل موضوعاً أن يذكر المصدر وكذلك اسم الموقع حرصاً على المصداقيّة , فأنا اليوم لو كتبت موضوعاً ونقله احدهم لموقع آخر دون ذكر المصدر فأكيد سيكون هناك انتقادات , ونحن لا نمانع أحد بأن يكتب في موقع آخر ولكن حبّذا لو لا يكتبوه في منتدانا .

* من طعنك بالظهر وماذا تقول لهذا الشخص مع مرور الزمن ؟
إن الطّعن بالظهر ليس مرغوباً به عند الجميع ولمثل هكذا أناس أقول الله يسامحهم , حتّى ولو جاء هذا الشخص ليصلح غلطه فلا أتوقع أنّ الطعن بالظهر أمر يمكن إصلاحه لأن الإنسان الغدّار لا يؤتمن له .
* كيف تصف شعورك اليوم بين أصحابك والمقربين وكيف كان شعورك يوم زفاف سيزو وجيني ؟
كان يوماً من أيام العمر اجتمعنا فيه لعرس سيزو وجيني , تمنينا أن يكون فيه أكبر عدد من جزيرة كوم , اجتمعنا فيه جميعنا على طاولة واحدة , وكانت فرحتي كبيرة بالتعرّف على اشخاص نتحدّث معهم يوميّاً في الغرفة , وشاهدتهم شخصيّاً مثل أعز الناس وأبو نوار , وكذلك فرحت كثيراً عندما تقدّم شخص وأخبرني بأنّه جاكو وتعرفت عليه .
* لماذا تركت موقع القامشلي مع العلم وبعلم الجميع كنت لولب الموقع والكل بالكل ؟
فعلاً كنت الكل بالكل , وأشكرهم على الثقة التي منحوني إيّاها وحرية التصرف , وفعلت الكثير لخدمة الموقع وتمنيت تقديم الكثير من الخدمات لأنّه ليس خسارة عندما تقدّم خدمة لشعبك , ولكن تركت الموقع لعدّة أسباب
أولاً قدمت لهم خدمة هي افتتاح موقع الجزيرة وأنا لم أفكّر يوماً بأن يكون موقع الجزيرة منفصلاً عن القامشلي بل تابعاً لها , أمّا ثانياً طلبت من الإدارة تغيير للمشرفين وأولهم أنا لأن الأرض إذا لم تقلّب ترابها كيف ستنبت وتعطي من جديد , ليس ضرباً بالمشرفين فمشرفي القامشلي لا أزال أحترمهم وعلاقتي بهم طيّبة , ولكن عندما يكون المشرف مشغولاً ولا يستطيع تقديم شي فلماذا لا يعطي دوراً لغيره , وكان السبب الأساسي أنّه لم يكن باستطاعتنا كتابة مواضيع دينيّة كأن نكتب عن عيد ديني فذلك كان مرفوض ويحذف الموضوع فوراً , أليس أيضاً أخواننا المسلمين يكتبونه في كل مكان وكذلك يحتفلون بأعيادنا في سوريا, وكان هذا الشيء يؤلمني ليس أنا فقد كنت الوسيط بين الروّاد والإدارة , ولكن الشيء الذي كان يزعجني كثرة الانتقادات , وكان آخر موضوع حذف هو عن حالة اللاجئين في هولندا والذي كتب أيضاً في جرائد تشرين والبعث , ولم يكن فيه شيء يمس السياسة , فالموضوع يحذف بمجرد ذكر الاستخبارات السوريّة فيه , واستفسر كاتب الموضوع عن سبب حذف موضوعه من مدير الموقع فجاءه الجواب بأنّه لم يكن في مكانه المناسب وأنا هنا قررت ترك الموقع وليس الغرفة فالغرفة شيء آخر .

* ماهو الشيء المميّز في موقع الجزيرة حتّى يفضّل نفسه عن موقع القامشلي مع أنّ مشرفي الجزيرة تلاميذ تخرّجوا من موقع القامشلي ؟
هذا السؤال أظن أنّ الرواد هم من يجيبون عنه , ولكن أستطيع أن أقول الفرق بين الموقعين هو أنّه في الجزيرة توجد حريّة في كتابة المواضيع الدينيّة والسياسيّة ولكن ضمن الحدود فنحن لا نسمح بالإساءة
لأي دين آخر أوأي طائفة أخرى وكذلك لا نسمح بالتجريح بأي رئيس ولا سيما الرئيس السوري بشار الأسد
وأنا كنت تلميذ القامشلي ولكن قوانينا التي تتسم بالحرية لم تكن موجودة عندهم فالكتابة عندهم مقيّدة فموقع الجزيرة للجميع سواء أكانوا مسيحيّن أو مسلمين ولكن هناك حريّة الكتابة والتعبير .

( كلمة أدوناي )
بما أن السؤال كان يعنى به الرواد أكثر من أي شخص آخر, أحببت كرائد قضى فترة طويلة بغرفة المحبة و كعضو نشط بمنتدى موقع القامشلي أن أعبّر عن وجهة نظري وهي أيضاً تمثّل وجهة نظر الكثير من الرواد :
بدايةً أحب أن أقول كلمة حق أنه لم توجّه لي أي كلمة إهانة , وفيها اجتمعنا وتعارفنا وكنّا أولاد لغرفة وموقع القامشلي ولكن يبدو لم يكن عندنا رعاة صالحين يهتمون بأولادهم و لم يسمحوا لفكرهم أن يتطور وما أريد قوله كان هناك من يهان يومياً ويذل ويبهدل بالروم. إن كنّا حقاً كما يقولون أخوة وعائلة واحدة تجمعنا المحبة فكيف لي أن أسمع وأسكت على هذه الإهانات والمعاملة الفوقيّة الديكتاتوريّة على الرواد والأعضاء المتواجدون بالروم كنا نشعر بالخجل والخزي ونحن جالسين وراء شاشة الكمبيوتر, كانت المعاملة غير لائقة مع الكثيرين.
ثانياً مشاعرنا كمسيحيّين وهل من المعيب أن نتسمّى باسماء مسيحيّة ونسلّم على بعضنا سلاماً مسيحيّاً كان من الصعب أن نتحمل الإساءة للآخرين فكيف الإساءة إلى ديانتنا.
ثالثاً بالنسبة لمنتدى القامشلي كنّا نواجه نفس المشكلة كوني مسيحي أحب أن أعبّر عن مسيحيتي وأعيادي بدون إحساس وكأنّما العصا فوق رأسي ومع العالم كلّنا عندنا الرقابة الذاتيّة على أسلوبنا بالكتابة
إن لم أستطع التعبير عن مشاكل قوميتي وشعبي بالمنتدى فماذا أفعل هناك أكيد سأبحث عن مكان يلاءم فكري ويحقق لي طموحي ويحفظ لي كرامتي.
مع العلم وبشهادة الأيام لقد حاولنا الكثير الكثير التغيير وتوصيل أفكارنا إلى من كانوا مسؤولين عن الموقع ولفترة طويلة وطالبنا باجتماع مع المشرفين والإداريين ولكن هيهات ما رأينا منهم إلا آذان غير صاغيّة وإهمال وكأنما لا يوجد لنا وجود...... وكأنما نحن في دولة عربيّة ويلزمنا الكثير من أجل مقابلة مسؤول في وزارة ما .

* نعلم أنّ المواضيع السياسيّة والدينيّة والجنسيّة ممنوعة في المواقع الأخرى وهي مواضيع نتحدّث بها يوميّاً هل لك أن تخبرنا كيف استقبلتها برحابة صدر ؟
المواقع التي منعت ذلك كان من أجل الحرص على النّاس أولاً وتجنّب المشاكل فقد يأتي شخص يكتب ليوصل فكرته للناس فيوصلها بطريقة غير لائقة ثانياً فقد يكتب شيئاً سياسيّاً ويجرح أحدهم أو يكتب عن الجنس بطريقة غير علمانية , وأنا سمحت بهذه المواضيع في المنتدى ولكن ضمن مراقبة الإدارة والمشرفين فجميع مشرفينا على الأقل يحملون الشهادة الثانويّة , ونملك دافيد حامل شهادة الهندسة فعندما يجد جملة غير لائقة بالموضوع يعدّلها أو يقوم بحذف الموضوع , أمّا ما يتعلّق بالمواضيع السياسية فأظن أنّه قد صار هناك حريّة في تداولها فالصحف أيضاً تكتب عن ذلك وأشكر المشرفين هم يطلعون على المواضيع فوراً ويحاولون إصلاحها . * من أين جاء لقب فارس الأحلام وما هو الفرق بين فارس الأحلام وجبل الألب و بسيم لحدو ؟ أولاً سأتحدّث عن الفرق ليس هناك أي فرق بين الأسماء الثلاثة فجميعها لي ذات الشخص وذات القلب وأنا أفتخر دائماً وأتحدّث باسمي الحقيقي , ولكن الاسم الحقيقي بسيم لحدو وفي الغرف جبل الألب وفي المنتدى فارس الأحلام , أمّا لقب فارس الأحلام فقد قدّمه لي صديق عزيز على قلبي رحمه الله ( بوظو ) تناقشنا أان وهو تقريباً شهر بهذا الموضوع ثمّ اقترح علي هذا الاسم لاستخدامه , واخترت أنا اسم جبل الألب لأنّني من عشّاق جبال الألب وعشت فيها 14 عاماً وأحب أجواء هذه الجبال .
*هناك أحاديث حول ضم غرفتي المحبّة والجزيرة معاً ما صحة هذه الأقاويل وإذا كانت صحيحة ما هي شروطك لذلك ؟
جاءني شخص منذ فترة وسألني نفس السؤال وكرّر سؤاله اليوم ببعثه لي على الخاص ولكن لن أذكر اسمه , وأنا أقبل بانضمام غرفة المحبّة إلينا بكل صدر رحب ولكن بشرط أن تكون القوانين المتبعة هي قوانين غرفة الجزيرة والمشرفين أيضاً يكونون مشرفي غرفة الجزيرة , ولا أقبل في يوم من الأيام بأن يأتي أحد من مشرفي غرفة المحبّة ويطالب بأن يكون مشرفاً وهذا ليس حقداً أو أي شيء آخر , فأنا أحترمهم جميعاً ولكن
جاء وقت وأصبحت الغرفة على الرّغم من وجود 13 مشرفاً لا يتواجد فيها أحد سوى أربعة مشرفين فقط في الوقت الذي يجب أن تكون فيه مفتوحة 24 ساعة لانشغالهم وعدم قدرتهم على إعطاء المزيد , فأحياناً كانت تأتيني اتصالات تستفسر عن سبب كون الغرفة مقفلة هذا هو السبب , وأنا أرحب بهم دائماً ومستعد لانضمام الغرفتين فغرفة الجزيرة 50 شخص والمحبّة 50 شخص , سأعملهما 100 شخص على نفقتي الشخصيّة ولكن بشروطي التي أضعها أنا , وهم يبقون أحبابنا وأصدقاؤنا ونرحب بهم جميعهم في موقعنا والمثل يقول ( الظفر لا ينفصل عن اللحم ) .

* موقع الجزيرة لاقى الكثير من النجاح منذ افتتاحه ما هو السبب برأيك المشرفين أم الرواد أم صورة المسيح والعذراء الموجودة أم . ..؟
أولاً نحن نجتمع في موقع الجزيرة تحت هذا الشعار ولا ننكر من نحن , وثانياً الفضل يعود للرواد والمشرفين والإدارة الذين يعملون فيه ليل نهار ويتواجدون تقريباً 17 ساعة في اليوم , فالتوقيت يختلف بين أوربا وأمريكا
مما جعل الموقع يعمل ليل نهار دون توقف , وتقديم المواضيع المميّزة وخاصة من قبل الأخ عنتر والأخ نادر
وأتمنّى في يوم من الأيام أن أستطيع مكافأتهم .

* ما هو رأيك بالموضوع المنقول وهل حقوق الكاتب محفوظة ؟
هناك فرق بين الموضوع المنقول والموضوع غير المنقول , فأنا عندما أفتح موضوعاً لقراءته وأعرف أنّه منقول أغلق عليه ولكن عندما أقرأ موضوعاً جديداً فيه فكر جديد أستمتع بذلك وإذا كان عندي أي إضافة أضيفها عليه و وكانت إحدى قوانين الموقع أن نذكر أنّ الموضوع مذكور وقد أشارت أعز لهذا الموضوع
, فلا يخسر شيئاً ناقل الموضوع إذا ذكر مثلاً أنّه منقول من موقع القامشلي , فالذي يكتب موضوعاً لا يعرف
شيئاً عنه إليه يوجه الانتقاد وأي موضوع لا يذكر مصدره فسنقوم بحذفه .

*تعودنا من موقع الجزيرة أن يقدّم المفاجأة مثل المسابقات الثقافية والغنائيّة واللقاء مع الشعراء هل هناك شيء جديد سيقدّم أم أنّ موقع الجزيرة هذا هو كلّه؟
كموقع وأقسام أستطيع القول أن 40% الموقع جاهز و 60% قيد الإنشاء والتجهيز , وضعنا أنا وأعز الناس وأبو نوار خطة شاملة ومسبقة لمدة 6 أشهر من لقاءات مع كتّاب وشعراء وفنانين من الجزيرة فقط فما يهمّنا هو إظهار مواهب أبناء الجزيرة الضائعة فنحن نملك الكثير من المبدعين من فنانين وكتّاب وشعراء , ونحن أجرينا اتصالات معهم ورحّبوا بالفكرة وهم جاهزون لأي خدمة يقدموها للشعب , وقريباً سوف نعلن عن أسماء من ستجرى معهم اللقاءات والتواريخ .
* نتحدّث عن الاتحاد والمحبّة والوحدة بيننا فما فلماذا لم نستمر بها على الرغم من أنّه جمعتنا صداقة وتعارف لمدة 5 سنوات ولماذا لم نحارب أولئك الذين أرادوا السوء وسمحنا لهم بالعمل بما يحقّق مصالحهم الشخصيّة ؟
كل يوم نتعرّض لهذا السؤال , فأولاً عندما تغلب المصلحة الشخصيّة نفتقد للمحبّة وتغيب ولكن عندما ننسى المصالح الشخصيّة تكبر المحبّة , وثانياً عندما يكون القرار فردي بيد واحدة تذهب المحبّة , فاليوم إذا أنا اتخذت القرارات دون الرجوع لأحد فيعتبر ذلك قرار شخصي أحقّق ما أريده أنا فقط و ولكن عندما نجتمع جميعنا ونقرر و نوجّه الانتقادات لبعضنا بكل محبّة لتصليح الأخطاء , فأظن أن ذلك سيؤدي إلى كبر المحبّة واستمرارها .
*ما هو طموح فارس الأحلام في المستقبل فيما يتعلّق بالجزيرة ؟
طبعاً الهدف هو أن تكون الجزيرة نقطة تجمّع الشعب الجزراوي وجسر للتواصل لنعلم أنّنا شعب واحد موجود ومتكاتف وتحقيق ذلك على أرض الواقع أنا واثق من ذلك بوجود محبتكم وتواصلنا مع بعضنا البعض .
* ماذا تقول إذا عرض عليك مبلغ من المال مغري مقابل بيع موقع الجزيرة ؟
لم أفكّر يوم قمت بإنشاء الموقع بكسب الربح المادي من ورائه بل فكرت بكسب محبّة شعبي وخدمتهم
فالمال لا شيء يأتي ويذهب , و أنا رأيت نقود وأحرقتها في كثير من الأيام , فاليوم إذا فكرت أنا ببيع موقع الجزيرة فإنّني لا أبيع الموقع بل أبيع شعبي وهذا ليس من شيم الرجولة ولا المبادئ والأخلاق التي تربيت عليها في أسرتي , فأقول لكم إن موقع الجزيرة سيستمر ليكون تجمع لكل أهالي الجزيرة طول فترة حياتي وبعد مماتي سيكون له وريثين يقومون بإكمال ما بدأته .

* سمعنا أنّك تهجمت على إحدى مشرفات غرفة المحبّة وقمت بإغلاق الغرفة هل لك أن تحدّثنا عن ذلك ؟
نعم أغلقت الغرفة, ولكنّني لم أغلقها بطريقة غير شرعيّة بل بطريقة شرعيّة فكانت الغرفة مسجّلة باسمي أنا
أنا لم أتهجّم عليها وهي من ذهبت ونشرت هذا الخبر , فأنا دخلت الغرفة وأغلقتها من أجل أن أتحاور مع إدارة الموقع , أظن كان في الغرفة 5 أشخاص من بينهم المشرفتان ( بيث نهرين ونوشيك ) , أنا مسحت أسماء المشرفين ودخلت كمشرف كي لا يطردني أحد أو يسحب المايك عندما أتكلّم , سلّمتُ على الموجودين
وطلبت منها بكل أدب أن تتصل بالأستاذ الياس عنتر لنناقش التهجّم الذي يأتي من موقع القامشلي على الجزيرة وهو يسمح بذلك , أخذت دوراً للتكلّم اعطيتها إيّاه بكل احترام , ولكن هي بدأت تتكلّم بصوت مرتفع وبأسلوبها القروي المعهود وأخذت تقول لي أنت تستأهل كل ما يحدث فقد فصلت الموقعين ورواد الغرفتين , عندها سحبت المايك منها وخرجب منّي لفظة غير لائقة وذكرتها من الذي عملها مشرفة ثمّ طردتها
وبقيت بالغرفة وحدي وكنت على يقين أنّها ستخبرهم فانتظرت ليأتي أحدهم مرّ نصف ساعة وأحدهم لم يأتي
فأغلقت الغرفة وخرجت , ثمّ اتصل بي العم أبو يوسف وتكلّمنا بالموضوع وطلب منّي ان أفتح الغرفة فأخبرته بأنّني سأقدّم لهم الغرفة هدية على روح والدي المرحوم ولأول مرة سأذكرها أمام الجميع أنا كنت من دفع حق الغرفة ثمّ اتصلت بالشركة المسؤولة عن الغرفة وأخبرتهم أنّه لم يعد لي علاقة بغرفة المحبّة
وطلبت منهم تسجيلها باسم العم أبو عبود الذي له مكانة خاصة عندي . فأنا لم أشتم أم الياس عنتر أو أم العم أبو عبود أو أي أحد كما ذهبت بيث نهرين ونشرت بل وجهت الكلام لها فقط , فليس من عادتي أن أشتم أحد وهو غير موجود فأنا أتكلّم بوجه الشخص .

*اتهمت بأنّك استغليت معرفتك لشخص يعرف ويمتلك خبرة ببرمجة المواقع وتصميها لافتتاح الموقع ووصفوك ( بالخائن ) ما هو ردّك على ذلك ؟
أنا لم أستغل أحداً في افتتاح الموقع فالشخص الذي برمج الموقع johnny the one قدّم كل خدماته لقامشلي كوم دون أن يعرف شيئاً عن الموقع , واعتبروني خائناً لو كنت فعلاً كذلك كان بوسعي قبل ان أخرج من الموقع تخريب كل شيء فيه وإزالته عن بكرة أبيه , فقد كنت أعرف كل الكودات فيه ولكنّني خرجت منه بشرفي وأنا أتحدى أي منهم يأتي ويقول أنّي خربت شيئاً في الموقع , والذي يوصف بالخائن لا يفعل شيئاً جيّداً ومفيداً لشعبه , فقد خدمت موقع القامشلي لمدة 5 سنوات دون أي تذمر أو ملل وبلا مقابل
وخرجت منه مرفوع الرأس .

*من المعروف أن فارس الأحلام قدّم الكثير لموقع القامشلي وغرفة المحبّة قدّم أكثر من أي شخص أخر سهر الليالي وقدم جهد هائل وبإخلاص وتفانٍ وبدون مقابل لمدة سنوات طويلة!!!! هل ندم فارس الأحلام على ما قدّم لموقع وغرفة المحبة ؟
غن الذي يقدم ويخدم بإخلاص لا ينتظر أي شيء مقابل جهدهُ وتعبهُ, وأنا لم أندم أبداً على ما قدمت بالعكس لقد تركت بصمة رائعة في موقع القامشلي وبالمقابل أنا تعلمت الكثير من خلال موقع القامشلي ولن أنكر هذا الشيء أبداً ولن أندم أيضاً, وحتى لو طُلب منّي خدمة لموقع القامشلي أكيد لن أقصّر معهم وسأقدّمها بكل طيبة خاطر لهم.
*كل من الموقعين يضع الذنب على الآخر ( موقع القامشلي _ الجزيرة ) كيف لنا نحن الزوّار التّأكد من هو المخطئ و من هو صاحب الحق ؟
تعليق : وهنا كانت مداخلة من نائبة مدير الموقع بما أنّ السؤال لم يكن يخصّ فارس الاحلام وحده بل يخصّ ويعنى به الزوّار والرواد أيضاً : أولاً نحن لم نتّهم أيّة جهة سواءاً أكان موقع القامشلي أو ديريك أو غيرهم, إن كانوا هم ينظرون هذه النظرة للأمور فهم أحرار بالنسبة لنا نحن لسنا في حالة حرب أو معاداة .
ثانياً والأهم كل الروّاد والأعضاء أينما كانوا وفي أيّة موقع كان أكيد لهم وجهة نظرهم وتفكيرهم ويستطيعون موازنة الأمور بشكل جيد ولن يستطيع أحد التأثير على وجهة نظرهم وسيختاروا المكان الذي يرتاحون به بمعنى أن الروّاد عندما لا يشعرون بذاتهم ووجودهم فيه سيبحثون بالتأكيد على المكان الآخر حتى يشعروا بوجودهم لأنه بالآخر الرائد هو مسؤول عن نفسه وهو من يقرّر وليس صاحب موقع أو مدير موقع...

فارس الأحلام ...أنا لا أضع أيّة ملامة على أي موقع كل موقع له قوانينه ومبادئه وإبداعاته وله رواده ومشرفيه وإداريه,
اليوم كل شيء بالإثبات والدليل يبان ويبرز عندما أقدم أثبت للجميع أن عندنا شيء مميّز يستطيع الرائد بكل حرية اختيار ما يناسبه من هذه المواقع الكثيرة , أنا لم أحارب أي موقع وأنا مستعد لمواجهة أي موقع يقول لي لقد تهجّمت علي من خلال موقعكم ولو بكلمة أو مقال, ما صدر عنّي من كلام كان عن لماذا تركت موقع القامشلي ولم أحاربهم وبالعكس هم من يقوم بمحاربتنا , واليوم أنا أقوم بإثبات ما كنت أنوي القيام به هناك ولم يسمح لي به, وهذا دليل على أنّني لم أكن أتكلّم فقط بل بعد عدّة استشارات واقتراحات لتطوير موقع القامشلي من عدّة نواحي ولم يقبل باقتراحاتنا وأفكارنا ها هي قد أينعت بموقع الجزيرة الخضراء.

وأخيراً أعيد وأقول هم من يحاربونا وللعلم أنّه مُنع عنّي الدخول إلى موقع القامشلي من قبل إدارتهم الذين وضعوا الآي بي الخاص بي في المنع وما هذا إلّا أسلوب من أساليب المحاربة, لقد أرسلوا أشخاصا من أجل الإساءة إلى الموقع وقد منعتهم بالتالي من الدخول غلى موقعنا من أجل راحة كل الزوّار والأعضاء.
ومن المعيب أن يحرّضوا أناس على مثل هذه الأمور إن كانوا حقا يريدون المواجهة فلما لا يأتون بأنفسهم للتكلّم بصراحة والمواجهة وجهاً لوجه. ثانياً عندما أحارب موقع القامشلي هذا يعني أنّني أحارب نفسي لأنّه لي بصمة في هذا الموقع فمازال اسم فارس الأحلام موجود بمشاركاته القديمة ولكن مع الأسف تحت اسمه مكتوب زائر وهذا إثبات آخر.

*فارس الأحلام والعم أبو عبود يقولون عنكما أنّكما وجهان لعملة واحدة بمعنى أنّكما كنتما لا تردّون اي طلب لبعضكما البعض ....كيف انقلبت المقاييس فجأة بينكما هل من الممكن أن توضّح لنا السبب ؟بالنسبة للعم أبو عبود كان لي كل شيء وما زال كان لي أخ وصديق أب وعم كل شيء, ولم يرد لي يوما طلباً ما.ومازلت أحترمه ومقامه مصان في قلبي. ولن أنسى أبداً عندما بكى من أجلي
ولكن .......هناك شيء أستطيع تسميته تحريض أي بمعنى يضعوا ابوعبود بواجهة المدفع كموانةعلى فارس الأحلام ولكن المبدأ لا يقايض مقابل الموانة ولكن وبالمقابل عمو أبو عبود كشخص لازال له كل الاحترام والتقدير إلى آخر نقطة دم تجري في عروقي وسبقى الأخ والأب والعم الغالي ولقد تعلمت منه الكثير الكثير وأوجّه له كل التحية والاحترام, وأتمنى ألّا يغيّر وجهة نظره فيني أنا . وبالنسبة لي لن تتغيّر وجهة نظري به أبداً. وأعيد وأقول هناك أشخاص وضعوا عمو أبو عبود ككبش فداء من أجل مصلحتهم الشخصيّة طبعاً أنا لا أرضى له ذلك ولكن لا أعطي المبادئ من أجل الموانة حتّى لو كان أخي.

* هل تجرح الصراحة فارس الأحلام ؟
الإنسان الذي يصارحني أحترمه وأقدّره أكثر. من طبيعتي أحب أن اصارح الآخرين أيضاً مهما كان حتّى لو كنت أنا الغلطان وأقدم له اعتذاري أيضا . المهم أن نكون وجهاً لوجه ويكون صريحاً بالفعل.
* فارس الأحلام إذا طلبنا منك أن تحدّد أحد الروّاد لعمل معه مقابلة بعدك في الأيام القادمة فمن تتمنّى أن يكون ذلك الشخص ؟
أتمنّى أن نقوم بمقابلة إنسانة وأركّز على كلمة إنسانة وهي فعلاً محبوبة ومدّللة الروم وردة الجزيرة حتى نتعرّف على وردة الجزيرة أكثر وأكثر وفعلاً لا أستطيع مكافأتها على ما تقدّمه للروم والمنتدى وهذا ما سيكون ضمن المقابلة. وهنا تخللت المقابلة كلمة لوردة الجزيرة قالت فيها :
فارس ولا كل الفرسان , فارس يمتطي جواده الأبيض في جزيرتنا الخضراء إنّه يسافر إلى عالم النقاء العاطفي وصفاء الأحلام , يقف دائماً حاملاً سيفه بيده يدافع عن الحق ضد الظلم والفساد , ينصر المظلوم ضد الظالم , فهو فارس لا يسمح لعاطفته أن تتحكّم به ’ لأن يعرف طريقه جيّداً ولا يحيد أبداً عن أهدافه , يتفانى في إخلاصه إلى حد يتجاوز الصداقة فهو كالمنارة المشعّة التي نهتدي بها , دياره عامرة دائماً بالأصدقاء والمحبين الذين يجتمعون حوله , وهو يحتضنهم بحبّه وحنانه , من منّا لا يعرف جبل الألب الذي يتمتّع بقلبه الطيّب البعيد عن شرور هذا العالم , يحبّ الخير ومساعدة الناس لا يردّ طالباً , يوسع ضيق الدنيا بصدره الرحب ’ تراه يقف أمام نائبات الدهر كالجبل الصامد , يبتسم عند أشد المصاعب , لا يدع اليأس يتسرّب إلى قلبه .
هديتي لك من قلبي ومن قلمي
إن الهدايا على مقدار مهديها
لو كان يهدى للإنسان قيمته
لأهديتك الدنيا وما فيها .

* علمتنا الحياة أنّه عندما يصل الإنسان إلى مركز معيّن يبدأ بالتغيّر وبما أنّك مدير موقع الجزيرة , وهو أكبر تجمّع في عالم الانترنت لأهالي الجزيرة هل فارس الأحلام تغيّرأم أنّه مازال هو من يعرفه الكل ؟
فارس الأحلام من قبل أن يكون صاحب صلاحيّة أو منصب هو أخ لكم فمن المستحيل أن يتغيّر فارس الأحلام مهما كانت مناصبه, وأعتقد مركز مدير موقع لا تؤثّر على أن الإنسان يغيّر معاملته مع الآخرين كأصدقاء كأخوة أو بين شعبه, فارس الأحلام سيبقى كما عرفتموه بمزحه وضحكه ومرحه وحضوره المتواصل بالغرفة ويخدم كل إنسان يقصده, ولن يتغيّر فارس أبداً سيبقى كما عهده الجميع ومن المعيب أن يسموني صاحب موقع الجزيرة فالجميع هم أصحاب موقع الجزيرة وأنا هنا لا أتكلّم باسمي فقط ولكن باسم جوني الذي له الفضل الأكبر في إنشاء هذا الموقع .
* ماذا تعني كلمة القامشلي لك وبماذا تذكّرك ؟
القامشلي هي مسقط رأسي ,البلد الذي تربيت فيه وقضيت بها أجمل الأيّام والذكريات من المستحيل أن أنسى القامشلي أنسى الدنيا كلها ولا أنسى القامشلي هي حياتنا بمرّها وحلوها هي طفولتنا وفكرنا ستبقى دائما في بالنا ووجداننا.
* لو فارس الأحلام له عتاب على أحد الروّاد فعلى ماذا سيكون عتابه ومن هو هذا الرائد ؟

إذا أخطأ لرواد ولم أعاتبهم هذا دليل على عدم محبتي لهم, عندما يغلط أحدهم وأتركه على خطأه فهذا دليل على عدم محبتي له , وما العتاب إلّا محبة واحتراماً له .
*لماذا يحقد جبل الألب على موقع السريان من مشرفين وأعضاء وروّاد ؟
بداية أقول نعم حقدت عليهم وصاحب الموقع يسمعني الآن أيضاً .إنالإنسان عندما يواجهني بخطأي أحترمه ومن يطعنني بظهري صعب أن تبيض صفحته عندي وقد طعننوني أنا شخصيّاً وأستطيع ذكر الأسماء أيضاً صاحب ومدير الموقع (ف.أ) .( س ح) الذي يحاربني ماذا فعلت له حتى يقوم بكل هذا, كيف يتهمني بتخريب الروم التابعة له مع العلم أنّ بإمكاني ذلك لكنّني لم أفعل بل من قام بذلك هو شخص من بينهم صحيح تواجدتُ يومها عندهم بالروم بغير اسم ولكنهم لم يكن عندهم المقدرة على التمييز والتّعرّف عى الآي بيات ومن يدخل ويخرج بها وأنا نفسي حذرتهم من شخص يتعاملون معه وأعطوهوا كل الثقة بأن يأخذوا حذرهم منه وهو نفسه دخل باسم مشرف وطردهم جميعاً من الروم ولم يتسألوا كيف يمكن لي الحصول على الكودات من أجل تخريب الروم ؟؟؟؟
ثانياً كيف يتهجمون على البطريريك والمطران إن كان هذا موقع بالفعل للسريان وهم سريان كيف يتهجمون على قادة السريان وعلى رجال الدين وكيف لهمالاتهام بقتل مطران من قبل فلان أو فلان كيف لهم كتابة ونشر أمور كهذه , ماذا سيقولون من يقرؤوا مثل هذا الخبر من الغرباء أنا شخصيّاً لا أذهب للكنيسة كثيراً ولا أتردّد على أي رجل دين لكنّهم رجال دين لكنائسنا علينا احترامهم وتقديرهم وليس الهجوم عليهم والاستهزاء بهم , هذا ما أثّر بي كثيراً أنا أفتخر باسم السريان وأتشرّف به ولكن ليس بين يدين مثل هؤلاء الشباب الذين لا يعرفون قيمة هذا الاسم العظيم إذ كنّا اليوم نحارب رجال الدين السريان باسم السريان فهذا دليل على عدم سريانيتهم .

* من خلال الأسئلة التي طرحت والأجوبة لاحظنا أنّه هناك بعض الكراهيّة والبغض بين موقع القامشلي والجزيرة والسريان, كل من يتصفح موقعنا موقع الجزيرة يلاحظ على اليمين صورة للسيد المسيح واليسار للسيدة العذارء وفي المنتصف حمامة بيضاء تحمل غصن زيتون بفمها والحمامة وغصن الزيتون يدلون على السلام والمحبّة فارس الأحلام هل تعتقد أنّ في يوم ما سيكون هناك بين موقع القامشلي والجزيرة وئام ومحبّة وسلام ؟
الصراحة الحقد غير متواجد ولكن هناك كثير من الأمور التي تسبب بأن يكون هناك حقد عندما لا يتواجد هناك أناس بوجهين يتكلمون امامي بشيء وينقلون الكلام بشكل آخر أقولها بكل صدق لا يوجد أي حقد أو أي مشاكل وبكل صراحة أنا ابن موقع القامشلي وأفتخر باسم الأستاذ الياس عنتر بالذي قدّمه, وأتمنى وأقولها ليس ضعفاً أو بحاجة لأحد ولكن أتمنّى أن يجتمع شعبنا في موقع واحد قد يستغرب البعض هذا الكلام ولكن يجب أن نكون يداً واحدة تجمع شعبنا المسيحي, يكفينا تفرقاً يستطيع كل شخص أن يفتح موقعاً ولكن يجب معرفة مبدأ هذا الموقع وأن لا يكون هناك مصالح شخصية بوقتها أنا مستعد أن أدمج هذا الموقع معه, ولكن بدون مبادئ وفوق هذا مصالح شخصية لا أبداً لن يضم هذا الموقع له لأن موقع الجزيرة له مبادئه وله فكر كبير للمستقبل وقريباً ستلاحظون هذه الخطوات وهذا ليس مجهودي أنا بل بالتعاون مع الجميع إداريين ومشرفين وأعضاء ورواد .
وقريباً سيكون هناك اجتماع للجميع من أجل النظر بما وصلنا له الى الآن وتقديم الاقتراحات ووجهات النظر من أجل التعاون بالأفكار ووضع الأيدي مع بعض من أجل التّقدّم إلى الأمام .
وبالنسبة لموقع القامشلي حقيقة لا أحقد عليه بل بالعكس أنا أحترمهم كل الاحترام .

* ما هو شعورك ونحن نجري معك هذا اللقاء

شعور لايوصف وأنا فرح جداً على هذا اللقاء بهذا اليوم حتّى نوصل صوتنا وآراءنا وأفكاري أان تحديداً حتّى يتوضّح للجميع ماذا كان يحمل فارس الأحلام من أفكار وإلى أين يريد الوصول طبعاً الوصول إلى أهدافنا بدون مصالح شخصيّة لأنه بالنسبة لي أهم شيء هو أن أكسب شعبي بالفعل شعور جميل ورائع أو بالأحرى شعوراً لا يوصف .
*منذ فترة تعرضت لوعكة صحية واضطررت للغياب عن الموقع وغرفة الجزيرة فما كان شعورك ؟
لقد حاولت كثيراً للتواصل معكم ولكن لم أستطع كان شعوري كمن أضاع شيئاً غالياً أضاع نفسه كنت أعدّ المربعات الصغيرة المتواجدة على جدار الغرفة التي كنت بها بالمشفى حتّى ينتهي اليوم وأقول انتهى هذا اليوم أيضاً اقترب موعد لقائي وتواجدي بينكم كنت أتواصل في كثير من الأحيان من خلال الهاتف عن طريق جوني وتكلمت عدّة مرات أيضاً بالغرفة من خلال الهاتف حتّى أتواصل معكم وكان إحساس بالفعل غريب وكأنّني أضعت شيئاً غالياً علي .
* كيف ينتقي فارس الأحلام أصدقائه ؟
اختياري لأصدقائي أكيد بعد المعاشرة وعندما أتأكد أنّ هذا الإنسان خالي من المصالح الشخصية,يوم الذي أكون بحاجته يكون عندي وعندما يحتاجني أكون عنده, هذا هو الصديق , وبالمقابل عندما أشعر أن هذا الإنسان له مصلحة عندي أبتعد عنه أكثر .
*إلى أين وصل الرضى بفارس الأحلام عن موقع الجزيرة وإلى أين وصلت مما كنت ترجو وهل من الممكن أن يأتي يوم يتنازل فيه فارس الأحلام عن موقعه كمدير للموقع لغيره ؟
نعم إنني راضٍ عما قمنا به أكيد ولكننا لم نتخطّى بعد ما نفكّر به والتوصل له لأن أفكارنا كبيرة وطموحنا أكبر إنشاء الله , بالنسبة للتنازل عن الموقع موقع الجزيرة أعيد أكررها الموقع ليس لفارس الأحلام ولا لجوني هو موقع للجميع وأنا أستطيع التنازل عن مركزي فقط للإنسان الذي يقدّم بكل جديّة وإخلاص ودون مصالح شخصيّة وأكون أنا عضواً من أعضاء هذا الموقع , هو ليس ملكاً لي بل مملكة لكل شعب الجزيرة شعبنا المسيحي .
*ما هو الحب من وجهة نظرك وهل عشت قصة حب وكيف انتهت؟
كلمة حب رائعة جداً وكل إنسان عاش قصّة حب والكثيرين انتهت قصة حبهم إن كانت الأسباب فشل بالحب أو بالاتفاق وهناك الكثير من الأسباب أيضاً آخر حب مازال وأتمنّى ألّا يكون فاشل وإلى الآن هو مستمر والحب متبادل وإنشاء الله يدوم .

*هل هناك سؤال كنت تتمنّى أن تُسأل عنه لتجاوب عليه ؟
لقد سئلت الكثير من الأسئلة وأجبت عليها بكل صراحة وحصل كل سؤال على الجواب الشافي ووصل الكلام إلى الذين سألوا والذين ينتظرون الأجوبة وإذا هناك أي سؤال يخطر بخاطر أي شخص يتفضّل ويسأل وسأجيب عليه بكل رحابة صدر وبالمقابل أتمنّى أن نقف جميعاً بيد واحدة إلى أن نصل إلى القمّة حتّى نستطيع أن نوصل صوتنا إلى كل العالم بأنّنا شعب موجود ولم ننقرض ولنا حضارة نفتخر بها ولها تراث عظيم ولغة رائعة نتكلّم بها .

وكانت كلمات الخاتمة من قبل وردة الجزيرة للأسئلة كلمات جميلة وطيّبة بعد إهدائها أغنية لكل الموجودين , تقدم الأخ أبو نوار نيابة عن الأستاذ عنتر ماروكي بإلقاء قصيدة كتبها الأستاذ عنتر ماروكي ولم تسنح الفرصة له بتقديمها شخصيّاً .

فارسنا يقود موقعنا بحزم وايمان يزحف نحو الشمس يربط موقعنا بزناجير الأمل .
فانت الصخر الذي لاينكسر والنبع الذي لاينضب والبئر يروي صفحاته
انك القمر الهادىء الذي يسلط ضوئه على ارصفة المشاركات
فيا ايها الهمام امشي ونحن معك والى الأمام

فارس الأحلام شاب وسيم
فهو فارس وجبل وقبلهم بسيم
كم تمنيت التقى به
لأنه شاب صبور وحليم
انه ...........
جبل رصف احلامه طريق
للغادرين وراء الأفق ارقى صديق
وللقادمين للموقع اروع شقيق
واطفى بمرحه عليه المع بريق
فهيا يا رفاقي معا لنشكل فريق
فمرحبا بك يا جبل
لأنك دواء لكل العلل
انك تزرع فينا المحبة والأمل
دون تعب او كلل
;;;;;;;;;;;;;;;;;;
تحيات عنتر ماروكي

حررت ب 17/10/2006

حرر لجزيرة كوم الخصراء
Gazire.com




كلمة أبونوار

[ram]http://www.gazire.com/~gazire/mo8abalat/farsala7lam.mp3[/ram]

صورة
[align=left]قام بكتابة المقابلة كل من ( أدوناي ) مشكور
ووردة الجزيرة .
[/align]
آخر تعديل بواسطة wardt_algazire في 19 أكتوبر 2006 13:58، عدل 1 مرة
wardt_algazire
 

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة قطرة ندى » 17 أكتوبر 2006 15:31

[font=Arial]شكرا جزيلا للأخت وردة الجزيرة والأخ أدوناي لنقلهم للحوار مع الآخ بسيم والذي لم يتسنى لي حضوره ...كما أتوجه بالشكر لجميع المشرفين والأداريين لتعبهم ودعائي لهم بالتوفيق والنجاح ,,,, والله يديم المحبه[/font]
[font=Arial]يا رب ضع يدك قبل يدي لأن يدك لا تخطئ ابدا[/font]
قطرة ندى
رائد نشيط
رائد نشيط
 
مشاركات: 162
اشترك في: 08 سبتمبر 2006 10:06

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة أميرة نصري » 17 أكتوبر 2006 15:43

قبل كل شيئ
أشكر أدوناي و وردة الجزيرة لنقل وكتابة المقابلة الرائعة مع فارس الأحلام
اشكر الاخ فارس الأحلام
على أجاباته الصريحة و الواضحة على جميع الأسئلة و التسائلات
أجوبته كانت فيها ثقة عالية حيث أوصل بعض تسائلات كان أغلب الرواد يتسألوها هنا و هناك
وأشكر كل من ساهم بانجاح هذه المقابلة المكتوبة و المسموعة على هذه الصفحة
محبتي
أعز الناس
صورة
صورة العضو الشخصية
أميرة نصري
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 9817
اشترك في: 21 يوليو 2006 02:02

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة بسيم لحدو » 18 أكتوبر 2006 05:57

[align=center]شكراً أخي أدوناي ووردة الجزيرة لكتابة المقابلة وشكراً لجهودكم الجبارة
وكما أشكر الأخت أعز الناس والأخ ابو نوار والأخ دافيد والأخ ادوناي ووردة الجزيرة واأخ سامر والأخ حوبو والأخ أنليل على تحضير هذه المقابلة وأشكركم على جهودكم بكل ما تقدمو لموقعنا العامر
وكما أشكر كل من حضر وشارك بهذه المقابلة
وأشكر الأخ عنتر ماروكي على القصيدة الجميلة

وشكراً رانيا لمروريك الغالي وكلماتيك الجميلة تمنياتي لكي التوفيق

تحياتي ومحبتي لكم جميعاً
[/align]
**يا من ذرفت الدموع وذقت العذاب والآهــــات**
صورة العضو الشخصية
بسيم لحدو
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3107
اشترك في: 19 يوليو 2006 20:40
مكان: جبال الألب

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة Antar » 18 أكتوبر 2006 07:34

الأخ فارس الفوارس مقابلة مميزة فعلا وانا اشكرك بدوري على كلامك الذي اعتبره ثناء ...
والموقع موقعنا وسنعمل ليلا نهارا لرفع مستواه ...

اخوك عنتر ماروكي
آخر تعديل بواسطة Antar في 25 أكتوبر 2006 08:34، عدل 1 مرة
Antar
 

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة زائر » 18 أكتوبر 2006 11:07

فارس الأحلام كما عهدناه دوماً بقلبه الحنون وكلماته الصريحة
محبتي وردة الجزيرة .


[align=center]صورة[/align]
زائر
 

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة Rose » 18 أكتوبر 2006 19:31

اسمح لي أيها الفارس أن أحني رأسي احتراماً لشخصك الكريم .
فكلامك وإن دل على شيء فهو يدل عن مدى أصالتك وصدقك وثقتك بنفسك، واسمح لي أن اشبهك (بسنبلة القمح المنحنية) لأنها ممتلئة بثمارها التي نستطيع أن نستفيد من هذه الثمار بشكل كبير.

:wink:
ROSE
[align=center]مشتايتي فخر المدائن والقرى
لك من فؤادي تحية الولهان[/align]
Rose
رائد نشيط
رائد نشيط
 
مشاركات: 166
اشترك في: 10 أكتوبر 2006 18:14

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة ايزلا » 18 أكتوبر 2006 19:34

فعلا كانت مقابلة مميزة

شكرا لك فارس الاحلام على هذه المقابلة المميزة والاجوبة الصريحة والكلمات الحلوة التي تعبر عن انسان صادق وحنون و مخلص ومحب لابناء بلده
اتمنى لك التوفيق والنجاح والى الامام دائما يا فارس الاحلام برعاية الله
صورة العضو الشخصية
ايزلا
Team Member
Team Member
 
مشاركات: 1563
اشترك في: 05 سبتمبر 2006 20:42

مشاركةبواسطة orshina » 18 أكتوبر 2006 23:58

شكراً لك فارس الأحلام على الصراحة المطلقة والأجوبة الكافية والواضحة
وشكراً لك من ساهم في إغناء المقابلة من زوار ورواد وإداريين صورة
صورة العضو الشخصية
orshina
رائد فعال
رائد فعال
 
مشاركات: 404
اشترك في: 20 سبتمبر 2006 22:28

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة بسيم لحدو » 19 أكتوبر 2006 00:35

[align=center]شكراً لك أخي عنتر على مشاعرك الطيبة
أنشالله نكون يد بيد والى الأمام نسير

محبتي لك
[/align]
**يا من ذرفت الدموع وذقت العذاب والآهــــات**
صورة العضو الشخصية
بسيم لحدو
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3107
اشترك في: 19 يوليو 2006 20:40
مكان: جبال الألب

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة RANYA » 19 أكتوبر 2006 04:17

شكرا يا فارس الاحلام على هذه المقابلة الجميلة واشكر اختي وردة واعز الناس وادوناي على جهودكم
تحياتي لكم
RANYA
رائد فعال
رائد فعال
 
مشاركات: 444
اشترك في: 09 أغسطس 2006 03:51

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة بسيم لحدو » 19 أكتوبر 2006 09:58

[align=center]شكراً وردتنا على هذه الكلمات الرائعة وشكراً لجهوديك وتعبيك بهذا المنتدى والغرفة
أتمنى لكِ التوفيق وطول العمر
محبتي لكِ
[/align]
**يا من ذرفت الدموع وذقت العذاب والآهــــات**
صورة العضو الشخصية
بسيم لحدو
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3107
اشترك في: 19 يوليو 2006 20:40
مكان: جبال الألب

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة nader » 19 أكتوبر 2006 22:14

الغالي بسيم :
كل الشكر والتقدير لشخصك الكريم متمنيا" من الله لك دوام النجاح والتوفيق
وأشكرك مرة ثانية لما ذكرته عني وعن أستاذ عنتر والذي يعتبر حافزا" لدينا لتقديم
المزيد . ................................... نادر حنا
nader
 

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة بسيم لحدو » 20 أكتوبر 2006 15:51

[align=center]وردتنا شكراً لجهوديك ولكلماتيك الرائعة وشكراً على الصورة الحلوة
أتمنى لكِ التوفيق يارب
[/align]
**يا من ذرفت الدموع وذقت العذاب والآهــــات**
صورة العضو الشخصية
بسيم لحدو
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3107
اشترك في: 19 يوليو 2006 20:40
مكان: جبال الألب

Re: حوار الصّراحة مع فارس الأحلام

مشاركةبواسطة بسيم لحدو » 22 أكتوبر 2006 14:21

[align=center]أخي حوبو أشكرك لجهودك الذي ابذلتها في هذه المقابلة وتعبك المستمر
ومرورك الغالي
تمنياتي لك التوفيق
محبتي لك ياغالي
[/align]
آخر تعديل بواسطة بسيم لحدو في 01 ديسمبر 2006 16:22، عدل 2 مرات
**يا من ذرفت الدموع وذقت العذاب والآهــــات**
صورة العضو الشخصية
بسيم لحدو
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
مشاركات: 3107
اشترك في: 19 يوليو 2006 20:40
مكان: جبال الألب

التالي

العودة إلى اللقاءات والمقابلات

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر